أعراض حساسية الحلق وعلاجها

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٠ ، ٧ أغسطس ٢٠١٩

حساسية الحلق

تُعرَف حساسية الحلق لدى الأشخاص بأنها الشعور بعدم الراحة والألم والصعوبة في البلع في منطقة الحلق، وعادًة تحدث نتيجة ردَّ فعل تحسسي نتيجة التعرُّض لمُلوِّثات في الهواء أو جزيئات محمولة فيه -كحبوب اللقاح-، وتكمن أهمية معرفة السبب الرئيس للحساسية في تجنُّب مسبب الحساسية والابتعاد عنه، وفي الغالب تنتج بعض المضاعفات بسبب التهاب الحلق؛ كحدوث التهاب في الجيوب الأنفية والأذن، ومن الجدير بالذكر أنّ حساسية الحلق موسمية، خصوصًا التي تكون سببها حبوب اللقاح وبعض الأزهار، بينما حساسية الحلق الأخرى قد تُسببها بعض العوامل؛ كالغُبار، والتدخين، والعفن، ووبر الحيوانات الأليفة؛ فهي تسبب الحساسية تجاه بعض الأشخاص عند التعرُّض لها.[١][٢]


أعراض حساسية الحلق

تختلف الأعراض باختلاف مُسبِّب حساسية الحلق، كما أنها تتشابه بصورة كبيرة مع أعراض نزلات البرد، ومن أكثر أعراض حساسية الحلق شيوعًا ما يلي:[١][٣]

  • الشعور بالألم الدائم والحكة في منطقة الحلق، وقد يزداد الألم عند التحدث أو البلع.
  • صعوبة في البلع.
  • تغيُّر الصوت.
  • حدوث احمرار في اللوزتين وانتفاخهما.
  • المعاناة من الاحتقان.
  • الإصابة بالعطس والسُعال.
  • حكة مستمرة في العيون.


علاج الحساسية

العلاجات الطبيعية للحساسية

على الرغم من عدم وجود كمية من الدراسات الكافية المؤكدة في وجود مواد طبيعية تُعالج الحساسية وأعراضها، إلا أنّ هناك العديد من البدائل الطبيعية المُساعدة في تخفيف أعراض الحساسية، ومنها ما يلي:[٤]

  • القُبَّعيِّة؛ هي نبات يُشبه الشُجيرات، وتنمو في أوروبا وشمال آسيا وأجزاء من أمريكا الشمالية، فمنذ قديم الزمان استُخدمت في الطب الشعبي المستخلصات الطبيعية والمصنوعة من نبات القُبَّعيِّة في علاج العديد من الأمراض؛ كالسُعال، والحساسية، والربو، وعلاج الصداع النصفي، وتشنُّجات المعدة، على الرغم من عدم معرفة آلية عملها؛ إذ يعتقد أنها تعمل بآلية عمل أدوية الحساسية نفسها.
  • كيرستين؛ هو نوع من مضادات الأكسدة المُسميَّة الفلافونويدات، حيث الكيرسيتين بدوره يمنع إطلاق مادة الهيستامين، وهي المسؤولة بدورها عن أعراض الحساسية، وتوجد هذه المادة في التوت، والعنب الأحمر، والتفاح، إضافة إلى الشاي الأسود، والبصل الأحمر.
  • الأحماض الدهنية أوميغا 3، تشير بعض الدراسات إلى أنّ معظم أحماض أوميغا الدهنية تُقلِّل بدورها من إنتاج المواد الكيميائية في الجسم؛ مثل: السيتوكينات المحفزة للالتهابات، والبروستاجلاندين، كما توجد الأحماض الدهنية أوميغا 3 بكثرة في زيت السمك، بالإضافة إلى الجوز، وبذور الكتان.
  • شاي الأعشاب، يُعدّ استخدام هذا الشاي من الطرق التي تعالج الالتهابات، وتُخفِّف من أعراض الحساسية، وهذا الشاي مصنوع من البرسيم الأحمر، وشجرة المعبد، والسلبين، والقُرَّاص اللاذع.[٥]


العلاجات الدوائية للحساسية

هناك الكثير من الأدوية المساعدة في التخفيف من أعراض الحساسية، وبعضها قد لا يحتاج إلى وصفة طبية، وفي ما يلي بعض هذه الأدوية:[٦]

  • مضادات الهيستامين، التي تعمل بدورها لإيقاف عمل الهيستامين، مما يُخفِّف من سيلان الأنف، والحكة، وتهدئة العطس.
  • مزيلات الاحتقان، إذ تعمل بدورها لتقليل الاحتقان من خلال تقليص الأغشية المنتفخة جميعها في الأنف، لكن لا يُنصح باستخدام بخاخات مزيلات الاحتقان أكثر من ثلاثة أيام بشكل متتالٍ؛ لأنها في بعض الأحيان قد تزيد من أعراض احتقان الأنف وتؤثر فيه سلبًا.
  • الستيرويدات الأنفية، تُستخدم بخاخات الأنف المختلفة والمحتوية على الستيرويدات الأنفية في تركيبها من حيث علاج انسداد الأنف وسيلانه، وما يُرافقه من انتفاخ فيه، كما تعد هذه الأدوية الأكثر فاعليّة في علاج الحساسية الأنفية.


الفرق بين حساسية الزكام والحلق

تختلف حساسية الحلق عن نزلات البرد أو الزكام من حيث الأعراض والمُسبِّبات التي يُعاني منها المصاب، وعادًة تكون نزلات البرد سببها بعض أنواع الفيروسات التي تتمكن من الدخول إلى جسم الإنسان وتهاجم جهاز المناعة، الأمر الذي يؤدي إلى أن يدافع هذا الجهاز عن الجسم كاملًا ضد هذه الفيروسات، مما يُظهِر بعض الأعراض الدالة على المصاب؛ كاحتقان الأنف، والسُعال، ومن الجدير بالذكر أنه في العادة تكون نزلات البرد مُعدية وتُنقَل من شخص مصاب إلى آخر، بينما حساسية الحلق تظهر بسبب وجود نشاط زائد وملحوظ في جهاز المناعة نتيجة تعرُّض الشخص لبعض المُلوِّثات؛ كالغبار وحبوب اللقاح.[٧][٨]


المراجع

  1. ^ أ ب Stephanie Faris, Kristeen Cherney (17-8-2017), "Allergies and Sore Throat: Treating the Cause"، healthline, Retrieved 31-7-2019. Edited.
  2. "Sore Throat", familydoctor, Retrieved 31-8-2019. Edited.
  3. "Sore throat", mayoclinic, Retrieved 31-8-2019. Edited.
  4. Cathy Wong (17-6-2019), "8 Natural Remedies for Allergies"، verywellhealth, Retrieved 31-7-2019. Edited.
  5. Rachel Nall (25-6-2018), "Pollen allergy: Causes, symptoms, and treatment"، medicalnewstoday, Retrieved 31-7-2019. Edited.
  6. "Allergy Treatment", aafa, Retrieved 31-7-2019. Edited.
  7. "Allergy-Related Sore Throat", entmedicalsurgical, Retrieved 31-7-2019. Edited.
  8. Melinda Ratini (15-5-2019), "Is It a Common Cold or Allergies?"، webmd, Retrieved 31-7-2019. Edited.