علامات اكيدة للحمل قبل الدورة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٧ ، ١٣ أكتوبر ٢٠١٩
علامات اكيدة للحمل قبل الدورة

الحمل

من الممكن أن يحدث الحمل خلال أيام الإباضة في كل شهر، إذ تنضج البويضة داخل أحد المبيضين عندما يتم إطلاق البويضة الناضجة من المبيض وتُدفَع إلى أسفل قناة فالوب وتشق طريقها بانتظار الحيوانات المنوية لتخصيبها، ثم تزداد سماكة بطانة الرحم للتحضير للبويضة المخصبة، لكن إذا لم يحدث حمل سيتم إلقاء بطانة الرحم على شكل دم، وهو دم الحيض أو ما يسمّى الدورة الشهرية.[١]


علامات أكيدة للحمل قبل الدورة

يحدث الحمل في أيام الإباضة كما ذُكِرَ سابقًا، وعندما تغيب الدورة فهذا يعني حدوث الحمل، لكن تستطيع المرأة أن تعرف أنها حامل حتى قبل أن يحين موعد الدورة الشهرية اللاحقة، من خلال علامات وأعراض من أهمها ما يلي:[٢]

  • الشعور بآلام أسفل البطن: تكون شبيهةً بالآلام التي تشعر بها المرأة أثناء الدورة الشهرية، إلا أن هذه الآلام تكون قبل موعد الدورة الشهرية، وهي إحدى مؤشرات الحمل.
  • نزول نقاط من الدم : ذلك في موعد الدورة الشهرية بعد حوالي 10-14 يومًا من الإخصاب، وهي نتيجة انغراس البويضة الملقّحة في بطانة الرحم، حيث يتكون الجدار الخارجي للبويضة من شعيرات صغيرة وكثيرة يكون شكلها كالإبر، تساعدها في التثبت في بطانة الرحم، وعندما تنغرس البويضة في بطانة الرحم تكون كأنها تجرح البطانة قليلًا من أجل أن تلتصق بها ولا تنزل، وتنتج عن هذا الجرح آلام خفيفة وبضع نقاط من الدم.
  • زيادة الإفرازات المهبليّة: تنتج عن زيادة سمك بطانة الرحم لاستقبال البويضة الملقحة، ولا تشبه الإفرازات المألوفة في الأيام العاديّة، أما إن كانت مصحوبةً بحكة مهبلية ورائحة كريهة فهذا دليل على وجود بكتيريا وفطريات يفضل أن تعالجها المرأة.
  • الإحساس بالتعب وضعف الجسم: ذلك طوال اليوم حتى لو لم تمارس المرأة أي مجهود؛ إذ ترتفع مستويات هرمون البروجسترون بنسبة عالية بما فيه الكفاية، الأمر الذي قد يؤدي إلى انخفاض مستويات السكر في الدم وخفض ضغط الدم وزيادة إنتاج الدم، مما يؤدي إلى قلة الطاقة وكثرة الحاجة إلى النوم.
  • تغير في شكل الثدي: حيث يزيد حجمه وينتفخ، وهذا يعني استعداد الخلايا لتكوين وإفراز الحليب، مع تغير في لون الحلمة والهالة المحيطة بها، فيصبح لونها أغمق من الاعتيادي؛ نتيجة التغيرات الهرمونية والفسيولوجية في جسم المرأة، إلى جانب تضخم وزيادة حجم الحلمة، وبعض الأحيان تصلبها.
  • الرغبة المفرطة بتناول الطعام: قد تشتهي نوعًا محددًا من الطعام لم تكن تحبه من قبل، أو تصبح تكره نوعًا من الأطعمة كانت تحبه من قبل، ويسمّى ذلك بالوحام.
  • الشعور بالغثيان: بالإضافة إلى الرغبة بالتقيؤ، أو الدوار والدوخة في فترات الصّباح بعد الاستيقاظ من النوم مباشرةً؛ بسبب ارتفاع مستويات هرمون الإستروجين بسرعة، مما يؤدي إلى إفراغ المعدة ببطء أكثر.
  • زيادة الحساسية للروائح القوية: إذ تزعجها بعض الروائح كالعطور، أو نوع من البهارات، وحتى السجائر.
  • زيادة الحاجة للتبول: بسبب ارتفاع هرمون الحمل HCG في الجسم، مما يسبب إدرار البول، بالتالي زيادة عدد المرات التي تدخل فيها المرأة إلى الحمام للتبول حتى لو لم تتناول كميةً كبيرةً من السوائل، فقد يكون ذلك دلالةً على الحمل.
  • الصداع: قد يكثر شعور المرأة بالصداع بسبب ارتفاع الهرمونات المصاحبة للحمل والتغيرات الهرمونية في جسدها.
  • الشعور بالحمل: السيدات اللواتي لديهن خبرة في الحمل قد يشعرن بالحمل قبل موعد الحيض القادم، من خلال الشعور بنبض خفيف قد تفسره السيدة في حملها الأول على أنّه غازات أو لا تلقي له بالًا أساسًا.
  • حرقة في المعدة: الهرمونات تسبب تغيُّر كل شيء أثناء الحمل، ويتضمن ذلك الصمام بين المعدة والمريء، إذ تصبح هذه المنطقة مرتخيةً أثناء الحمل، مما قد يتسبب بتسرب حمض المعدة إلى المريء بالتالي حدوث حرقة في المعدة، فيمكن التخفيف من ذلك من خلال تناول وجبات أصغر وأكثر تكرارًا، وتجنب الأطعمة المقلية، والمشروبات الغازية، والفواكه الحمضية، والعصائر، والأطعمة الغنية بالتوابل.[٣]
  • زيادة حرارة الجسم بنسبة بسيطة، لكنها تشعر بها وكأنها حرارة داخلية.
  • التقلبات الحادة في مزاجها لغير سبب واضح أو مبرر.


حساب موعد الإباضة

يمكن حساب الإباضة بالبدء من اليوم الأول لآخر دورة شهرية، أو بحساب 12-16 يومًا قبل الدورة الشهرية التالية؛ إذ تحدث الإباضة عند معظم النساء في أي فترة بين اليوم 11 واليوم 21 من دورتهن، وذلك اعتبارًا من اليوم الأول من آخر دورة، وهذا ما يشير إليه الكثيرون باسم الوقت الخصب لدورة المرأة؛ لأن الاتصال الجنسي خلال هذا الوقت يزيد من فرصة الحمل. [١]  


نصائح يجب اتباعها بعد التأكد من الحمل

تعدّ فترة الحمل غايةً في الأهمية، لذلك هناك مجموعة من النصائح والخطوات التي يجب الالتزام فيها خلال هذه الفترة، أهمها ما يلي:[٤]

  • ترتيب الموعد الأول مع الطبيب: يقوم الطبيب في اللقاء الأول بالسؤال عن التاريخ المرضي، وعن وجود حالات حمل سابقة، وإعطاء الحامل معلومات عن كيفية الاعتناء بنفسها أثناء الحمل، مثل: ممارسة الرياضة، وتناول الطعام الصحي، وسيقوم بقياس ضغط الدم ووزن الجسم.
  • تناول مكملات حمض الفوليك يوميًا: يعد البدء بتناول مكملات حمض الفوليك يوميًا على الفور أحد العناصر الغذائية الأساسية التي تحمي الطفل من مشاكل الدماغ والحبل الشوكي، فالحامل بحاجة إلى 400 ميكروغرام من حمض الفوليك، يمكن شراؤه دون وصفة طبية من الصيدليات. بالإضافة إلى حمض الفوليك تحتاج الحامل إلى تناول مكملات تحتوي على 10 ملغ من فيتامين (د) يوميًا، ويمكنها أيضًا تناول الفيتامينات المتعددة أثناء الحمل، كذلك من المهم اتباع نظام غذائي متوازن من شأنه أن يساعد في الحصول على جميع الفيتامينات والمعادن التي تحتاجها.
  • التحقق قبل تناول الأدوية: يجب أن تكون الحامل حريصةً عند تناول الأدوية، حتى الأدوية التي تصرف دون وصفة طبية؛ فقد تكون ضارةً للطفل الذي لم يولد بعد، لذلك يجب استشارة الطبيب عن أي أدوية تحتاج إلى وصفة طبية، أو طلب المشورة من الصيدلي عند شراء العلاجات دون وصفة طبية.
  • الإقلاع عن التدخين: إذ إنّ التدخين أثناء الحمل يعرض الحوامل لخطر أكبر للإجهاض والحمل خارج الرحم والولادة المبكرة، كذلك يمكن أن يؤثر الدخان الذي تستنشقه الحامل على نمو الطفل الذي لم يولد بعد، مما يؤدي إلى انخفاض الوزن عند الولادة، ولا يُعرَف الكثير حتى الآن عن آثار استخدام السجائر الإلكترونية أثناء الحمل، لكن من الأفضل عدم استخدامها؛ لأن الدخان يحتوي على النيكوتين والسموم الأخرى.
  • إيقاف شرب الكحول: ينصح معظم الخبراء بعدم شرب الكحول أثناء الحمل.
  • تقليل شرب الكافيين: لا يزال بإمكان الحامل الاستمتاع بفنجان من القهوة أثناء الحمل، لكن يجب أن تقتصر الكمية على 200 ملغ من الكافيين في اليوم؛ أي شرب كوبين من القهوة الفورية أو كوب واحد من القهوة المخمرة، فإذا كانت تحصل بانتظام على أكثر من 200 ملجم من الكافيين يوميًا أثناء فترة الحمل فهذا قد يزيد من خطر الإجهاض، ويشمل ذلك جميع مصادر الكافيين، بما في ذلك الشاي الأخضر، والمشروبات الغازية، ومشروبات الطاقة، والشوكولاتة.


المراجع

  1. ^ أ ب "Understanding Ovulation", americanpregnancy, Retrieved 9-10-2019. Edited.
  2. Nina Young (25-7-2018), "Early pregnancy symptoms: First signs you might be pregnant"، kidspot, Retrieved 9-10-2019. Edited.
  3. Annamarya Scaccia (4-1-2018), "Weird Early Pregnancy Symptoms No One Tells You About"، healthline, Retrieved 10-10-2019. Edited.
  4. "First trimester: your essential pregnancy to-do list", babycentre, Retrieved 9-10-2019. Edited.