دواء لعلاج البواسير

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٠ ، ١٠ ديسمبر ٢٠١٨
دواء لعلاج البواسير

البواسير

البواسير هي عبارة عن انتفاخ العروق في منطقة الشرج والمستقيم السفلي، وعلى الرغم من أن السبب الرئيسي لحدوث البواسير غير معروف، إلا أنه يمكن أن يصاب الانسان بالبواسير نتيجة بذل جهد عند استخدام الحمام، أو بسبب حدوث ضغط زائد على الأوردة كما يحدث خلال فترة الحمل، والبواسير في بعض الأحيان تتشكل دون ظهور أعراض، ولكن في بعض الحالات قد تؤدي إلى الحكة، والألم، وعدم الراحة، والنزيف، ولحسن الحظ يوجد الكثير من الخيارات التي يمكن استخدامها لعلاج البواسير، حيث يعتمد الكثير من الأشخاص على العلاجات المنزلية، والتغير في نمط الحياة لتخفيف أعراض البواسير.[١]

من الأسباب التي قد تؤدي إلى الإصابة بالبواسير:[٢]

  • رفع أشياء ثقيلة.
  • الإصابة بالإسهال، أو الإمساك.
  • بذل جهد أثناء استخدام الحمام.
  • الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة.


أدوية علاج البواسير

يمكن استخدام عدة أنواع من الأدوية والكريمات دون الحاجة إلى وصفة طبية، للتخفيف من الورم والانزعاج الناتج عن البواسير، حيث إنه يجب استخدام هذه الأدوية لمدة من 5 إلى 7 أيام فقط، وذلك لأن استخدامها لمدة طويلة قد يسبب التهيج للجلد الحساس، لذلك يجب قراءة النشرة المصاحبة للدواء قبل استخدامه، ومن هذه الأدوية:[٣]

  • كريم كورتيكوستيرويد: يستخدم هذا الكريم عند وجود التهاب حاد في المستقيم الخاص بالمريض، حيث إن الكريم يحتوي على منشطات، ويجب استخدامه لمدة لا تزيد على الأسبوع في كل مرة، وذلك لأنه قد يجعل الجلد المحيط بمنطقة الشرج أخف وزنًا.
  • المسكنات: تساعد الأدوية المسكنة المنتشرة، مثل الباراسيتامول، في تخفيف الألم الناتج عن البواسير، إلا أنه في حالة وجود نزيف مفرط، يجب تجنب استخدام الأدوية المضادة للالتهاب غير الستيرويدية، وذلك لأنها قد تكون السبب في جعل نزيف المستقيم أسوء، كما يجب الابتعاد عن استخدام مسكنات الكوديين، لأنها قد تؤدي إلى الإصابة بالإمساك.
  • أدوية مخدر موضعي: قد يصف الطبيب أحد أنواع الأدوية التي تحتوي على مخدر موضعي لعلاج البواسير، إلا أنه يجب استخدامها لبضعة أيام، لأنها قد تكون السبب في جعل الجلد أكثر حساسية.
  • المسهلات: في حال كان الإمساك هو السبب في البواسير، قد يصف الطبيب بعض أنواع المسهلات، التي يمكن أن تساعد على التخلص من الموجود في الأمعاء.


نصائح عند الإصابة بالبواسير

من النصائح التي يمكن اتباعها عند الإصابة بالبواسير للتخفيف من حدته:[١]

  • الإكثار من شرب السوائل، حيث إن شرب حوالي من 6 إلى 8 أكواب من الماء والسوائل يوميًا، يبقي البراز رخوًا.
  • تناول الأغذية الغنية بالألياف: إن تناول الكثير من الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة، يخفف البراز وحجمه، مما سيخفف من الإجهاد خلال استخدام الحمام الذي قد يسبب البواسير.
  • في حالة تناول مكملات ألياف، يجب شرب كمية من السوائل لا تقل عن ثمانية أكواب، وذلك لأن مكملات الألياف قد تسبب الإمساك.
  • استخدام الحمام عند الشعور بالحاجة، وذلك لأن التأجيل سيسبب جفاف البراز، مما سيصعب عملية مروره في الأمعاء.
  • ممارسة التمارين الرياضية، لأنها تمنع الإمساك، وتخفف من الضغط الواقع على الأوردة، وتساعد على التخلص من الوزن الزائد الذي قد يزيد من احتمالية الإصابة بالبواسير.


المراجع

  1. ^ أ ب "Hemorrhoids", www.mayoclinic.org, Retrieved 29-11-2018. Edited.
  2. "What are Hemorrhoids?", www.webmd.com, Retrieved 29-11-2018. Edited.
  3. "Treatment - Haemorrhoids (piles)", www.nhs.uk, Retrieved 29-11-2018. Edited.