الغدة درقية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٠ ، ٢٦ يونيو ٢٠١٨

 

 

هي من الغدد الصماء(بمعنى تفرز الهرمون في الدم مباشرة دون استخدام أي قناة)ذات لون بني محمر ويتم تشبيهها بشكل الفراشة؛ لأنهاتتكون من جزأين في الرقبة الموجودة في جسم الإنسان، وهي مسؤولة عن عملية التمثيل الغذائي (الأيض)، بالتشارك مع "ما تحت المهاد" والغدة النخامية، وينظم الكالسيوم في الدم عن طريق الهرمونات التي تفرزها وتسمى هرمونات الغدة الدرقية المسؤولة عن عمليات الغدة.

أما بالنسبة لإنتاج هذه الهرمونات، فهو بحاجة إلى بعض العناصر مثل اليود الذي يتم الحصول عليهمن الماء والغذاء،وتؤثر هذهالهرمونات على عمليات الأيض من خلال التحفيزلإنتاج البروتين من أنسجة الجسم جميعها تقريبا وزيادة كمية الأوكسجين في الخلايا، وبطء وظائف الجسم يكون عند نقص إنتاج هذه الهرمونات؛ بسبب قلة نشاط الغدة.

وظيفة الغدة هي إفراز هرمون الثايرويد وهو على نوعين: الثيروكسن T4، من الناحية الكمية يعتبر هرمونًا رئيسيًا، وهرمون ثالث يود الثيرونين T3،ويعتبر الهرمون الفعال في الأنسجة.

الهرمونات التي تفرزها الغدة درقيةهي هرمون الثيروكسين T4وهو تداخل T4 مع اليود، ويتحول إلى شكله النشط من خلال عملية معينة. وهرمون TSH يقوم بتحفيز الغدة لإنتاج هرمونات أخرى.

تمر عملية إنتاج الهرمونات في مراحل متسلسلة، وتبدأ هذه المراحل بتصنيع الغلوبولين الدرقي ثم امتصاصاليود وأكسدته، ويضاف بعدها إلى سلسلة التيروسين في الغلوبولين الدرقي لتنتج هرمونات T4-T3.

أما عملية تصنيع الغلوبولين فتتم في الشبكة الهيولية الباطنة،وإضافةالكربوهيدرات في الشبكة الإندوبلازمية في جهاز غولجي، حيث يتم إفرازه إلى داخل المادة الغروانية.

وعملية امتصاص اليود من الدم تكون عن طريق البروتين الناقل، حيث يأخذ الصوديوم واليود معا إلىالخلية، ويكون اليود المحدد لمقدار الامتصاصوليس الصوديوم. أكسدة اليود تتم بواسطة البيروكسيد وينقل بوساطة الناقل.

طريقة عمل الغدة الدرقية:


 

عند انخفاض الهرمونات في الدم تفرز الغدة النخامية المزيد من TSH، وترسل الغدة النخامية الأوامر إلى الغدة الدرقية عن طريق TSH فيقوم بإنتاج هرموناتTH3-TH4.

 

أمراض الغدة:


 

• الزيادة في نشاط الغدة.

• نقص نشاط الغدة.

• تضخم الغدة.

نقص نشاط الغدة ينتج عن نقص إنتاج الهرمون، مما يؤدي إلى بطء في كل وظائف الجسم وخصوصًا المتعلقة بالنشاط والحيوية.

أسباب نقص نشاط الغدة:


 

• من أبرز الأسباب مرض هشيموتو، وفي هذا المرض تتضخم الغدة ويتم تدمير المناطق الوظيفية الخاصة بالغدة بالتدريج.

• علاج فرط نشاط الغدة، ويتم هذا من خلال العمليات الجراحية أو اليود المشع.

• التهاب مناعي في الغدة.

• عامل وراثي.

 

أعراض نقص نشاط الغدة


 

من الصعب تحديد أعراض محددة لذلك، ولكن قد تكون الأعراض العامة هي من آثار نقص نشاط الغدة، على سبيل المثال: الإرهاق، وصعوبة في التركيز، وزيادة الوزن بشكل بطيء،وتساقط الشعر، وضعف العضلات، وجفاف الجلد .

إنعلاج قصور هذه الغدة يعتمد بشكل أساسي على أخذ الدواء الذي يوصي به الطبيب، ومن الأدوية الأكثر انتشاراليفوثيروكسين، والذي يقوم بدوره بضبط مستوى الهرمون إلى وضعه الطبيعي .

 

أعراض تضخم الغدة:


 

• ظهور تضخم أسفل الرقبة.

• سعال.

• تغير بسيط في الصوت.

• الصعوبة في البلع.

• الشعور بالاختناق.

 

أسباب التضخم:


 

 نقص في اليود.

 الالتهاب.

 سرطان الغدة.

 العقد الآحادية.

 تضخم متعدد العقد.

 مرض هاشيموت.

 مرض جريفز.

 الحمل.

فرط نشاط الغدة هو إنتاج كمية زائدة من الهرمونات، مما يجعل المعدل الأيضي زائدًا لجميع أعضاء الجسم، ومن أكثر الأسباب شيوعًا مرض جريفز.

 

أعراض زيادة نشاط الغدة:


 

 خفقان في القلب.

 التوتر.

 نقص في الوزن دون سبب.

 ارتفاع ضغط الدم عن المعدل الطبيعي.

 ارتفاع حرارة الجسم بشكل بسيط.

 سقوط الشعر.

يجب المحافظة على الغدة عن طريق تناول الغذاء الذي يحتوي على مادة اليود لضمان توازن الجسم، والقيام بالفحص الدوري ومراجعة الطبيب..