قصور الغدة الدرقية وعلاجها

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٣٠ ، ٢١ يونيو ٢٠١٨
قصور الغدة الدرقية وعلاجها

الغدة الدرقية هي احدى الغدد الصماء في جسم الإنسان، وتقع في الرقبة في مقدمة العنق تحديدًا، تحتوي بداخلها على خلايا تدعى الخلايا الكيسية وهي المسؤولة عن إفراز هرمون الثيروكسين، وتعتبر الغدة الدرقية سؤولة عن العديد الأيض في جسم الإنسان، وتوفير الطاقة لخلايا الجسم، كما انها مسؤولة عن نمو الجسم وعن وظائفه بشكل عام، كما أنها تلعب دور في نمو الجنين أثناء فترة الحمل، لذا فإن أي خلل في عمل الغدة الدرقية سوف يؤثر بشكل سلبي على وظائف الجسم وحيويته، فما هو قصور الغدة الدرقية؟ وما هي أسبابه؟ وكيف يمكن علاجه؟

 

قصور الغدة الدرقية:


يقصد بقصور الغدة الدرقية هو عجز الغدة الدرقية عن إنتاج هرموني الثيروكسين وثلاثي اليودوثيرونين في الجسم، مما يؤدي لحدوث خلل في نشاط ووظائف الغدة الدرقية وبالتالي سيؤثر بشكل سلبي على وظائف الجسم المعتمدة على عمل الغدة الدرقية.

 

اسباب قصور الغدة الدرقية:


  • حدوث التهاب في الغدة الدرقية، وقد يكون الالتهاب مزمن يرافقه حدوث تضخم في الغدة الدرقية.
  • حدوث تلف في أنسجة الغدة الدرقية نتيجة للتعرض لليود المشع المستخدم في علاج أورام الغدة الدرقية.
  • تناول جرعة زائدة من اليود.
  • بعض الأثار الجانبية لبعض الأدوية كدواء ليثيوم، ودواء أميودارون، ودواء دوبامين.
  • الأصابة ببعض أمراض المناعة الذاتية كالنوع الأول من مرض السكري، ومرض البهاق الجلدي.
  • وجود خلل وراثي في إنتاج هرمونات الغدة الدرقية.

 

أعراض قصور الغدة الدرقية:


  • الشعور بالتعب العام والضعف.
  • الشعور بالنعاس بشكل مستمر على الرغم من النوم.
  • كثرة النسيان وحدوث اضطرابات في الذاكرة، وقد يلحظ التراجع في المستوى الأكاديمي للطلبة.
  • ارتفاع غير مبرر في الوزن.
  • حدوث مشاكل في الخصوبة والحمل.
  • كثرة التقلبات المزاجية والإكتئاب.
  • تساقط الشعر بشكل كبير وملحوظ.

 

التشخيص والعلاج:


في حال لاحظ الفرد أي من الأعراض السابقة والدالة على وجود خلل وقصور في عمل الغدة الدرقية فعليه بالتوجه للطبيب المختص، والذي سيقو بدوره بإجراء الفحوصات اللازمة لتشخيص حالى المريض، حيث قد يقوم الطبيب بفحص مستوى هرمون الثيروتروبين عن طريق التحاليل المخبرية، وقد يلجأ الطبيب لتصوير المريض بالنظائر المشعة، والقيام بالفحص بالموجات الفوق صوتية، وفي حال اتضحت اصابة الفرد بقصور في الغدة الدرقية سيقوم الطبيب بوضع خطة علاج تشمل تناول المريض لأدوية تحتوي على الهرمون الذي اصبح من الصعب أن تفرزه الغدة الدرقية وفي بعض الحالات قد يقو المريض بإجراء عملية جراحية لإستئصال الورم الناتج عن قصور الغدة وهي تعتبر عملية تجميلية وليست علاجية..