علاج وجع البطن

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٤ ، ٢٢ أكتوبر ٢٠١٨
علاج وجع البطن

وجع البطن

وجع البطن هو شعور الإنسان بالألم وعدم الارتياح في منطقة الجذع التي تقع تحت الأضلاع وفوق الحوض، وتكون آلام البطن ناتجة من الأعضاء الموجودة داخل البطن أو المجاورة له، ويحدث ذلك نتيجة التهاب العضو أو انتفاخه أو عدم وصول الدم للعضو بالشكل الكافي، ومن ناحية أخرى فإن أحد أسباب وجع البطن هو متلازمة القولون العصبي (IBS)، ويكون سببه إما تقلص في عضلات الأمعاء أوالحساسية الزائدة لحركة الأمعاء الطبيعية، وقد ترتبط أعراض القولون العصبي بالانتفاخ وعسر الهضم والإمساك والإسهال وأعراض أخرى،[١] كما توجد أسباب أخرى لوجع البطن منها: التهاب المعدة والأمعاء الفيروسي (إنفلونزا المعدة)، أو التهاب المعدة والأمعاء البكتيري (التسمم الغذائي)، أو الدورة الشهرية، أو التوتر والقلق، أوالطفيليات، أو غيرها من الأسباب.[٢]


علاج وجع البطن

يمكن علاج وجع البطن بالعديد من الطرق ومن ذلك:

  • تناول الأدوية:يمكن أن تعالج بعض الأدوية وجع البطن، إذ يعتمد نوع الأدوية المستخدمة على سبب الوجع، ومن العلاجات الشائعة لبعض أسباب وجع البطن المضادات الحيوية لعلاج الالتهابات البكتيرية، وأدوية الحساسية، ومضادات الاكتئاب لعلاج التوتر والقلق، وغيرها من المضادات لقتل الطفيليات، ومسكنات علاج آلام الدورة الشهرية.[٢]
  • تناول الطعام والشراب:إن الأشخاص الذين يعانون من آلام في البطن يجب أن تبقى أجسامهم رطبة، لذا يجب عليهم شرب الكثير من السوائل، مثل الماء والعصير والحساء، ويجب عليهم تجنب تناول الكافيين والكحول، وعندما تصبح حركة الأمعاء عندهم أكثر انتظامًا حينها يمكنهم تناول كميات صغيرة من الأطعمة الخفيفة قليلة الألياف، والتي تشمل الخبز المحمص والأرز والبيض، ويجب تجنب تناول الأطعمة الغنية بالتوابل والدهون العالية والأطعمة التي تحتوي على ألياف عالية، إذ إنها يمكن أن تزيد من الالتهابات في الجهاز الهضمي.[٢]
  • الأعشاب:
    • الميرمية: تعد الميرمية من الأعشاب المفيدة للتخلص من الغازات، وتنشيط الجهاز الهضمي، إذ تساعد الجهاز الهضمي على أداء وظائفه بطريقة مريحة، وقد استُعملت أيضًا لعلاج تقلصات الأمعاء، وانتفاخ البطن، وعسر الهضم.[٣]
    • إكليل الجبل: تعتبر عشبة إكليل الجبل من الأعشاب التي تقوم بعلاج مشاكل المعدة والأمعاء، إذ يساعد الحمض الموجود فيها على إراحة الأمعاء، وتحفيز إنتاج الصفراء، وحماية الكبد، كما ويُستعمل مضادًا للتشنجات التي تسبب المغص الكلوي.[٤]
  • الزيوت:
    • زيت الخروع: يعتبر زيت الخروع مليّنًا طبيعيًّا، إذ إنه يزيد حركة العضلات التي تدفع المواد الموجودة في الأمعاء عبرها، مما يساعد على تنظيفها، وبالتالي يخفف من الإمساك المؤقت.[٥]
    • زيت الزيتون: يمتلك زيت الزيتون خصائص مضادة للبكتيريا، فهو يحتوي على العديد من العناصر الغذائية التي يمكن أن تعيق أو تقتل البكتيريا الضارة، إذ إنه يوجد بكتيريا تعيش في المعدة يمكن أن تسبب قرحة المعدة، وسرطان المعدة، ويحارب زيت الزيتون ثمانية سلالات من هذه البكتيريا، ثلاثة منها مقاومة للمضادات الحيوية.[٦]


المراجع

  1. Charles Patrick Davis, MD, PhD and Jay W. Marks, MD and Bhupinder S. Anand, MBBS, MD, DPHIL (OXON), "Abdominal Pain (Causes, Remedies, Treatment)"، www.medicinenet.com, Retrieved 21-10-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت "What's Causing This Abdominal Pain and Diarrhea?", www.healthline.com,10-1-2017، Retrieved 21-10-2018. Edited.
  3. Maulishree Jhawer (16-8-2018), "Benefits of Sage Leaves"، www.medindia.net, Retrieved 21-10-2018. Edited.
  4. Dr. Nithin Jayan and Mita Majumdar (15-2-2016), "Health Benefits of Rosemary Herb"، www.medindia.net, Retrieved 21-10-2018. Edited.
  5. Jillian Kubala, MS, RD (14-4-2018), "7 Benefits and Uses of Castor Oil"، www.healthline.com, Retrieved 21-10-2018. Edited.
  6. Joe Leech, MS (14-9-2018), "11 Proven Benefits of Olive Oil"، www.healthline.com, Retrieved 22-10-2018. Edited.