أعراض سرطان المعدة

 

 

يصيب السرطان أي جزء من المعدة، كما أنه من الممكن أن يمتد نحو الأمعاء الدقيقة، ومن الممكن أن يؤدي إلى موت ما يقارب من مليون شخص، حيث إنه هو الأكثر انتشارًا بين الرجال من النساء، كما أنه مرتبط بالطعام الذي يحتوي على نسبه كبيرة من الملح إلى جانب التدخين وقلة تناول الفواكه، ومن هنا سوف نتحدث عن سرطان المعدة وعن أعراضه.
 

أسباب سرطان المعدة


 
1- تناول الطعام المُملح والمُدخن بشكل كبير.

2- تناول المعلبات والنشويات بكثرة.

3- شرب المياه غير النظيفة.

4- عدم تخزين الطعام في الثلاجة.

5- عدم تناول الفواكه والخضار والألياف.

6- عدم تناول الدهنيات والبروتينات.

7- التدخين.

8- تناول المشروبات الكحولية.

9- الإصابة بعدوى الجرثومة الملوية التي تؤدي لظهور التهاب مزمن.

10- الإصابة بالقرحة المعدية، إلا أن 1% من حالات القرحة هي التي تتحول إلى مرض سرطان المعدة.

11- وجود بيئة حمضية في المعدة، مما يؤدي إلى انتشار الجراثيم التي تنتج مواد ضارة تؤدي لسرطان المعدة.
 

أعراض سرطان المعدة


 
1- ظهور ألم في البطن، حيث يتركز الألم في منطقة رأس البطن، كما أنه يشبه ألم داء القرحة الهضمية، إلا أن الألم يكون مزمنًا.

2- الشعور بالغثيان.

3- الرغبة في التقيؤ.

4- فقدان الوزن بشكل كبير.

5- فقدان الشهية.

6- الإصابة بعسر البلع.

7- الشعور بالشبع المبكر.

8- ظهور انسداد في مخرج المعدة.

9- ظهور انتفاخ في البطن.

10- ظهور الدم في القيء.

11- ظهور انتفاخ في العقد اللمفوية.

12- وجود كتلة في أعلى البطن.
 

علاج سرطان المعدة


 
1- من الممكن أن يتم استئصال المعدة بالكامل في حالة السرطان الغدي في الجزء القريب من المعدة، ومن الممكن أن يتم استئصال الغدد الليمفية القريبة من السرطان.

2- في حالة انتشار السرطان خارج المعدة، فإن المريض لا يشفى عن طريق الجراحة، إلا أن الجراحة تفيد في التخفيف من الأعراض.

3- من الممكن أن يتم استئصال ما بين المعدة والأمعاء الدقيقة، من خلال تكوين ممر بديل من أجل مرور الطعام، وهذه الوصلة تساعد على التخفيف من الأعراض، مثل: انسداد المعدة والرغبة في التقيؤ.

4- عند انتشار السرطان في العقد اللمفاوية يتم تشريحها.

5- من الممكن أن يعطى المرضى علاج كيماوي إشعاعي، ويكون ذلك قبل وبعد الجراحة، وذلك بسبب إمكانية الانتكاسة الموضعية في أجهزة الجسم.

6- إن العلاج بالإشعاعات والعلاج الكيماوي من الممكن أن يخفف من الأعراض، لكن التأثير يكون بسيطًا ومحدودًا.

7- في حالة تشخيص سرطان المعدة، يعطى المريض مضادات حيوية من أجل التخلص من الميكروب الحلزوني، كما ويتم إجراء جراحة استئصال للسرطان إلى جانب أخذ جلسات متعددة من العلاج الكيماوي.

مقالات ذات صلة