دواء الاكتئاب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٠ ، ٢٥ يوليو ٢٠١٨

الاكتئاب هو عبارة عن حالة نفسية تشتمل على عديد الاضطرابات ومشاعر الحزن والحيرة والوحدة والرفض من قبل المصاب بها للآخرين، وينعكس ذلك على المزاج والأفكار ويغير من نظرة الإنسان لنفسه وللآخرين، ويتجسد بحالة من فقدان الاتزان النفسي والفكري والعاطفي والجسدي.

 

ومن أهم المظاهر التي تدل على الإصابة بالاكتئاب ما يلي:


1) تعكر المزاج وتقلبه وامتزاج ذلك بالحزن الشديد.

2) التخلي عن الأحلام والمعتقدات.

3) الانطوائية والميل إلى العزلة.

4) السوداوية تجاه الحياة بشكل عام.

5) عدم تحمل الآخرين وعدم القدرة على تقبلهم.

6) كبت المشاعر وعدم القدرة على فهم عاطفة الطرف الآخر.

7) فقدان الشهية وسوء التغذية مع حالة من الضعف العام.

8) كثرة البكاء بدون سبب والتعلق بالماضي وتكرار ذكره.

9) عدم القدرة على ضبط الأعصاب وسرعة الانفعال.

10) نقص التركيز وكثرة تشتت الذهن وضعف الإدراك الحسّي.

11) الشعور ببعض الآلام الجسدية التي لا يجدي معها العلاج نفعًا.

12) فقدان حب الحياة والرغبة في الانتحار.

13) صعوبة النوم وكثرة الاستقياظ ليلًا.

 

وقد يصاب بعض الأشخاص بالاكتئاب دون أي مسببات، وهناك بعض الأشخاص يكون لهم استعداد نفسي أو بيولوجي للإصابة به، وقد يصاب البعض الآخر نتيجة توفر عوامل نفسية أو بيئية أو باجتماع العوامل النفسية والبيئية معًا.

 

ومن أهم العوامل التي تزيد من احتمال الإصابة بالاكتئاب ما يلي:


1) الوراثة.

2) الفئة العمرية.

3) المشاكل والضغوط المختلفة.

4) الإصابة بأمراض قاتلة أو مزمنة.

5) تعاطي الكحول والمخدرات.

 

 

ويمكن علاج الاكتئاب عن طريق العلاج النفسي أو عن طريق العقاقير الطبية أو عن طريق أساليب أخرى غير مألوفة.

 

أولا: العلاج النفسي


حيث في العلاج النفسي يتم إخضاع المريض لعدة جلسات مع أخصائي نفسي للتخلص من السلبية والإحباط وتقريبه للآخر وتعزيز علاقاته بالأشخاص إيجابيًا.

 

ثانيا: العلاج بالأدوية


وهي ما تسمى بمضادات الاكتئاب، حيث تعمل هذه العقاقير على إزالة القلق والتوتر وتبعث على الإحساس بالراحة والبهجة، وذلك لأثرها الفعال على الجهاز العصبي ودورها الفاعل في إعادة التوازن الكيميائي للسيالات العصبية في الجسم، لكنها تنطوي على الكثير من الأعراض الجانبية التي قد تكون خطرة على المدى الطويل.

 

ثالثا: العلاج بوسائل أخرى


ومن أبرز هذه الأساليب ما يلي:

1) العلاج بأشعة الشمس وتسليط الضوء:

عن طريق تعريض المصاب بالاكتئاب لضوء النيون أو ضوء الشمس التي يبعث على تنظيم الجهاز العصبي وتهدئة المخ.

2) الصدمات الكهربائية:

وهي من الطرق التي تستخدم في حالات الاكتئاب الشديد.

3) الحرمان وتغيير النظام اليومي:

وذلك بمنع النوم عن المصاب بالاكتئاب من أجل تغيير نظام الجهاز العصبي المُجْهَد، وقد أثبتت هذه الطريقة جدواها مع بعض المرضى.