سبب ألم الرأس في رمضان

سبب ألم الرأس في رمضان
سبب ألم الرأس في رمضان

ما هو سبب ألم الرأس في رمضان؟

يعد الصداع أثناء الصيام من الشكاوى الشائعة جداً والتي عادةً ما تكون طبيعيةً ولا تستدعي القلق،[١] ويتصف هذا الصداع بأنه صداعٌ غير نابض منخفض إلى متوسط الشدة ومنتشر على كامل محيط الرأس، وقد تزداد شدة الصداع مع ازدياد ساعات الصيام،[٢]ويحدث الصداع خلال الصوم لأسبابٍ مختلفة، نذكر منها ما يأتي:

معاناة الشخص من انخفاض سكر الدم

يقترح بعض العُلماء أنَّ انخفاض سكر الدم أثناء الصيام قد يُسبب تفعيل المستقبلات المسؤولة عن الشعور بالألم عند بعض الأشخاص أصحاب الاستعداد الوراثي لذلك، ممّا يُفسِّر شعورهم بالصداع، بينما تعترض فئة أخرى من العلماء على التَّفسير السابق للأسباب الآتية:[٣]

  • احتواء الجسم على الغليكوجين (Glycogen) وهو مخزون السكر الاحتياطي ضمن الجسم، حيثُ يحافظ الغليكوجين على المستويات الطبيعية لسكر الدم لمدة تصل حتى 24 ساعة دون تناول الطعام.
  • انخفاض سكر الدم يؤدي إلى صداع نابضٍ على عكس صداع الصيام غير النابض.
  • قد يحدث صداع الصيام على الرغم من كون مستويات سكر الدم الطبيعية.

تعرّض الشخص للجفاف والتوتر

قد يسبب التوتر النفسي عند الكثير من الأشخاص تخطيهم تناول الطعام سواءً أثناء الصيام أو في غيره من الأوقات، على خلاف من يميل لتناول الكثير من الطعام حال التوتر، ويقترح العلماء الجفاف والتوتُّر كأسبابٍ مُحتملة لصداع الصيام ولكن يبقى السبب الرئيسي لذلك غير مُحدَّد بعد.[٣]

معاناة الشخص من الأعراض الانسحابية للكافيين والنيكوتين

قد تسبب الأعراض الانسحابية للمواد المسببة للإدمان صداعًا لدى الصائم في نهار رمضان، ومن أهمها الآتي:[١]

  • الكافيين

الموجود في القهوة والشاي.

  • النيكوتين

الموجود في السجائر والشيشة.

تشبه أعراض الصداع الذي ينتج عن التوقف عن تناول الكافيين أعراض الصداع الناتج عن الصيام، حيث تبدأ الأعراض الانسحابية للكافيين بعد 18 ساعة من التوقف عن تناوله، ولكن العلماء في خلاف حتى الآن حول ربط الأعراض الانسحابية للكافيين مع الصداع الناتج عن الصيام،[٣] إلّا أن من الأمور التي تدعم هذه النظرية هي زوال الصداع بعد تناول الشخص لكمية من الكافيين والماء عند الإفطار.[٤]

كيف يمكن التخفيف من ألم الرأس في رمضان؟

يمكن التخفيف من الصداع في رمضان باتباع الطرق الآتية:

  • تناول الوجبات المُغذية والمتوازنة على وجبة الإفطار والسَّحور.[١]
  • الإكثار من شُرب السوائل على وجبة الإفطار والسُّحور وبينهما.[١]
  • أخذ الأدوية المُسكِّنة للألم عند الحاجة.[١]
  • تدليك العضلات المتوترة بلطف.[١]
  • ارتداء النَّظارات الشمسية والقبَّعات الواقية من الشمس.[١]
  • التخفيف من الكافيين والنيكوتين قبل قدوم شهر رمضان بهدف الاعتياد على قلّتهما.[٣]

ملخص المقال

عادةً ما يكون الصداع في نهار رمضان مرتبطًا بأسباب بسيطة لا تستدعي القلق؛ فقد ينجم عن انخفاض سكر الدم، أو بسبب التوتر والجفاف أثناء الصيام أو بسبب قلّة شرب المنبهات التي اعتاد الناس على شربها بكثرة قبل الصيام، ونشير أيضًا لإمكانية التخفيف من شدة الصداع باتباع طرقٍ بسيطة ومفيدة.

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Beware Of These Health Problems During Fasting", mag, Retrieved 18/12/2021. Edited.
  2. "Fasting Headache", headacheaustralia, Retrieved 18/12/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "How Fasting Causes Headaches", verywellhealth, Retrieved 18/12/2021. Edited.
  4. "The Fasting Headache", headaches, Retrieved 24/12/2021. Edited.

312 مشاهدة