سبب رائحة البول الكريهة عند الحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٦ ، ٩ يناير ٢٠٢٠

التغييرات في رائحة بول الحامل

يبدأ الجسم إفراز هرمون الموجه الغدد التناسلية المشيمية بعد وقت قصير من عملية زرع البويضة المخصبة في بطانة الرحم، ويُوضّح الطبيب غاري ثيبودو في كتابه علم التشريح وعلم وظائف الأعضاء أنّ وجود هذا الهرمون في دماء النساء وبولهن يشير إلى وجود حمل، وتتمكّن بعض النساء من شم رائحته في البول خلال وقت مبكر من الحمل، كما يشرن إلى أنّ البول خلال المراحل الأولى يمتلك رائحة أقوى مما بدا عليه سابقًا، ويستطعن تمييز هذه الرائحة في أحمالهن التالية أكثر من أحمالهن الأولى.[١]


سبب رائحة بول الحامل الكريهةعند الحامل

تحدث رائحة البول الكريهة للحامل للأسباب الآتية:[٢]

  • زيادة قوة حاسة الشم، تزيد حساسية بعض النساء الحوامل تجاه عدة أنواع من الروائح حتى لو بمعدلات قليلة، ومن الطبيعي أن يحتوي البول على الأمونيا، غير أنّها لا تسبب انبعاث رائحة قوية من البول، ولأنّ حاسة الشم تصبح أقوى خلال الحمل تبدو الحامل أكثر تمييزًا لرائحة الأمونيا في البول.
  • التغييرات في النظام الغذائي، ترغب الحامل في تناول أطعمة جديدة لم تُجرّبها سابقًا، ويسبب التغيير المفاجئ في النظام الغذائي تغيير رائحة البول، كما تحتوي بعض الأطعمة على مجموعة من العناصر الغذائية والفيتامينات التي تجعل رائحته شبيهة برائحة الأمونيا؛ مثل: الهيليون، والبصل، والثوم.
  • الجفاف، يبدو الجسم جافًا عندما لا تحصل الكلى على كمية كافية من الماء لتخفيف البول، مما يدفعها إلى إنتاج بول مركّز وبرائحة أقوى، ويصيب الجفاف نسبة كبيرة من النساء حتى قبل الكشف عن الحمل، ويتسبب عدم شرب كميات كافية في منع الجسم من إنتاج كميات طبيعية من البول، وعادةً ما يبدو لونه أغمق من المعتاد.
  • الفيتامنيات والمكملات الغذائية، تسبب العديد منها -خاصة التي تحتوي على فيتامين ب- حدوث تغييرات في رائحة ولون البول، وتجب على الحامل استشارة الطبيب في تناول أيٍّ منها، والتركيز على تناول الأطعمة الغنية بالحديد، والكالسيوم، وحمض الفوليك، وتجنب المكملات الغذائية للحدّ من أعراضها الجانبية، ومخاطر جرعاتها الزائدة.
  • التهاب المسالك البولية، تصاب 8% من النساء الحوامل بالتهاب المسالك البولية الذي يسبب خروج رائحة شبيهة برائحة الأمونيا، ويحدث بسبب الالتهابات البكتيرية، خاصةً بسبب بكتيريا الإشريكية القولونية، ويؤدي أيضًا إلى الألم والحرقة عند التبول، ولون البول الغائم، والحاجة المتكررة إلى التبول، والشعور بآلام في الحوض، وأسفل البطن، وتجب على الحامل مراجعة الطبيب على الفور في حال الشك في الإصابة بالتهاب المسالك البولية؛ لأنّه قد يؤثر في الجنين.


أهمية اختبارات البول أثناء الحمل

يُخضِع الطبيب أو مقدم الرعاية الحامل لـفحص البول في أوّل زيارة لها بعد الكشف عن الحمل ولعدة مرات أخرى خلال الحمل، وتساعد هذه الفحوص في الكشف عن إصابتها بالجفاف، أو التهابات المثانة، أو مرض السكر، أو التهابات الكلى، وتشير معدلات البروتين المرتفعة في البول إلى الإصابة بعدوى المسالك البولية، أو الأمراض الكلوية الأكثر خطورة، ويكشف مقدم الرعاية عن المستويات العالية من البروتينات والسكر في الدم في حال وجودها للتأكد من إصابة الحامل بتسمم الحمل أو لا، بينما تشير معدلات السكر العالية إلى الإصابة بسكري الحمل.[٣]


المراجع

  1. Kirstin Hendrickson, "Early Urine Smell Signs of Pregnancy"، www.livestrong.com, Retrieved 3-10-2019. Edited.
  2. Jennifer Huizen (28-3-2018), "Why does urine smell like ammonia while pregnant?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 3-10-2019. Edited.
  3. Kathleen Smith (10-1-2018), "How Does Your Urine Change When You’re Pregnant?"، www.everydayhealth.com, Retrieved 3-10-2019. Edited.