أدوية توقف الدورة الشهرية

 

 

تحتاج أغلب السيدات إلى تناول حبوب آمنة وتكون فعالة لتأخير ومنع نزول الدورة الشهرية في موعدها المحدد، نظرًا لحاجة ماسة إلى ذلك مثل الذهاب إلى موسم الحج وموسم العمرة أو بسبب الصيام في شهر رمضان أو بسبب تحديد موعد الزفاف مع وتزامنه مع موعد نزول الدورة الشهرية أو بسبب السفر لقضاء العطلات، ومن ثم فنحن نقدم في هذه المقالة أفضل أنواع حبوب التي تستخدم لمنع نزول الدورة الشهرية ذات الاستخدام الآمن، ولكن يجب مراعاة استشارة الطبيب المختص لاختيار النوع المناسب لكل امرأة.
 

أفضل أنواع حبوب منع الدورة


 
حبوب يتم تناولها قبل موعد الدورة الشهرية بخمس أيام

يتم تناول قرص واحد مرتين في اليوم قبل موعد نزول الدورة الشهرية بخمسة أيام على الأقل، وطوال هذه الفترة للتأجيل من نزول الدورة الشهرية، على أن لا تزيد فترة هذا التأجيل عن 15 يومًا حتى لا يكون له أي أثر صحي سيء غير مرغوب فيه على جسم المرأة، وعندما تتوقف المرأة عن تناول هذه الحبوب تنزل الدورة بعد حوالي يومين أو ثلاثة أيام تقريبًا.
 
حبوب 1500ملجرام لمنع الحمل

يتم تناول هذه الحبوب قبل موعد نزول الدورة الشهرية بخمسة أيام تقريبًا، على أن يتم تناول هذه الحبوب ثلاث مرات في اليوم، لحين انتهاء المدة المراد تأخيرها لنزول الدورة الشهرية، وهذه الحبوب أيضًا تعتبر مناسبة لعملية منع الحمل، وتعتبر أحد الوسائل لمنع الحمل الطارئة، حيث إنه يمكن استخدامها بعد عملية حدوث الجماع لتكون وسيلة فعّالة وقوية لعدم حدوث الحمل للمرأة، وتتلخص جميع الأعراض الجانبية لهذه الحبوب في شعور المرأة بالقيء، وشعور بالصداع، وشعور بالغثيان، وحدوث بعض الاضطرابات النفسية والعصبية، وعملية احتباس السوائل بالجسم.
 
حبوب ثنائية الهرمون

ويتم استخدام هذه الحبوب الثنائية الهرمون أيضًا لعملية منع الحمل، حيث يتم تناولها من اليوم الأول أو اليوم الثاني لنزول الدورة الشهرية مرة واحدة في اليوم، ويجب تناول هذه الحبوب في نفس الموعد دون أي تأخير، وعندما يتم استخدامها لمنع نزول الدورة الشهرية يتم تناول حبة واحدة في اليوم، وحين انتهاء شريط هذه الحبوب يتم تناول شريط آخر بشكل متواصل أيضًا وهكذا لحين انتهاء مدة التأخير التي تريده المرأة، أما بالنسبة للأعراض الجانبية لهذه الحبوب فهي تتشابه أعراضها مع أعراض الحبوب التي تستخدم لمنع الدورة والحمل ونذكر منها على سبيل المثال: الغثيان، القيء، وحدوث بعض الاضطرابات النفسية والهضمية.
 
حبوب الهرمونات

يتم تناول هذه الحبوب قبل موعد نزول الدورة الشهرية المعتادة ب4 أو 5 أيام تقريبًا، ويتم تناول حبة واحدة ثلاث مرات في اليوم طوال فترة المرادة للتأخير، وعند توقف المرأة عن تناول هذه الحبوب ستنزل الدورة الشهرية من 2 إلى 3 أيام تقريبًا، ومن الممكن أن تزيد هذه الفترة عن ذلك، ولكن لا ينبغي تأخير نزول الدورة الشهرية عن طريق تناول هذه الحبوب لأكثر من 4 أشهر؛ لأن هذه الحبوب لها آثار جانبية سيئة نذكر منها حدوث انتفاخ وتضخم الثدي عند المرأة، وعملية فقدان للرغبة الجنسية، وحدوث اضطرابات في المعدة والشعور بالصداع النصفي.
 
حبوب البروجيستيرون الصناعي

يتم تناول هذه الحبوب قبل موعد نزول الدورة الشهرية بثلاث أيام تقريبًا، وجرعتها تكون عبارة عن قرص صباحًا وقرص في المساء، ويتم الانتظام في تناولها طوال المدة المرادة لتأخير نزول الدورة الشهرية، ويجب تناولها في نفس الموعد دون أي تأخير، وعند توقف تناول حبوب البروجيستيرون تنزل الدورة الشهرية بشكل فوري، وتنحصر جميع آثار هذه الحبوب الجانبية في حدوث حالة من النزيف القوي أي غزارة في كمية نزول دم الدورة الشهرية المعتاد عليها، بالإضافة إلى ذلك شعور المرأة بالغثيان، القيء، الصداع، حدوث اضطرابات هرمونية وأيضًا عصبية ونفسية للمرأة.

مقالات ذات صلة