احسن علاج للنفاس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٩ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨
احسن علاج للنفاس


مرحلة ما بعد الولادة هي من أصعب المراحل التي تمر بها السيدة بعد صعوبة أشهر الحمل الأخيرة، وتسمى هذه المرحلة بمرحلة النفاس إذ يستمر فيها نزول الدم على السيدة مدة أربعين يومًا، وبعض السيدات قد تستمر لأكثر من أربعين يومًا، والبعض الآخر أقل من أربعين يومًا؛ أي أنّ كلّ سيدة على حسب طبيعة جسدها. تحتاج السيدة بهذه المرحلة عناية خاصة جدًا من ناحية الأكل والمشروبات ومن الناحية الصحية والنفسية.

نصائح للسيدة في مرحلة النفاس:

• يفضل للسيدة النفاس عدم حمل أشياء ثقيلة أو سحبها أو تحريكها من مكان للآخر، حيث إنّ العظام للسيدة النفاس تكون رقيقة جدًا وأيّ تصرف غير سليم قد يضر بالفقرات.

• بعض السيدات قد يعانين من اكتئاب ما بعد الولادة في مرحلة النفاس، وهو من أخطر الأمراض النفسية التي تصيب السيدة في هذه المرحلة، تصاحبها مشاعر بالإرهاق والتعب، عدم الرغبة الجنسية وعدم الاهتمام بالطفل وعدم القدرة على التعامل معه، وفي هذه الحالة يجب على السيدة مراجعة الطبيب فورًا لاتخاذ الإجراء اللازم.

• يجب على السيدة في بداية النفاس ممارسة بعض الرياضات الخفيفة التي تناسب هذه المرحلة؛ لكي تستطيع أن تعيد عضلات البطن بعد التمدد الذي حدث لها في مرحلة الحمل.

• الإكثار من المشروبات الساخنة التي تساعد على تنظيف الرحم من بقايا دماء الولادة، كالحلبة والكمون واليانسون وغيرها من الأعشاب المفيدة.

• تناول التمر لتعويض نقص الفيتامينات التي تعرضت له السيدة أثناء الحمل والولادة، وكذلك يستخدم التمر كمليّن للأمعاء؛ لأنه في فترة النفاس من الخطر تعرض السيدة إلى الإمساك.

• الاهتمام بالنظافة الشخصية لمنطقة المهبل إذا كانت الولادة الطبيعية؛ لكي لا تحدث أية مضاعفات والتهابات مكان الجرح.

• استخدام بعض المغاطس التي تتكون من أعشاب كمغطس البابونج، ومغطس الملح والماء الدافئ لتعقيم منطقة المهبل وتنظيفها من المايكروبات التي تتجمع بهذه المنطقة بعد الولادة.

• الاهتمام بمنطقة الثدي وتدليلك الحلمة ببعض الزيوت الطبيعية؛ لكي لا تتعرض للتشقاقات التي تسبب الحمى للسيدة النفاس وتكون عائق للرضاعة الطبيعية.

• الابتعاد عن شرب المنبهات التي تحتوي الكافيين بكميات كبيرة؛ كالقهوة والنسكافية والمشروبات الغازية، والابتعاد عن التدخين.

• أخذ قسط يومي من الراحة والنوم في فترات منتظمة وعدم إرهاق الجسم في السهر.

• شرب بعض المأكولات والأعشاب التي تساعد على إدرار الحليب، مثل: حبوب الكراويا والحلبة والحبة السوداء.

• ينصح بعدم التعرض للتيارات الهواء البارد التي تضر السيدة النفاس بشكل كبير وخاصة بعد الاستحمام.

• اختيار فوط صحية قطنية طبيعية لتحاشي التهاب المنطقة الحساسة، مع تغير الفوطة الصحية كل ساعتين وبانتظام.

• الابتعاد عن المأكولات التي تحتوي على السكر بكميات كبيرة وتعويضها بالإكثار من تناول الفواكهه والخضراوات ذات الأوراق الخضراء.

• الابتعاد عن المشروبات الباردة التي تعمل على تقلصات مؤلمة في منطقة الرحم، والإكثار من شرب الماء والشروبات الساخنة..