أدوية لزيادة الوزن في أسبوع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣١ ، ٥ يناير ٢٠٢٠

أدوية زيادة الوزن

رغم أنّ فقدان الوزن هدف شائع لدى أغلب الناس، غير أنّ نسبةً لا يُستهان بها يرغبون في زيادة الوزن؛ لذا فإنّ بعضهم يلجؤون إلى البحث عن أدوية تساعد في زيادة الوزن خلال وقت قصير، وتُعدّ أدوية زيادة الوزن مكمّلات غذائية، أو أدوية قد تساعد في زيادة الوزن تُصرَف دون وصفة طبية، أو ربما يصفها الطبيب في علاج بعض الحالات التي تعاني من نقص كبير في الوزن نتيجة إصابتها بمرض ما؛ كالسرطان، أو عدوى، أو إجراء جراحة؛ مثل: أدوية حبوب منع الحمل، وبعض المُنشّطات.[١]


أدوية لزيادة الوزن في أسبوع

تشمل الأدوية الأكثر شيوعًا لزيادة الوزن وبناء العضلات خلال مدة زمنية قصيرة، التي لا تُوصف بأسبوع واحد فقط، ويصفها الطبيب لبعض الحالات المَرَضيّة ما يأتي:[١]

  • ميثيل تستوستيرون؛ ينتمي هذا الدواء إلى الستيرويدات المُنشّطة التي تعزّز نسبة هرمون التستوستيرون لدى الرجال، خاصة الذي يعانون من نقص في الهرمونات الجنسية الذكورية، كما أنّه يُستخدَم في زيادة الوزن، ويستخدمه بعض الرياضيين في زيادة كتلة العضلات وقوتها.
  • أوكساندرولون؛ يُعدّ من الادوية التي تنتمي إلى الستيرويد المنشط، ويُستخدَم في زيادة الوزن لدى بعض الحالات المرضية التي تعاني من فقدان كبير في الوزن بسبب الإصابة بالتهاب مزمن، أو العمليات الجراحية، كما يُستخدم بمنزلة علاج بديل من الهرمونات عند الرجال الذين يعانون من نقص في معدل التستوستيرون.
  • أوكسي ميثولون؛ يُعدّ من الستيرويد، وهو هرمون صناعي يُستخدم في زيادة الوزن لدى بعض المرضى الذين يعانون من نقص الوزن بسبب الإصابة بأمراض مُوهِنة، أو الالتهابات المزمنة، أو بسبب التعرّض لصدمةٍ شديدة.

ومن المكملات الغذائية التي تساهم بشكل كبير في زيادة الوزن وبناء العضلات فيُذكر منها ما يأتي:[٢]

  • البروتين، يُعدّ عنصرًا غذائيًا مهمًا في بناء العضلات، فقد أشارت نتائج العديد من الدراساتخطأ استشهاد: إغلاق </ref> مفقود لوسم <ref></ref> إلى أنّ إضافة مكملات البروتين بمنزلة جزء من النظام الغذائي اليومي تعزّز من اكتساب العضلات لدى البالغين الذين يمارسون التمارين الرياضية، كما أنّ إضافة كمية تتراوح من 10-35% من البروتين إلى السعرات الحرارية اليومية تعزّز من زيادة الوزن.
  • الكرياتين، يتوفّر الكرياتين في خلايا الجسم بشكل طبيعي، الذي يُنتِج الطّاقة، ويَمُدّ عضلات الجسم بها حتى ترفع من مستوى قوّتها وقدرتها على أداء التّمارين الرّياضية؛ لذا فإنّ بعض الرياضيين يتناولون مكمّلاته لزيادة نمو العضلات واكتساب الوزن، ويُنصح بالبدء بتناول جرعة تبلغ 20 غرامًا يوميًا من المكملات مُقسّمة أربع حصص ولمدة تتراوح 5-7 أيام، وبعد هذه المدة يجب تناول جرعة تبلغ 3-5 جرام يوميًا بغض النظر عن المدة.

تتوفر مجموعة من الأدوية الطبية المخصصّة لعلاج المصابين ببعض الأمراض التي من أعراضها الجانبية تعزيز زيادة الوزن، فبعض الأدوية تساهِم في فتح الشهية؛ مما يجعل متناولها أكثر رغبةً في تناول الطعام من المعتاد، وقد يؤثر بعضها في عملية الأيض، مما يبطئ من معدل حرق دهون الجسم، وتوجد أنواع أخرى من الأدوية قد تسبب الشّعور بضيق التنفس والتعب؛ مما يعيق الشخص عن ممارسة الأنشطة الرياضية، ومن هذه الأدوية:[٣]

  • أدوية السكري؛ مثل: الأنسولين.
  • أدوية مضادة للاكتئاب؛ مثل: إيميبرامين، وباروكستين.
  • أدوية الصرع؛ مثل: فالبرويت.
  • أدوية هرمون الستيرويد؛ مثل: حبوب منع الحمل.
  • الأدوية النفسية؛ مثل: الليثيوم.
  • أدوية مخصصة لخفض ضغط الدم؛ مثل: مثبطات البيتا.


المراجع

  1. ^ أ ب Darla Leal (24-7-2019), "Use, Safety, and Effectiveness of Pills for Weight Gain"، www.verywellfit.com, Retrieved 1-10-2019. Edited.
  2. Grant Tinsley (6-6-2018), "The 4 Best Supplements to Gain Weight"، www.healthline.com, Retrieved 2-10-2019. Edited.
  3. "Health Encyclopedia", www.urmc.rochester.edu, Retrieved 1-10-2019. Edited.