أعراض دسك الرقبة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٢ ، ١٥ سبتمبر ٢٠١٩

دسك الرقبة

تدعم الأقراص العنقية عظام العمود الفقري للرقبة مع تمكين المرونة لحركات الرأس، وتوجد الأقراص العنقية بين الفقرات المجاورة في الرقبة، وكل قرص يعد بمثابة ماصّ للصدمات والضغوطات التي تتعرض لها الرقبة، وذلك لمساعدة العمود الفقري العنقي على التعامل مع الأحمال المختلفة.

توجد 6 أقراص بين الفقرات في العمود الفقري العنقي كثير الحركة، وهذه الأقراص العنقية تميل إلى أن تكون أرق من الأقراص القطنية في أسفل الظهر، لكنّها أكثر سُمكًا من الأقراص الصدرية في الظهر العلوي المُتحرّك، ويجب أن تكون هذه الأقراص جيّدة الترطيب للحفاظ على قوّتها ونعومتها، لكن مع تقدّم العمر تفقد أقراص العنق الماء وتتيبّس وتصبح أقلّ مرونةً في التّكيّف مع الضغط، وقد تؤدّي هذه التغيّرات إلى حدوث انفتاق في القرص العنقي أو ما يعرف باسم دسك الرقبة، وهو انبثاق النواة الداخلية للقرص من خلال طبقته الخارجية وملامسته لجذر العصب الفقري.[١]


أعراض دسك الرقبة

يمكن لدسك الرقبة أو انفتاق القرص العنقي أن يهيّج الأعصاب القريبة وينتج عنه ألم أو تنميل أو ضعف، ومن ناحية أخرى لا يعاني العديد من الأشخاص من أي أعراض، ومعظم الأشخاص المصابين بدسك الرقبة لا يحتاجون إلى إجراء عمليّة جراحية لتصحيح المشكلة، وتشمل العلامات والأعراض الأكثر شيوعًا لدسك الرقبة ما يأتي:[٢]

  • الشّعور بالألم، وعادةً يكون أشدّ في الكتف والذراع، وقد ينتشر هذا الألم إلى الذراع والسّاق عند السعال، أو العطس، أو تحريك العمود الفقري.
  • الشّعور بالخدر أو الوخز في الجزء الذي تخدمه الأعصاب المصابة.
  • ضعف العضلات التي تخدمها الأعصاب المصابة، وقد يسبّب ذلك إضعاف قدرة المريض على رفع الأشياء أو تعليقها.


أسباب دسك الرقبة

يمكن أن يكون من الصّعب تحديد السبب وراء حدوث دسك الرقبة، وغالبًا ما يحدث ببطء دون سبب واضح، لكن في بعض الأحيان يمكن أن تُعزى الإصابة بدسك الرقبة إلى الأسباب الآتية:[٣]

  • العمر، إذ إنّه مع مرور الوقت وكلّما تقدم الإنسان بالسّن تقل كمية الرطوبة في الأقراص، وكميّة أقل من المياه في الأقراص تعني أنّها ستصبح أقلّ مرونةً، وهذا يعني أنّ احتمال التمزّق أو الإازلاق أو الفتق يكون أكبر.
  • رفع جسم ثقيل أو لفّ الرقبة بسرعة كبيرة، ممّا يؤدّي إلى إتلاف أحد الأقراص.
  • الحركة المفاجئة.
  • عوامل وراثية.
  • الإصابات.


علاج دسك الرقبة

لحسن الحظّ فإنّ غالبية حالات دسك الرقبة لا تتطلّب إجراء عمليّة جراحية، ومع مرور الوقت تخفّ الأعراض لدى 9 من كلّ 10 أشخاص تقريبًا، ويختلف وقت التحسّن من بضعة أيام إلى بضعة أسابيع، لكن بعض الحالات تتطلب الجراحة وبعضها العلاج، وتكون على الشّكل الآتي:[٤]

  • العلاجات غير الجراحية: يكون العلاج الأولي لدسك الرقبة عادةً متحفظًا وغير جراحي، وقد ينصح الطبيب المريض بالحفاظ على مستوى نشاط منخفض وغير مؤلم لعدّة أيام إلى عدّة أسابيع، ممّا يساهم في تخفيف التهاب العصب العنقي، ويشمل علاج دسك الرقبة غير الجراحي ما يأتي:
    • يكون علاج دسك الرقبة غالبًا باستخدام أدوية مضادة للالتهابات إذا كان الألم خفيفًا إلى معتدل، ويمكن إجراء حقن الستيرويد فوق الجافية باستخدام إبرة في العمود الفقري تحت توجيه الأشعة السينية لتوجيه الدواء إلى المستوى الدقيق للفتق القرصي.
    • قد يوصي الطبيب بالعلاج الطبيعي، إذ يُجري المعالج تقييمًا متعمّقًا جنبًا إلى جنب مع تشخيص الطبيب، ويقترح علاجًا مصممًا خصوصًا للمرضى الذين يعانون من دسك الرقبة، وقد يشمل العلاج التدليك اللطيف، والعلاج بالثلج والحرارة، والموجات فوق الصوتية، وتنشيط العضلات الكهربائية، وتمارين التمدد، وأحيانًا تكون الأدوية المسكنة للألم ومرخيات العضلات مفيدةً مع العلاج الطبيعي.
  • العملية الجراحية: يوصي الطبيب بإجراء عملية جراحية إذا كانت خيارات العلاج مثل العلاج الطبيعي والأدوية لا تخفي الألم تمامًا أو تقلّله، وسيناقش الأطباء الخيارات الجراحية مع المرضى لتحديد الإجراء المناسب لكل حالة، وكما هو الحال مع أي عملية جراحية يؤخذ عمر المريض والصحة العامة والأمراض الأخرى بعين الاعتبار، ويجب مقارنة فوائد الجراحة بعناية ضد مخاطرها، فعلى الرغم من أنّ نسبةً كبيرةً من المرضى الذين يعانون من دسك الرقبة أبلغوا عن تخفيف الألم بنسبة كبيرة بعد الجراحة إلّا أنّه لا يوجد ضمان أنّ الجراحة ستساعد، والعملية الجراحية لدسك الرقبة تقسم إلى نوعين؛ عملية في مقدمة الرقبة وأخرى في الجزء الخلفي، ويتأثر القرار الطبي بإجراء العملية من مقدمة الرقبة أو الجزء الخلفي من الرقبة بالموقع الدقيق للدسك، فضلًا عن خبرة الجراح، والمرضى المرشّحون للجراحة الخلفية في كثير من الأحيان لا يحتاجون إلى اندماج جراحي، أما الجراحة الأمامية بعد إزالة القرص يحتاج العمود الفقري إلى الاستقرار، وذلك باستخدام لوحة عنقية وجهاز interbody ومسامير، وفي بعض الحالات يعدّ القرص العنقي الاصطناعي الخيار الأفضل.


المراجع

  1. Paul Slosar, "Cervical Discs"، spine-health, Retrieved 26-8-2019. Edited.
  2. "Herniated disk", mayoclinic, Retrieved 25-8-019. Edited.
  3. " What Is a Herniated Cervical Disk?", webmd, Retrieved 26-8-2019. Edited.
  4. "Herniated Disc", aans, Retrieved 26-8-2019. Edited.