علاج من مرض السكري

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٠ ، ٢٦ يونيو ٢٠١٨
علاج من مرض السكري

 

 

يعتبر مرض السكري من الأمراض المزمنة، الأمر الذي يعني أنه يلازم الشخص طوال حياته، والسكري يعرف بأنه تذبذب مستوى السكر في الدم الناجم عن ارتفاع تركيزه بشكل كبير في الجسم بسبب ضعف إفراز هرمون الأنسولين أو انخفاض حساسية أنسجة الجسم له أو كلا الأمرين معًا، حيث تتمثل وظيفة هرمون الأنسولين في تحويل الغذاء الذي يتناوله الشخص إلى طاقة تمثيل غذائي من خلال نقل السكر الذي تم تفكيكه من النشويات التي تم تناولها إلى كافة خلايا الجسم لتستفيد منه في إنتاج الطاقة التي تمكنها من أداء وظائفها الملقاة على عاتقها على أكمل وجه، ونقص هذا الهرمون المهم في الجسم يؤدي إلى الإصابة بمرض السكري.   ومن الجدير بالذكر أن عدم علاج هذا المرض بالشكل الصحيح يؤدي إلى تدمير بعض الأعضاء الحيوية في جسم الإنسان؛ بسبب تراكم مادة الجلوكوز في الدم التي تسبب ضررًا هائلًا للأوعية الدموية الصغيرة الموجودة في الجهاز العصبي أو القلب أو العيون، مما يشكل خطرًا محدقًا على الشخص وحياته، والسكري قد يصيب الأشخاص على اختلاف أعمارهم وأجناسهم وهو يعتبر بشكل عام سواء أصاب الكبار أم الصغار من الأمراض مجهولة السبب، فكل ما نعرفه أن هذا الداء ينشأ من عدم قيام خلايا بيتا الموجودة في البنكرياس إنتاج الأنسولين، ولكن يرجح الأطباء أن يكون السبب وراء مرض السكري وراثيًّا أو بسبب تدمير خلايا بيتا من قبل أحد الفيروسات التي قد تصيب الإنسان أو بسبب تكوين الجسم لأجسام مضادة لخلايا بيتا بسبب شذوذ غير متوقع في الجسم.  

وهناك مجموعة من الأعراض التي يعاني منها مريض السكري أهمها:


  - الشعور الدائم بالتعب والإعياء.

- فقدان الوزن بشكل سريع وغير مبرر.

- الشعور الدائم بالعطش.

- الإفراط في تناول الطعام بشكل غير معتاد.

- كثرة الإصابة بالالتهابات.

- ضعف التئام الجروح.  

ويجب التنويه على أنه كافة الطرق المستخدمة لعلاج مرض السكري تهدف بشكل أساسي إلى تقليل مستويات السكر في الدم، وفيما يلي ذكر لأهم الطرق المتبعة في علاج هذا المرض:


  - العلاج بالإنسولين: حيث يُعطى عادةً على شكل حقن أو مضخات وذلك لتعويض نقص هذا الهرمون في الجسم، وهناك العديد من أشكاله، فمنها ذات التأثير الفوري ومنها ما يستمر لفترات طويلة.

- استخدام أدوية لا تحتوي الإنسولين: وتكون على شكل حبوب أو حقن، وأيضًا لها العديد من الأنواع فمنها ما يهدف إلى تحفيز إفراز الإنسولين في الجسم، ومنها ما يعمل على زيادة استجابة خلايا الجسم للإنسولين، ومنها ما يساعد على تقليل إنتاج الجلوكوز من الكبد.

- عملية جراحية: وهي تهدف إلى زراعة البنكرياس للمريض ونجاح العملية يعني عدم حاجة المريض لحقن الإنسولين مرةً أخرى، ولكن هذه العملية تنطوي على مخاطرة وهي رفض الجسم للعضو الجديد.

- إجراءات عامة مهمة: وهي لا تقل أهميةً عن الأدوية، والتي تتضمن المحافظة على وزن الجسم واتباع حمية غذائية مناسبة وممارسة الرياضة باستمرار.