اعراض فقر الدم عند النساء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٨ ، ٢٤ يناير ٢٠١٩
اعراض فقر الدم عند النساء

فقر الدم عند النساء

يعدُّ السّبب الرّئيسُ لحدوث فقر الدّم عدم تكوين عدد كافٍ من خلايا الدّم الحمراء أو الهيموجلوبين والذي يُستخدم لحمل الأكسجين من الرّئتين لباقي أجزاء الجسم للتّمكن من القيام بجميع الوظائف الحيويّة، وتتراوح نسب فقر الدّم من خفيف إلى معتدل أو شديد، ويُعدُّ أحد المشاكل المؤقتة أو الطّويلة، ويؤدي نقص الأكسجين في الدّم إلى تلف القلب أو الدّماغ أو الموت في بعض الحالات الشّديدة.

يشيعُ فقر الدّم بسبب النّقص الحادِّ في الحديد، وخاصةً عند النّساء إذ يفقدن الدّم خلال الطّمث مرةً واحدةً في كلّ شهر(النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 12 و49 عامًا)، فتنبع الحاجة للحديد ليحلّ محلّ الدّم القديم دمًا جديدًا[١]، ويظهر النّزيفُ ثقيلاً إذا استمرَّ أكثر من المعتاد إذ إنّ النّزيف أثناء فترة الحيض كما تُشخّصُ في مراكز السّيطرة على الأمراض يستمرُّ لمدّة 4 أو 5 أيام والدّم المفقود يتراوح ما بين ال2 إلى 3 ملاعق طعام فقط[٢]. يحدثُ نقص الحديد في بعض الحالات بسبب النّزيف البطيئ عند النّساء التي تعاني من الأورام الليفية الرّحمية (عبارة عن أورام غير سرطانيّة في الرّحم) أو النزيف الناتج عن استخدام أجهزة داخل الرّحم لتنظيم النّسل[١]، يبحثُ الطّبيب عن مصدر النزيف الزائد عن طرق الفحص بالموجات فوق الصّوتية إذ لا تظهر أيّ علامات تسبّب الأورام الليفية عدا النّزيف الثّقيل وتحدث في العادة عند نمو الأورام العضلية داخل الرّحم.[٢] تتخلّل مرحلة الحمل احتياج المرأة للحديد بكمياتٍ إضافية لنمو الجنين بصورةٍ سليمًا، إذ تحتاج الحديد بنسبة 50 بالمئة، وتفقد المرأة الدم أيضًا أثناء الولادة، الأمر المؤدي لخطر حدوث فقر الدم.[١]


أعراض فقر الدم عند النساء

تظهرُ عند بعض النّساء الأعراض التالية والتي تستدعي زيارة الطّبيب: [٣]

  • صعوبة التّنفس أثناء القيام بمجهود معين.
  • آلام في الساقين.
  • ترقق وتساقط الشعر.
  • تعب عام.
  • حالة بيكا؛ وهي رغبة مجهولة وغير مفهومة لتناول أشياء غير عادية؛ كالطباشير أو الأوساخ.
  • تسارع في معدل ضربات القلب حتى أثناء الجلوس.[١]
  • شحوب في لون الجلد.
  • شحوب الأظافر والشفتين والجفون والراحتين بصورةٍ أقل وردية.
  • فقد التركيز والارتباك.
  • الدوار والإغماء.


فقر الدم والحمل عند النساء

يطلبُ الطّبيب من النّساء إجراء اختبارات لفحص مستويات الحديد في الجسم عند النّساء الحوامل، والذي يتسبّب بمضاعفات كثيرة وخطيرة إن لم تجري معالجته مثل:[٣]

  • انخفاض الوزن عند الولادة.
  • الولادة قبل الموعد المحدد.
  • التأخر في النّمو.
  • قصر مدّة الرّضاعة الطّبيعية.
  • ازدياد نسب الإصابة بالاكتئاب الأمومي.

إنّ العلاجَ ليس سريعًا عند النساء إلا أنّه يحسّن بنسب كبيرة جدًا من الإنتاجيّة والشّعور بالحيويّة، ويحسن بمعدلات كبيرة من نوعية حياة المرأة.


علاج فقر الدم عند النساء

يعتمدُ علاجُ فقر الدّم عند النّساء على المسبّبات الأساسيّة لحدوثه، فالإعياء العام والإرهاق إحدى الأعراض المترتبة عليه والتي يحتاج فيها الأشخاص إلى تناول بعض أقراص الحديد والفيتامينات للعودة إلى مستويات عالية من الحديد واسترجاع النّشاط والحيوية، تستلزمُ الأقراصُ التّكميلية دائمًا وصفاتٍ طبيّة لتجنب الآثار الجانبيّة لها: كالإمساك والإسهال أو أيّ اضطراباتٍ معويّة أخرى، ويمكن استخدام تقنيات حقن الحديد في الوريد إن لم تُجدِ المكمّلات نفعًا، إذ توجد صعوبةٌ في امتصاص الحديد عند بعض الأشخاص ومن الممكن تحسين الامتصاص عن طريق أخذ الحبوب على معدة فارغة مع تناول بعض الحمضيات والابتعاد عن الكالسيوم ومنتجات الألبان.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "Anemia and Women", www.thewellproject.org,2018-9-6، Retrieved 2018-12-30. Edited.
  2. ^ أ ب Jacquelyn Cafasso and Rachel Nall (2017-7-17), "Iron Deficiency Anemia"، www.healthline.com, Retrieved 2018-12-30. Edited.
  3. ^ أ ب ت Quinn Phillips (2017-10-25), "Iron-Deficiency Anemia: Special Considerations for Women"، www.everydayhealth.com, Retrieved 2018-12-30. Edited.