تغذية طفل 10 أشهر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٧ ، ٢١ يونيو ٢٠١٨

مع بلوغ الطفل الشهر العاشر، تبدأ مرحلة الطعام تبدوا لديه مرحلة مرحة جدًا، حيث إنه في هذه المرحلة العمرية يمكن إضافة مجموعة كبيرة من الأطعمة إلى قائمة الطعام الخاصة بالطفل، كما يصبح لدى الطفل التفضيلات الخاصة به، فيصبح يفضل نوع أطعمة معينة، وربما يرفض تناول بعض الأطعمة المهروسة أو المخفوقة، على الرغم من بزوغ بعض الأسنان لديه في هذه المرحلة، كما أن الضروس لم تظهر بعد، لذلك يجب على الأم عند تقديم الطعام لطفلها، أن تحرض على أن تكون هذه الأطعمة سهلة المضغ والبلع.

الأطعمة التي يمكن تقديمها للطفل في عمر ال 10 أشهر لغاية 12 شهر:


بالإضافة إلى الأطعمة التي كان يأخذها الطفل في المرحلة الأولى بعد الولادة، مثل: الموز والأرز المطبوخ والشوفان والتفاح والأفوكادو، يتم إعطاءه أيضًا الأطعمة الخاصة بالمرحلة الثانية، مثل: المشمش والجزر والفاصوليا الخضراء والقرع والزبادي إلخ.

أيضًا يتم إعطاء الطفل في المرحلة الثالثة أطعمة أخرى ومتنوعة كالمانجو والبطاطس والشمام والبطيخ والخيار والمكرونة والدجاج وغيرها. كما أن هناك العديد من الأصناف التي يمكن إضافتها إلى غذاء الطفل في هذه المرحلة.

أطعمة أخرى يمكن إعطاءها للطفل في المرحلة الأولى والثانية والثالثة بعد الولادة، وفوائدها على الجسم:

  • الفواكه:
  • الكيوي: تحتوي الكيوي على الكثير من فيتامين A، C وبعض الألياف وحمض الفوليك والبوتاسيوم، لذلك لا تعتبر الكيوي من الفواكه التي لا مخاطر صحية وحساسية عالية، ولكن إذا تم تناولها في مراحل أبكر من هذه فمن الممكن أن تسبب ظهور الطفح الجلدي على جسد الطفل.
  • الفروالة، تعتبر الفراولة أحد المصادر الرائعة لفيتامين C، وذلك بسبب لونها الأحمر الساطع فالفراولة تحتوي على نسبة جيدة من مضادات الأكسدة، بالإضافة إلى احتوائها على العديد من العوامل الوقائية ضد مرض السرطان.
  • الخضروات:
  • الطماطم، هي في الواقع تصنّف ضمن من الفواكه وتحتوي على مستوى عالي من الحموضة التي يمكن أن تسبب المتاعب الشديدة في منطقة البطن.
  • السبانخ، يتعبر السبانخ من المصادر الغنية بعنصر الكالسيوم، حيث إن 250 جرام من السبانخ، قد يزوّد الجسم بـ 42 مل/جرام من الكالسيوم، كما أنه يحتوي على نسب عالية من فيتامين A والسيلنيوم والحديد.
  • البروكلي، مصدر جيد لفيتامين C كما أنه غني بالألياف القابلة للذوبان، مما يجعله من أهم الأطعمة التي يمكن إعطاءها للأطفال.
  • القرنبيط، يعتبر من أهم الأطعمة، ولكن يؤخذ عليه أنه يسبب زيادة تكوّن الغازات في الجسم، مما يسبب المغص الشديد، ولكنه غني بالمواد الكيميائية التي تقلل حالات الإصابة بالسرطان وغيره من الأمراض.
  • اللحوم والألبان:
  • الأسماك، حيث يعتبر تقديم الأسماك كغذاء للأطفال في سن 9-10 أشهر من أفضل الأوقات التي يمكن من خلالها إدخال السمك إلى النظام الغذائي الخاص بالطفل في هذه المرحلة العمرية.
  • الألبان، حيث إن اللبن البقري يحتوي على نسب عالية من فيتامين ه وبعض الأحماض الدهنية، بالإضافة إلى البوتاسيوم والصوديوم وغيرها.