الحلبة في الشهر التاسع من الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠٦ ، ٤ ديسمبر ٢٠١٨

الحلبة

نبات الحلبة هو نبات متعدد الاستخدام، وقد استخدمه سكان غرب آسيا والبحر الأبيض المتوسط منذ آلاف السنين في الطعام، وتحسين الصحة، ونعومة الجلد، وتحتوي بذور الحلبة على العديد من المواد الفعالة المفيدة للصحة، كما تحتوي على الفيتواستروجين، وهو هرمون أنثوي نباتي له نفس فاعلية هرمون الإستروجين بالجسم.

تتميز بذور الحلبة بطعم حلو ومذاق ورائحة تشبه شراب القيقب، وتستخدم الحلبة في صناعة الآيس كريم، والشموع، والصابون، ومستحضرات التجميل.[١][٢]

وأما أقصى كمية مسموح بتناولها، هي خمس معالق صغيرة أو ما يعادل 3-4 جم باليوم، ويجب تجنب تناول بذور الحلبة على معدة فارغة لتقليل اضطرابات الجهاز الهضمي قدر الإمكان.[٣]


تناول الحلبة في الشهر التاسع من الحمل

بذور الحلبة لها فوائد عديدة عند استخدامها خلال فترة الحمل، منها:.[٤]

  • الوقاية من سكر الحمل، هو نوع من مرض السكري يصيب المرأة الحامل، ويسبب ارتفاع بمستوى السكر بالدم، وتضبط بذور الحلبة على مستوى السكر في الدم، وتقلل من خطر الإصابة بسكر الحمل.
  • تكبير حجم الثدي، إذ يسبب اضطراب الهرمونات بالحمل زيادة حجم الثديين بصورة غير متماثلة، وتناول الحلبة يخفف من حدة هذه المشكلة.
  • تسهيل الولادة لأن الحلبة تزيد انقباضات الرحم، إلا أنه يجب استخدامها لهذا الغرض بعد الأسبوع 37 من الحمل للتأكد من اكتمال نمو الجنين.
  • تحفيز إفراز حليب الأم، فتناول الحلبة خلال فترة الحمل يزيد إفراز الحليب 500%، كما تستخدم الحلبة بعد الولادة أيضًا لنفس الغرض.

ويمكن إجمال أضرار تناول بذور الحلبة بكميات كبيرة خلال فترة الحمل، وخاصةً في الشهر التاسع فيما يأتي:[٣][٥].

  • الإجهاض، فبسبب احتوائها على مادة الأوكسيتوسين التي تسبب انقباض الرحم، فتؤدي إلى ولادة مبكرة أو إجهاض.
  • اضطرابات الجهاز الهضمي، مثل الإسهال، والانتفاخ، والغازات، والقيء.
  • تزداد الحساسية اتجاه بذور الحلبة في فترة الحمل، وتظهر فى صورة سعال، وعطاس، وانتفاخ بعض أجزاء من الجسم.
  • انخفاض مستوى السكر بالدم يصاحبه أعراض، مثل الدوخة، والرعشة، والتعرق، والإغماء.
  • إكساب البول رائحة تشبه رائحة شراب القيقب، وهي ليست مشكلة صحية.


القيمة الغذائية للحلبة

بذور الحلبة ذات قيمة غذائية عالية، وتحتوي ملعقة واحدة كبيرة من بذور الحلبة على:[٦]

  • 35.5 سعر حراري.
  • 6.4 جم كربوهيدرات.
  • 2.5 جم بروتين.
  • 0.7 جم دهون.
  • 2.7 جم ألياف.
  • 3.7 ملجم حديد.
  • المغنسيوم، المنجنيز، والفسفور وفيتامين ب6.


الفوائد الصحية لبذور الحلبة

استخدام بذور الحلبة بصفة يوميًا لجميع أفراد الأسرة مفيد لما لها من فوائد صحية عديدة، مثل: [٦]

  • تقليل الالتهاب المصاحب للعديد من الأمراض، مثل:
    • التهاب الشعب الهوائية.
    • تقرحات الفم.
    • السعال المزمن ومرض السل.
    • السرطان.
    • أمراض الكلى.
    • التهاب القولون التقرحي.
    • النقرس.
    • حساسية الجلد والأكزيما.
  • خفض مستوى الكوليسترول والدهون الثلاثية في الدم لذلك والوقاية من الإصابة بأمراض القلب وتصلب الشرايين.
  • علاج الإمساك وعسر الهضم لاحتوائها على كمية كبيرة من الألياف التي تسهل عملية الهضم.
  • خفض مستوى السكر بالدم، وزيادة حساسية الخلايا للأنسولين لذا هي مفيدة لمرضى السكري، إلا يجب تناولها بحذر.
  • زيادة الرغبة الجنسية لدى الرجال، وعلاج ضعف الانتصاب، وزيادة عدد الحيوانات المنوية.
  • تحسين وظائف المخ، وتقليل خطر الإصابة بمرض الزهايمر والباركنسون.
  • ترطيب ونعومة الجلد الجاف باستخدامها كدهون على الجلد .
  • تقليل اسمرار خلايا البشرة بعد تعرضها للشمس، لأنها تقلل من إفراز صبغة الميلانين بالجلد.
  • محاربة السرطان، وخاصةً سرطان الثدي والقولون، فهي توقف تكاثر الخلايا السرطانية وتتسبب بموتها.
  • مضادة للأكسدة.
  • مضادة للميكروبات، خاصةً H pylori التي تصيب المعدة مسببة القرحة، بالإضافة إلى حماية الجهاز الهضمي من ظهور القرح بصفة عامة.
  • سرعة التئام الجروح، وتقليل نمو البكتيريا على الجلد.
  • زيادة سيولة الدم والوقاية من خطر الإصابة بالجلطات والسكتات الدماغية، إلا أنه يجب الحذر عند تناولها مع الأدوية التي تسبب سيولة الدم مثل الورفارين.
  • تخفيف آلام الدورة الشهرية.
  • الوقاية من تكون حصوات الكلى.


المراجع

  1. "FENUGREEK", webmd, Retrieved 2018-11-21.
  2. Rudy Mawer (2016-9-8), "Fenugreek - An Herb With Impressive Health Benefits"، healthline, Retrieved 2018-11-20.
  3. ^ أ ب SAPANA (2018-3-6), "Effect of Fenugreek Seeds on Pregnancy"، gomama247, Retrieved 2018-11-17.
  4. Ana Jasko, "Fenugreek and Pregnancy: How Safe is the Herb?"، menstrual-cycle-calculator, Retrieved 2018-11-17.
  5. Romita P (2018-2-1), "Consumption of Fenugreek (Methi) Seeds During Pregnancy"، parenting.firstcry, Retrieved 2018-11-17.
  6. ^ أ ب Josh Axe (2018-4-12), "8 Fenugreek Benefits, Including for the Gut, Lungs & More"، draxe, Retrieved 2018-11-17.