اعراض الوسواس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٧ ، ٢٨ يونيو ٢٠١٨
اعراض الوسواس

الوسواس القهري... هو من أحد أشهر الأمراض النفسية الذي ينتشر بين مجموعة كبيرة من الناس دون معرفتهم بذلك،

فمرض الوسواس يتمثل بمجموعة من الأعراض الغير طبيعية التي يقوم بها الأفراد بشكل غير منطقي ومفهوم.

وينتج هذا المرض عادةً عن مخاوف وهواجس غير منطقية تجعل الشخص المصاب بها يقوم ببعض الأعمال الغير مبررة لدى الكثيرين.

وفي الكثير من الحالات يشعر المصابين بهذا المرض بعدم منطقية أفعالهم، فيحاول الأغلب تجاهلها وعدم القيام بها إلا أن هذه الأفعال تكون قهرية فيرجع المصاب للقيام بها بشكل خارج عن إرادته.

والجدير بذكر بأن المصابين بهذا المرض يقوموا بهذه الأفعال عند تعرضهم لضائقة معينة،

فيعملوا على تجاهل هذه الضائقة والتخفيف منها بواسطة مايقوموا به.

ومن أهم الأسباب المؤدية لهذه الإصابة ما يلي:


  1. عوامل وراثية:

أثبتت الدراسات بأن هذا المرض ينتج عند الكثيرين بسبب عوامل جينية وراثية تؤثر على الأشخاص،ولم يتوصل العلماء بعد للجينات المسؤولة بشكل أساسي عن تكوين هذا الإضطراب عند المصابين.

  1. خلل في وظائف الدماغ:

أكدت الدراسات بأن هذا المرض نتاج عن تغيرات كيميائية في الدماغ أدت إلى إضطراب في وظائفه مما يؤدي إلى نشوء هذا المرضز

  1. البيئة المحيطة:

تلعب البيئة دور مهم في تكوين هذا المرض، حيث يكتسب الشخص منها العديد من السلوكات التي تظهر على شكل مرض الوسواس القهري، كما تسبب البيئة الممتلئة بالضغوطات النفسية والتوتر جو مناسب للإصابة بهذا المرض.

  1. فترات ومراحل معينة:

أكدت العديد من الدراسات التي تم إجرائها على بعض المصابين بمرض الوسواس القهري بأنه يصيب بعض الأشخاص في فترات معينة تمر بحياتهم كفترة الحمل فهناك العديد من النساء اللواتي أصيبن بهذا المرض خلال هذه الفترة.

أعراض الإصابة:


يجدر بنا الذكر بأن أعرض الإصابة بهذا المرض عند الأشخاص تتمحور حول موضوع معين،

كالخوف من الجراثيم،

أو الرغبة الدائمة في الحصول على بيئة مرتبة ومنظمة، كما تتمحور أفكار بعض المصابين حول الجنس وغيرها من الأفكار.

ةتتمثل أعراض الإصابة بمايلي:

  1. تعبير المصاب عن أفكاره من خلال كلمات مفردة أو عبارات قصيرة تكون جميعها صادمة وبغيضة.
  2. الشك بأشياء لم تحصل فعلًا، كشك بإغلاق الأبواب والنوافذ، أو الشك بأن الشخص قد تسبب بإيذاء شخص معينة بوسيلة معينة.
  3. مرور صور وتخيلات في الدماغ ترتبط دائمًا بأفكار عنيفة.
  4. محاورة النفس بدون توقف، ويظهر هذا العرض بشكل كبير عند التعرض لخيارات متعددة.
  5. إختلاط في مشاعر القلق والخوف والفرحة والذنب.
  6. القيام بطقوس قهرية متكررة، كاتنظيف اليدين بشكل مستمر خوفًا من الجراثيم، أو إغلاق الأبواب والنوافذ بشكل مستمر خوفًا من التعرض لسرقة وغيرها من الطقوس.

ويعالج هذا النوع من الأمراض النفسية من خلال الإرشاد العلاجي للمريض،

وتقديم الرعاية والإهتمام، ومحاولة شغل وقت الفراغ لإخراج الوسواس والتغلب على الأفكار المرافقة له.