اسباب اكياس الماء على المبيض

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٤ ، ٥ نوفمبر ٢٠١٨

أكياس المبايض

كيس المبيض هو كيس مليء بالمواد السائلة أو شبه السائلة تنشأ في إحدى منطقتي المبيضين؛ والمبيضان هما جزء من الجهاز التناسلي الأنثوي يقعان أسفل منطقة البطن على جانبي الرحم وهما المسؤولتان عن إفراز هرمونات الإستروجين والبروجيسترون، وغالبًا ما تحدث عند النساء الشابات ومعظم هذه الأكياس حميدية تختفي خلال أشهر دون الحاجة للعلاج والقليل منها ما يكون خبيثًا أو كبيرة الحجم وتحتاج إلى تدّخل جراحي.[١]


أسباب أكياس المبايض

من أهم الأسباب لحدوث أكياس المبايض ما يآتي:

  • مشاكل هرمونية: الخربطة في الهرمونات الأنثوية نتيجة تناول العقاقير أو الحمل قد يكونا سببًا لحدوث كيس المبيض.
  • الانتباذ البطيني الرحمي: هو مرض حميد سببه وجود أنسجة شبيهه ببطانة الرحم خارج الرحم وتسبب آلامًا مزمنة.
  • الحمل: يتكون كيس المبيض في بداية الحمل بشكل طبيعي لدعم الحمل والمشيمة وقد يبقى عند بعض النساء إذ يحتاج لإزالة إمّا من خلال الأدوية أو التدّخل الجراحيّ.
  • التهابات الحوض الشديدة: فد ينتشر الالتهاب ويصل لمنطقة المبيض وقناة فالوب ويتكوّن كيس المبيض.[٢]
  • متلازمة المبيض متعدد الكيسات: تكون أكياسًا صغيرةً غير ضارة حول منطقة المبيضين.[٣]


أنواع أكياس المبايض

يوجد أنواع عديدة من أكياس المبايض والتي تُصنف إمّا :

  • الكيسات الوظيفية: هي التي ترتبط بدورة الطمث وغالبًا ما تُصيب الفتيات الشابات وتكون حميدة غير سرطانية ويوجد نوعان من الكيسات الوظيفية هما:[٤]
    • كيس جريبي: الجريب هو المنطقة التي تتكون فيها البويضة إذ تحتوي على سوائل لحماية البويضة ويجب أن ينفجر الجريب أثناء إطلاق البويضة في حال عدم انفجاره يتكون ما يسمى بالكيس الجريبي.
    • كيس الجسم الأصفر: خلال الدورة الطبيعية يجب أن يتحلل الكيس الأصفر، فإن لم يتحلل فإنّ تجمع السوائل داخله تؤدي لتكوّن ما يُسمى بكيس الجسم الأصفر.[٣]
  • الكيسات المرضية: لا ترتبط هذه الكيسات بدورة الطمث إنمّا يكون سببها نموًّا غير طبيعي للخلايا المستخدمة لتكوين البويضات أو الخلايا التي تعطي المبايض وأغلبها يكون حميديًا ولكن البعض منها قد يكون سرطانيًّا ويحتاج للاستئصال والتدّخل الجراحيّ.[٤]


أعراض أكياس المبايض

في كثير من الحالات لا تظهر الأعراض في البداية لكن مع نموّ الكيس قد تظهر أيّ من الأعراض الآتية:

  • انتفاخ أو تورم في البطن.
  • ألم في منطقة الحوض قبل أو أثناء الدورة الشهرية.
  • استفراغ وغثيان.
  • ألم أسفل الظهر وفي منطقة الفخذين.
  • ألم أثناء الجماع.

وقد تحتاج الأعراض الشديدة الآتية اللجوء للطبيب:

  • ارتفاع حرارة الجسم.
  • ألم شديد لا يمكن تحمله في منطقة الحوض.
  • الدوخة وضعف عام في الجسم.
  • التنفس السريع.[٤]


علاج أكياس المبايض

معظم حالات أكياس المبايض تختفي خلال أشهر ولا تحتاج للعلاج وبعضها الآخر يحتاج لعلاج أو تدخل جراحيّ، ويعتمد علاج أكياس المبايض على مايأتي:

  • حجم الكيس ومظهره.
  • ظهور أي من أعراض أكياس المبايض.
  • انقطاع الطمث لأنه السبب الرئيسي لحدوث أكياس المبايض السرطانية.[٣]

ويشمل العلاج أيًّا من الخيارات الآتية:

  • حبوب منع الحمل: قد يصف الطبيب في الحالات البسيطة والمتكررة لأكياس المبايض حبوب منع الحمل لإيقاف الإباضة، إذ إنّ حبوب منع الحمل تُقلل من خطر الإصابة بسرطان المبيض والذي يزداد مع سن اليأس وانقطاع الطمث.
  • العمليات الجراحية: أكياس المبايض كبيرة الحجم أو السرطانية أو المتكررة رغم استخدام حبوب منع الحمل تحتاج للإزالة عن طريق الجراحة، ويوجد نوعان من الجراحة لإزالة أكياس المبيض وهما:
    • تنظير البطن: إذا كان الكيس صغيرًا ويُشك بكونه سرطانيًا يجري الطبيب تنظيرًا للبطن عن طريق عمل شق صغير بالقرب من السُرّه وإدخال أداة صغيرة تُزيل الكيس.
    • الاستكشاف البطني: إذا كان الكيس كبيرًا يُزال بعمل شق كبير بمنطقة البطن ويزال الكيس إذ تُؤخذ خُزعة من الكيس للتأكد من كونه سرطانيًا أم لا، فإذا كان سرطانيًا يلجأ الطبيب لاستئصال الرحم وإزالة المبيضين.[٣][٤]


المراجع

  1. Shannon M Grabosch, MD (31-10-2018)، "Ovarian Cysts"، ://emedicine.medscape.com.
  2. "Ovarian cysts"، www.womenshealth.gov، 31-10-2018.
  3. ^ أ ب ت ث "Ovarian cyst"، www.nhs.uk، 31-10-2018.
  4. ^ أ ب ت ث Debra Rose Wilson (31-10-2018)، "Ovarian Cysts"، www.healthline.com.