اعراض مرض كورونا عند الاطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥١ ، ١١ يناير ٢٠١٩
اعراض مرض كورونا عند الاطفال

مرض كورونا عند الأطفال

فيروس كورونا وهي أنواع من الفيروسات التي تؤثر على المجرى التنفسي للثدييات بما فيها الإنسان، وترتبط الإصابة بمرض كورونا بنزلات البرد والالتهاب الرئوي، ويعدّ فيروس كورونا المسؤول عن 15-30% من نزلات البرد الشائعة، ويمكن لفيروس كورونا أن يصيب الحيوانات، وعند الإصابة بفيروس كورونا تظهر العديد من الأعراض والتي تتشابه مع أعراض فيروس الإنفلونزا، لكنها تتضمن الأعراض التالية عند الأطفال والبالغين:[١]

  • السعال.
  • سيلان الأنف.
  • العطاس.
  • التهاب في الحلق.
  • ارتفاع درجات حرارة الجسم.

وعادةً لا تكون الإصابة بفيروس كورونا خطيرة، باستثناء الإصابة بنوعين من أنواعه، وتشمل أنواع مرض كورونا ما يأتي:

  • فيروس كورونا ألفا (229E).
  • فيروس كورونا ألفا (NL63).
  • فيروس كورونا (OC43).
  • فيروس كورونا(HKU1).


طرق انتقال فيروس كورونا

على الرغم من عدم دراسة طرق انتقال فيروس كورونا إلا أنّه قد ينتقل بعدّة طرق، ومنها:[٢]

  • عند سعال المصاب وذلك من خلال الهواء.
  • عطاس المريض.
  • التلوث بالبراز.
  • الاتصال اللمسي كمصافحة أحد المرضى بفيروس كورونا.
  • لمس الفم أو العيون أو الأنف بعد لمس الأسطح الملوثة بالجراثيم وذلك قبل غسل اليدين جيدًا.


أمراض فيروس كورونا

  • متلازمة الشرق الأوسط التنفسية: مرض تنفسي فيروسي، اكتشف لأول مرة في المملكة العربية السعودية عام 2012، عند الإصابة بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية تظهر عدة أعراض مثل ارتفاع في درجات حرارة الجسم والسعال وضيق التنفس، وتعدّ متلازمة الشرق الأوسط التنفسية شائعة إذ إنّها تتسبب بوفاة 35% من المصابين بها، وتأتي خطورة الإصابة بها من عدم وجود لقاحات أو علاج محدد، ويعدّ العلاج المتاح علاجًا داعمًا ويتوقف على الحالة السريرية للمريض، وينتقل الفيروس من الحيوان إلى الإنسان، إذ إنّ فيروس كورونا بالأصل هو حيواني المصدر، وتشير بعض الأبحاث إلى إصابة الأشخاص الذين يخالطون الجِمَال العربية بفيروس متلازمة الشرق الأوسط، بالإضافة إلى انتقاله عن طريق العديد من الحيوانات كالماعز والبقر والخنازير، ويعدّ انتقال الفيروس من شخص إلى شخص أمرًا صعبًا إلا في حالة المخالطة عن قرب، ولا يمكن للأطباء الكشف دائمًا عن الإصابة بمتلازمة الشرق الأوسط نظرًا إلى أنّ أعراض هذه المتلازمة غير محددة، لذا يتوجب على جميع المراكز الصحية والمستشفيات أن تطبق الممارسات القياسية للوقاية من العدوى ومكافحتها، وتؤكد منظمة الصحة العالمية على ضرورة اتباع تدابير النظافة العامة وخصوصًا إذا زار الإنسان حظائر للحيوانات ومزارع، وتتمثل التدابير الوقائية بغسل اليدين بانتظام قبل ملامسة الحيوانات، وتجنب لمس الحيوانات المريضة.[١][٣]
  • متلازمة الجهاز التنفسي الحادة: أو فيما تعرف بالسارس، والتي تنتج عن الإصابة بفيروس كورونا، وعادةً ما تؤدي إلى التهاب رئوي قد يهدد حياة الإنسان، في العام 2002 ظهرت متلازمة الجهاز التنفسي الحادة في الصين وانتشرت بعد ذلك في العديد من دول العالم، تصيب متلازمة سارس الجهاز التنفسي العلوي والسفلي ومن الممكن أن تتسبب بالتهاب في المعدة والأمعاء، وتتطور الأعراض خلال أسبوع وعادةً ما يكون ارتفاع درجات حرارة الجسم العَرَض الأول في مراحل الإصابة المبكرة، وقد انتشر وباء متلازمة الجهاز التنفسي الحادة كثيرًا، إذ إنّه أصاب ما يقارب 8098 فردًا وتسببت بوفاة 774 مُصابًا منهم، وكان الإصابات أكثر لدى كبار السن، إذ إنّ نصف المصابين لم ينجو من الوباء.[١][٣]


علاج فيروس كورونا عند الأطفال

ذكرنا سابقًا أنّ خطورة فيروس كورونا تكمن في عدم وجود لقاحات تحمي من الإصابة به، إلا أنه يمكن للتدابير الوقائية أن تساعد في الوقاية من فيروس كورونا، وتشمل التدابير الوقائية ما يأتي:

  • الحفاظ على نظافة اليدين وغسلهما بالماء والصابون جيدًا.
  • جعل اليدين بعيدة عن العين والأنف والفم.
  • تجنب الاتصال مع الأشخاص المصابين بفيروس كورونا.

وغالبًا ما تعالج عدوى فيروس كورونا بنفس الطريقة التي تعالج بها الإنفلونزا وذلك بتناول الأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية لعلاج التهاب الحلق والحمى كالأيبوبروفين والأسيتامينوفين.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Christian Nordqvist (2018-2-1), "What's to know about coronaviruses?"، medicalnewstoday, Retrieved 2018-12-27.
  2. CDC staff (2017-11-9), "Transmission"، cdc, Retrieved 2018-12-27.
  3. ^ أ ب WHO Staff (2017-5-1), "Middle East respiratory syndrome coronavirus (MERS-CoV)"، who, Retrieved 2018-12-27.
  4. William Blahd, MD (2017-10-20), "Coronavirus"، webmd, Retrieved 2018-12-27.