علاج لنزول الدورة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٢ ، ٢٦ نوفمبر ٢٠١٨
علاج لنزول الدورة

نزول الدورة الشهرية

نزول الدورة أو ما يعرف بغزارة الطمث من الأمور التي تصيب الكثير من النساء، ويشكل خطرًا على حياتهن لأنه قد يصل بالمرأة إلى فقر الدم الناجم عن الحديد؛ والذي من أعراضه التعب والإعياء وشحوب الوجه والجلد، وتُعالج معظم حالات فقر الدم الناتج من نزول الدورة بمكملات الحديد الفموية، وفي بعض حالات غزارة الطمث تعاني المرأة من ضيق في التنفس، وخفقان في القلب يستدعي دخول المستشفى، وفي حالات أخرى تكون كمادات الثلج معالجة من خلال وضعها على البطن مدة 20 دقيقة أكثر من مرة في اليوم لإيقاف النزيف، وعامةً يجب التوجه إلى الطبيب للمعاينة والتشخيص في كل حالات غزارة الطمث.[١]


علاج نزول الدورة طبيعيًا

هناك الكثير من علاجات نزول الدورة، منها العلاجات المنزلية الطبيعية، والعلاجات الدوائية، والعلاجات الجراحية في بعض الحالات المتقدمة والمستعصية، وفيما يأتي تفصيل بالعلاجات المنزلية: [٢]

  • تناول كميات مناسبة من الماء: عند النزف لعدة أيام بسبب غزارة الدورة ينخفض حجم الدم في الجسم، وبالتالي يجب تعويض الجسم بالسوائل من خلال شرب 4-6 أكواب من الماء يوميًا، أو شرب محلول إلكتروليت.
  • فيتامين سي: يساعد فيتامين سي جسم المرأة على امتصاص الحديد، وبالتالي يساعد في تقليل خطر فقر الدم، ويجب الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بهذا الفيتامين، ومن هذه الأطعمة:
    • الحمضيات؛ كالبرتقال، والليمون، والجريب فروت.
    • الفلفل الأخضر والأحمر.
    • الفراولة.
    • البروكلي.
    • عصير الطاطم.
  • الحديد: يجب تزويد الجسم بالأغذية الغنية بالحديد، لأن الحديد هو ما ينتج هيموغلوبين الدم، وهو جزيء يساعد خلايا الدم الحمراء على حمل الأكسجين، وفي حالات غزارة الطمث تُفقد كميات كبيرة من الحديد، لذا لا بد من تعويض الجسم بالحديد من خلال الأطعمة الغنية به، مثل:
    • اللحوم الحمراء، كلحم البقر.
    • المحار.
    • اللحوم البيضاء، كالدجاج، والديك الرومي.
    • الفاصولياء.
    • السبانخ.


علاج نزول الدورة دوائيًا

في كثير من الحالات لا يُستجاب للعلاجات الطبيعية، وتبقى الدورة غزيرة ومتعبة، ولهذا لا بد من مراجعة الطبيب النسائي، وأخذ الدواء المناسب للحالة، ومن أدوية علاج غزارة الطمث:[٣]

  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs): وهي أدوية تقلل من فقد الدم بغزارة خلال الدورة الشهرية، وتقلل من تشنجات البطن المؤلمة، والتي تعرف بعسر الطمث، ومن أمثلتها أدوية الأيبوبروفين، ونابروكسين الصوديوم.
  • حمض الترانيكساميك: يقلل هذا الحمض من كمية الدم المفقود خلال الدورة الشهرية، ولا يؤخذ إلا في حالات النزيف الكبير خلال الدورة.
  • موانع الحمل الفموية: وهي أدوية تمنع الحمل وتنظم هرمونات الجسم، وتنظم الدورة الشهرية، وتقلل من نوبات النزف الحيضي المفرط أو المطول.
  • أدوية البروجيستيرون: وهي أدوية تحتوي على هرمون البروجيستيرون؛ لتصحيح اختلال التوازن بالهرمونات، والحد من غزارة الطمث.
  • مكملات الحديد: وهي أدوية تكمل الجسم بكمية الحديد المفقودة خلال الطمث الغزير، وذلك لتجنب الإصابة بفقر الدم.


المراجع

  1. "MENSTRUAL PERIOD", www.healthywomen.org, Retrieved 23-11-2018. Edited.
  2. Stephanie Watson, "How to Stop Heavy Periods: 22 Options for Treatment"، www.healthline.com, Retrieved 23-11-2018. Edited.
  3. "Menorrhagia (heavy menstrual bleeding)", www.mayoclinic.org, Retrieved 23-11-2018. Edited.