تكوين الجنين في الشهر الثامن من الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٣ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨
تكوين الجنين في الشهر الثامن من الحمل

    في الشهر الثامن يكون طفلك كامل النمو تمامًا وجميع أعضائه متكاملة، ويبقى في الشهر التاسع إلى أن يكتمل وزنه ونموه بشكل كامل، بحيث يستمر داخل الرحم في الأسبوع الأول من الشهر الثامن لبدء تراكم الدهون تحت الجلد، من أهم الأعراض التي تشعرين بها في الشهر الثامن هو شعورك الدائم بالحاجة لدخول الحمام، وفي بعض الأحيان ستشعرين بتسرب البول إذا ما ضحكت أو سعلت أو عطست؛ لأن هذه الأعراض غير مخيفة أبدًا وليس عليك الهلع منها، بل يجب عليك القيام بتمارين كيجل ولا مضار من استشارة طبيبك، كما وستلازمك العديد من الأعراض التي ستبدأ في بداية الثامن لتنتهي في وقت الولادة، وتتراوح ما بين الإمساك والصداع المزمن وتشنجات القدمين، والانتفاخ، والدوخة، واحتقان الأنف، وعسر الهضم، وأخيرًا وبسببه الزيادة في هرمون الإستروجين الذي يؤدي إلى هبات ساخنة.   وأما عن الأسبوع الثاني من الشهر الثامن فسيبدأ وزنك بالتزايد لما يقارب الباوند الواحد في الأسبوع، سيحتل طفلك نصف هذا الوزن لتكتسبي أنت ما بقي منه، كما وتبدأ أظافر قدميه ويديه بالنمو والتكون، إضافة إلى نمو الشعر الخفيف، وفي ما يلي سيبدأ الهيكل العظمي من التحول بحيث يتحول من الغضاريف إلى العظام، كما وستبدأ في هذه الحالة تغذية الدماغ لدى الطفل، وانتقال الأجسام المضادة الخاصة بك إلى جهاز مناعة الطفل، ولكن عزيزتي إن نمو الطفل لم يكتمل بعد في هذه المرحلة وبالتالي يحتاج إلى البقاء في الخداج لفترة من الزمن.   وأما في الأسبوع الثالث من الشهر الثامن يبدأ الدماغ بأداء وظائفه ومن ثم تتشكل ذاكرته، ويستطيع الآن تذكر أصواتكم؛ لذا عليك التحدث معه كثيرًا والأب أيضًا ليستطيع التعرف إليكم الآن، ولكن ما زال دماغه غير ناضج ومكتمل ولن ينهي اكتماله إلا عند انتهاء السنة الأولى من حياته، وفي النهاية يصبح حجم الدماغ يصل إلى ¾ دماغ الشخص البالغ، واكتمال الدهون وتكونها يصبح الطفل على استعداد لتنظيم حرارته بعدما يحين موعد الولادة ويبصر الدنيا، كما ويتمكن الطفل في هذا الوقت من التنفس بشكل سليم وصحيح والتعرف إلى رائحة أمه.   وأما في الأسبوع الأخير من الشهر الثامن فإن طفلك قد اكتمل نموه تمامًا وبعد انتهاء هذا الأسبوع إذا ما قمت بولادة طفلك، فإن نسبة نجاته وإبصاره للدنيا على قيد الحياة هي 99%، كما وفي هذا الأسبوع سيكتسب طفلك بعض الوزن ويكتمل نمو أظافره ووشعره، بالإضافة إلى انتهاء الجهاز المناعي، والعصبي من التكون واكتماله تمامًا، ويبدأ بؤبؤ عيونه يتفاعل مع الضوء.   ولينتهي هذا الشهر باكتمال نمو طفلك تمامًا ولا يحتاج إلى الشهر التاسع غير لاكتساب المزيد من الوزن ونمو الطول، يستطيع طفلك الآن الإحساس بك، واستنشاق رائحتك، وتسجيل صوتك في ذاكرته، فلتسعي لتكون أولى الكلمات التي يسمعها تنطق بلسانك وزوجك، إن حان موعد ولادتك الآن فلا عليك من الخوف على طفلك فإن نسبة 1% هي لا شيء في عالم الطب إلا في الحالات النادرة والحساسة..