المحافظة على الحمل في الشهور الأولى

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٩ ، ١٢ يناير ٢٠٢٠

الشهور الأولى من الحمل

إنّ التغيّرات التي تحدث خلال الشهور الثلاث الأولى من الحمل عادةً ما تكون غير مرئيّة، إلّا أنّها تغيّرات مُهمّة، وتحدث هذه التغيّرات بسرعة، وتعمل الهرمونات على تحفيز الجسم وتحضيره لتغذية الجنين، قبل تأكيد الحمل باستخدام الاختبارات البدنيّة والمنزليّة، وتجدُر الإشارة إلى أنّ التعرّف على التغيّرات البدنيّة والنفسيّة التي تحدث في هذه الفترة، سيُساعد الحامل على خوض هذه الأشهر بثقة أكبر، وتتمثّل التغيّرات البدنيّة في تورّم الثديين وحساسيتهما، وكثرة التبول، وحرقة المعدة، والإعياء، والغثيان، والتقيّؤ، والحساسية اتجاه بعض الروائح، أمّا التغيّرات النفسيّة؛ فيُمكن حصرها في الشّعور بمجموعة من المشاعر المتناقضة في نفس الوقت، مثل؛ السعادة، والقلق، والإرهاق.[١]


المحافظة على الحمل في الشهور الأولى

يُساعد اتباع النصائح الآتية خلال الشهور الأولى من الحمل في الحفاظ على الحمل:[٢]

  • ترطيب الجسم: يحتاج جسم الحامل إلى كمية أكبر من السوائل، ليتمكن من تلبية احتياجات الجنين من الأكسجين والغذاء، وتُنصح الحامل بشرب كميّات كافية من الماء والعصائر الطّازجة، للحفاظ على ترطيب جسمها.
  • التوقف عن التدخين: يتسبب التدخين في زيادة خطر الإصابة بالعديد من المضاعفات، مثل؛ الحمل خارج الرحم، والولادة المبكرّة، وانخفاض المناعة، وانخفاض وزن المولود، والإجهاض، وحتّى أنّ التدخين السلبي يمكن أن يُسبّب الإصابة بمتلازمة موت الرضيع المفاجئة، لذا يجب على الحامل التوقّف عن التدخين، وتجنّب التعرّض لدخان السّجائر أيضًا.
  • التوقف عن شرب الكحول وتقليل الكافيين: إذ يؤثّر الكحول خلال الحمل سلباً على الوظائف المعرفيّة للجنين، كما يزيد من احتمال إصابته بصعوبات التعلّم، كما يرتبط تناول كميات كبيرة من الكافيين خلال الحمل بالإعاقات الخلقية والولادة المبكرة، لذلك يجب على الحامل التقليل من استهلاك المشروبات الغازية، والشاي الأخضر، والأسود، والشوكولاتة، لأنّها تحتوي على الكافيين.
  • اتباع نظام غذائي صحي: تُنصح الحامل باستهلاك الأطعمة التي تحتوي على أوميجا 3، مثل؛ المكسرات والبذور، لأهميتها في عمليّة نمو الدماغ، والعينين، والأعصاب، والأطعمة الغنيّة بفيتامين د، مثل؛ سمك التونة، والسلمون، وصفار البيض، وزيت كبد السمك، والأطعمة الغنية بالكالسيوم، مثل؛ منتجات الألبان، والسبانخ، والبروكلي، والتوفو.
  • تناول المكمّلات الغذائيّة: كحمض الفوليك مثلًا؛ إذ يجب على الحامل البدء بتناول مكملات حمض الفوليك يوميًّا، فور اكتشاف الحمل، ويساعد حمض الفوليك على حماية الجنين من الإصابة بالمشكلات التي قد تُصيب الدماغ والحبل الشوكي، وتبلغ الجرعة اليوميّة من حمض الفوليك للمرأة الحامل 400 ميكروغرام، ويمكن شراؤه من الصيدليات والمحلات التجارية، كما يجب على الحامل الحصول على مكملات غذائية تحتوي على 10 مليغرام من فيتامين د يوميًّا، ويمكن للحامل تناول المكملات الغذائيّة المتنوعة؛ إلّا أنّ اتباع نظام غذائي جيّد، عادةً ما يكون كافيًا لمنح الحامل كل ما تحتاجه من الفيتامينات والعناصر الغذائيّة.[٣]


المراجعة الطبية في الشهور الأولى من الحمل

يجب على الحامل تحديد موعد مع الطبيب حال اكتشاف أنّها حامل، وخلال الموعد الأوّل يأخذ الطبيب التّاريخ الصحّي الكامل للمرأة الحامل، ويجري فحصًا كاملًا للحوض، بالإضافة إلى إجراء الاختبارات البدنية مثل:[٤]

  • اختبار عنق الرّحم.
  • فحص ضغط الدم.
  • استعمال الموجات الفوق صوتيّة لتأكيد وجود حمل.
  • التحقق من معدلات الغدّة الدرقيّة.
  • الكشف عن عوامل الخطر مثل؛ فقر الدم.
  • التحقق من وزن الجسم.
  • حساب موعد الولادة، وعادةً ما يُحدّد تقريبًا بعد 266 يوم من تاريخ اليوم الأول لآخر دورة شهريّة.
  • فحص قياس الشفافيّة القفوي، الذي يُجرى عادةً في الأسبوع 11 من الحمل، باستخدام جهاز الموجات الفوق صوتيّة، من أجل تحديد قياسات رأس الطفل وسمك عنقه، ممّا يُساعد في اكتشاف الاضطرابات الوراثية مثل؛ متلازمة داون.


المراجع

  1. "First trimester pregnancy: What to expect", www.mayoclinic.org, Retrieved 1-10-2019. Edited.
  2. REBECCA MALACHI (9-9-2019), "14 Important Precautions To Take During First Three Months Of Pregnancy"، www.momjunction.com, Retrieved 10-1-2019. Edited.
  3. "First trimester: your essential pregnancy to-do list", www.babycentre.co.uk, Retrieved 10-1-2019. Edited.
  4. Jacquelyn Cafasso (9-11-2017), "The First Trimester of Pregnancy"، www.healthline.com, Retrieved 1-10-2019. Edited.