اسباب تاخر الدورة الشهرية للمتزوجات

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٣ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨
اسباب تاخر الدورة الشهرية للمتزوجات

 

 

هناك بعض النساء تتفائل عند تأخر الدورة الشهرية عن موعدها وتعتقد أن هذه إشارة للحمل، والبعض الآخر يشعر بالكآبة بسبب عدم الرغبة في الحمل، ولكن ليس بالضرورة تأخر الدورة الشهرية عن موعد قدومها يعتبر إشارة للحمل أو عدم وجود الحمل، فهناك أسباب كثيرة لتأخر الدورة الشهرية عن موعدها، وهي:


  • تأخر الدورة الشهرية هو دليل عند كثير من السيدات على الحمل، ولكن التأكد من هذا الأمر يتم عن طريق تحليل البول أو فحص الدم والسونار عند الطبيب.

• تكيسات الرحم وخلل الهرمونات تسبب اضطرابات الدورة الشهرية وتأخرها أو انقطاعها بسبب ارتفاع هرمون الذكورة وفي بعض الأحيان تختل فتأتي مرتين في الشهر.

• تمر المرأة ببعض الضغوط النفسية التي تسبب لها الكثير من التوتر والقلق والتعب النفسي مما يؤدي إلى تأثر الهرمونات، وتبدأ الدورة الشهرية بعدم التوازن والتأخر عن موعدها أو التقدم.

• الوزن الزائد عن المعدل الطبيعي أو نقص الوزن الشديد الذي يصيب المرأة، هذا كله يسبب اضطرابات في الدورة الشهرية.

• هناك بعض السيدات عندما ينتقلن من مكان لمكان آخر والسفر لمسافات طويلة بالطائرة يسبب خللًا في الساعة البيولوجية في جسم المرأة مما ينجم عنه الكثير من المشاكل.

• كثير من الأطباء ينصحون بعدم قيام السيدات للنشاط البدني المجهد، وتأخر الدورة الشهرية هي ظاهرة تصيب الرياضيات المحترفات.

• تناول الأدوية الهرمونية التي لها آثار جانبية تصيب المرأة ومن ضمنها الدورة الشهرية، أو أدوية الاكتئاب وعلاجات السرطانات.

• عندما يتعرض الجسم للبرودة الشديدة أو التعرض لمرض معين.

• الإرهاق وقلة النوم وعدم أخذ الجسم الراحلة اللازمة له والقسط المناسب من النوم.

• اضطرابات الغدة الدرقية والغدة النخامية تسبب اضطرابات شديدة في الدورة الشهرية.

• دخول المرأة في مرحلة سن اليأس ومن ضمن الاضطرابات التي تصيبها لانقطاع الدورة الشهرية، هي تأخرها في بعض الأشهر أو تقدمها في أشهر أخرى.

• الرضاعة الطبيعية تعمل على زيادة في إفراز هرمون الحليب الذي يمنع الدورة الشهرية من النزول.

• طبيعة الحمية الغذائية التي تتبعها المرأة، ومكوناتها هل هي صحية أم لا.

• بعض وسائل منع الحمل التي تعتمد على الحقن تحتوي الكثير من الهرمونات التي تخل في طبيعة هرمونات الجسم الطبيعية.

• الإدمان على الدخان والمشروبات الحكولية.

• كثرة تناول المنبهات، مثل: القهوة والشاي.

• التهابات المهبل وبعض الأمراض التناسلية.  

نصائح للحفاظ على الخصوبة


  • تناول الخضراوات بشكل يومي وبكثرة سواء مطبوخة أو نيئة، واتباع عادات غذائية سليمة وصحية واجتناب كافة الأطعمة التي تسبب مشاكل هرمونية؛ كالوجبات السريعة والحكول والكافين.

• الممارسة اليومية لبعض رياضات الاسترخاء، مثل: اليوجا والتأمل.

• تناول المكملات الغذائية التي تمد الجسم بما يحتاجة من فيتامينات ومعادن وتنظيف الدم والخلايا من السموم.

• استشارة الطبيب في وضع الدورة الشهرية للتعرف إلى السبب الرئيسي الذي يؤدي لاضطرابها.