علاج الاسهال عند الكبار

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٠ ، ٤ ديسمبر ٢٠١٩
علاج الاسهال عند الكبار

الإسهال

الإسهال هو خروج البراز بشكل مائي، وقد يستمر لبضعة أيام ثم يختفي دون الحاجة لعلاج، ويوجد نوعان من الإسهال، الأول الإسهال الحاد الذي يستمر ليوم أو يومين، ويكون ناتجًا عن التعرض لعدوى فيروسية أو بكتيرية، أو بسبب التسمم الغذائي، وهناك حالة من الإسهال الحاد التي تحدث نتيجة التعرض لبكتيريا أو طفيليات خاصةً في الدول النامية، أما النوع الثاني فهو الإسهال المزمن، والذي يستمر لمدة أربعة أسابيع على الأقل بسبب التعرض لمرض أو اضطراب معوي مثل الاضطرابات الهضمية أو داء كرون.[١]


علاجات الإسهال عند الكبار

يستخدم العديد من الطرق لعلاج الإسهال منها:[٢]

  • الترطيب: يساعد الترطيب على معالجة الجفاف الناتج عن الإسهال. [٢]
  • استخدام البروبيوتيك: هي مصادر للبكتيريا تخلق بيئة صحية في الأمعاء والتي هي ضرورية لعمل الجهاز الهضمي، إذ إنها تؤدي لنمو بعض الكائنات الحية الدقيقة التي تعيش في بعض الأطعمة مثل الزيتون الأخضر، والشوكولاتة الداكنة، والجبن، وخبز العجين والمخللات، والشمندر، كما أنه موجود أيضًا على شكل مسحوق أو حبوب.[٢]
  • تناول أطعمة معينة: يمكن تناول بعض الأطعمة التي تساعد في تخفيف أعراض الإسهال، مثل تناول أطعمة قليلة الألياف والتي تساعد على تثبيت البراز، مثل الموز، والأرز الأبيض، وعصير التفاح، والخبز المحمص، وهناك أطعمة يمكن تحملها عند التعرض للإسهال مثل دقيق الشوفان، والبطاطس المسلوقة، وحساء الدجاج.[٢]
  • الابتعاد عن تناول أطعمة غنية بالألياف: مثل البوظة، والفاصولياء، والحمص، والقرنبيط، والبازيلاء، والحليب، وحبوب الذرة والخضار الورقية الخضراء، والبروكلي، والتوت.[٢]
  • الابتعاد عن الأغذية التي تزيد من حدة الإسهال: مثل العلكة الخالية من السكر، والنعنع، والكرز الحلو، والخوخ، والمشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة، وأيضًا يجب الابتعاد عن تناول الفركتوز بكميات كبيرة والذي يوجد في عصائرالفاكهة، والعنب، والتمور، والعسل، والتين، والمكسرات، والمشروبات الغازية، والخوخ، وكذلك يجب الابتعاد عن مصادر المغنيسيوم. [٣]


أدوية علاج الإسهال عند الكبار

يمكن استخدام نوعين من الأدوية لعلاج الإسهال، وهما: [٤]

  • اللوبيرمايد: يقلل من حركة الطعام في الأمعاء، مما يساعد الجسم على امتصاص المزيد من السوائل.
  • الببيسموث: يوازن حركة المائع عبر الجهاز الهضمي.


يجب الاتصال بالطبي عند الشعور بأحد الأعراض التالية:[٤]

  • الشعور بألم شديد في البطن أو أسفله
  • الشعور بالضعف، وجفاف الفم، والعطش الشديد، والتبول أقل من المعتاد.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • عدم الشعور بتحسن خلال 48 ساعة.


أسباب الإسهال

يعاني الأشخاص من الإسهال نتيجة التعرض لبعض الظروف منها:[١]

  • عدوى فيروسية.
  • عدوى بكتيرية.
  • مرض معوي.
  • عدوى طفيلية.
  • عدم تحمل بعض أنواع الطعام، مثل اللاكتوز.
  • حساسية الطعام.
  • رد فعل نتيجة تناول دواء ما.
  • عمل جراحة في المعدة أو المرارة .


أعراض الإسهال

يوجد العديد من الأعراض للإسهال يمكن أن يعاني الشخص من واحد منها أو من مجموعة، وهي:[١]

  • غثيان.
  • وجع في البطن.
  • جفاف .
  • تشنج.
  • حمى.
  • انتفاخ.
  • ظهور دم في البراز .
  • ظهور براز حجمه كبير.


مضاعفات الإصابة بالإسهال

يُعدّ الجفاف من أخطر المضاعفات التي قد تنتج من الإصابة بالإسهال، ويتزامن حدوثه مع أي من مسببات الإسهال المختلفة، ويحدث نتيجةً لما يُسببه الإسهال من فقدان سريع في سوائل الجسم، وأملاح الدّم وأهمها: البوتاسيوم، والمغنيسيوم، والكلوريد، ممّا قد يُسبب الإصابة بتهدم الأوعية الدّموية، خاصةً إذا كان الإسهال مزمنًأ كما في حالات الإصابة بعدوى الكوليرا، وتزيد احتمالية تلف الأوعية الدّموية عندما يُصاب بالإسهال صغار السن أو كبار السن، أو ذوي المناعة المنخفضة، وقد يُسبب الإسهال نزول مستويات الكاربونيت في الدّم مما يُسبب الإصابة بالتحمض الأيضي، ويزيد الإسهال المزمن والمستمر أو المصحوب بإفرازات مخاطية من احتمالية انخفاض مستويات البوتاسيوم، وانخفاض مستويات المغنيسيوم التي ينتج عنها الإصابة بالتكزز. ويجب مراجعة الطبيب فورًا قبل تفاقم حالة الإسهال خاصةً لو كان مزمنًا أو تزامن مع أعراض معيّنة من مثل: ظهور دم أو مخاط في البراز، أو ارتفاع درجة حرارة الجسم، أو ظهرت علامات الجفاف على المصاب، أو فقدان الوزن غير المبرر.[٥]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Valencia Higuera (7-3-2016), "What Causes Diarrhea?"، www.healthline.com, Retrieved 9-11-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج Joe Bowman , Erica Cirino (18-4-2017)، "The 5 Most Effective Diarrhea Remedies"، www.healthline.com, Retrieved 9-11-2018. Edited.
  3. Markus MacGill, "What you should know about diarrhea"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 9-11-2018. Edited.
  4. ^ أ ب "Treatment for Diarrhea", www.webmd.com, Retrieved 9-11-2018. Edited.
  5. Norton J. Greenberger, (5-2018), "Diarrhea"، msdmanuals, Retrieved 3-12-2019. Edited.