علامات الولادة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٩ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨

 

 

نخصص الحديث في هذا المقال للأمهات التي تختبر الحمل لأول مرة، حيث تكون الأعراض المصاحبة للحمل جديدة عليها، والمشاعر مختلطة والتغيرات التي تطرأ على جسمها غريبة بالنسبة لها، ومن أجل الحصول على المعلومة وتفسير ما يحدث لها تلجأ للسؤال من لديهن تجارب سابقة عن الولادة، حيث تبالغ بعض السيدات بوصف آلام المخاض وتغالط في الأعراض التي تكون مؤشرًا على الولادة، مما يسبب الخوف والتوتر عند الحامل، وقد تؤثر حالتها النفسية على الولادة حيث يؤدي الخوف عند بعض النساء لبرود الطلق على الرغم من وجود توسع.   يفترض بالحامل لأول مرة أن تستسقي المعلومة من المصادر العلمية الموثوقة أو من خلال الاستفسار من الطبيب المتابع لحالتها ومشاركته بأي عرض جسدي حتى يكون على دراية به ويحسب له حسابًا أثناء الولادة.   عند الدخول في الشهر التاسع تكون المرأة على استعداد لمواجهة المخاض في أي لحظة، وبعضهن يكملن الشهر التاسع كله فينتهي وهي لم تلد، وهنا قد يكون ناتجًا عن خطأ في حسابات متى حدث الحمل، أو أن الجنين بحاجة للنمو لمزيد من الوقت، وبالتالي يعطي الطبيب الحامل فترة أسبوع إضافي في كل مرة مع الزيارة الأسبوعية للعيادة الطبيّة وفي حال رأى الطبيب أنّ الجنين لم يعد بحاجة للبقاء في الرّحم أو أنّ وجوده يسبب خطرًا له مثل جفاف الماء المحيط لها، فإنّه يقرر الولادة عن طريق إعطائها الطلق الاصطناعي أو اللجوء للعملية القيصرية عند الضرورة لإنقاذ حياة الأم والجنين.  

<srong>وتستطيع السيدة أن تلاحظ بعض العلامات التي تسبق الولادة بساعات أو أيام قليلة جدًا، بحيث تهيئ نفسيتها لبدء المخاض في أي لحظة وتجهيز نفسها بحلق العانة، والحقيبة التي تتكون من احتياجاتها واحتياجات المولود. وتنقسم مرحلة المخاض إلى مرحلتين ولكل منهما علامات تدلل عليه، كما يلي:</strong>


  • مرحلة المخاض المبكر وهو الذي يحدث قبل أيام من الولادة والذي ترافقه العلامات التالية:

- انخفاض البطن لأسفل نتيجة اتجاه رأس الجنين لأسفل منطقة الحوض، المصاحب للضغط على المثانة بسبب وزن الطفل ووضعيته مما يزيد من المرات التي تتبول فيها وعدم مقدرتها على حبس البول.

- نتيجة لزوال الضغط عن الأمعاء الناتج عن انخفاض الجنين برأسه إلى عظام الحوض، تسترخي عضلات الأمعاء ما يؤدي إلى حدوث الإسهال الذي يعتبر من العلامات الجيدة المبشرة باقتراب الولادة.

- الشعور بآلام في أسفل البطن والظهر تشبه تلك التي تختبرها أثناء الدورة الشهرية ولكن أشدّ قليلاً، وتكون ناتجة عن التوسع التدريجي لعنق الرحم وتمدد عضلاته.   • مرحلة المخاض النشط، وهي التي تحدث قبل الولادة بساعات قليلة ومنها:

- تغير لون الإفرازات المهبلية بحيث تميل إلى اللون البني المختلط بالدم.

- حدوث انقباضات قوية ومنتظمة بحيث تكون على فاصل زمني متقارب، مثل: أن تكون كل ربع ساعة.

- انفجار أو تسرب الماء المحيط بالجنين مؤشر على اقتراب الولادة..