كيفية اكتشاف السرطان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٣ ، ١٠ يوليو ٢٠١٩

السرطان

يُعرَف السرطان بأنه نمو غير مسيطر عليه للخلايا في أي مكان من الجسم. لذلك فكل ما يسبب نمو خلايا الجسم بشكل غير طبيعي يُعدّ مادة مسرطنة. وتُقسّم المواد المسببة للسرطان في شكل فئات؛ فهناك المركبات الكيميائية وموادها، والإشعاعات الأيونية، والجينات، وغيرها من التصنيفات. وتعتمد أعراض السرطان وعلاماته على نوعه المحدد، ومكان ظهوره، ودرجته، غير أنّ هناك أعراضًا عامة تتضمن الشعور بالإرهاق، وفقدان الوزن، والشعور بالألم. ورغم وجود الكثير من الأساليب التشخيصية للسرطان، إلا أنّ الأسلوب الأوضح للتشخيص هو فحص عينة من الأنسجة المشتبه في كونها سرطانية. [١]


فحوصات تكشف السرطان

تساعد الفحوصات في الكشف عن السرطان في مراحله المبكرة، ذلك قبل ظهور أعراضه، فعندما يُكتَشَف السرطان مبكرًا، فإنه أسهل من حيث العلاج، وتكون احتمالية الشفاء منه أعلى، ومع ظهور الأعراض يكون السرطان في كثير من الأحيان قد نما وانتشر، مما يجعل عملية العلاج والشفاء أصعب، ويُذكر أنه من المهم معرفة أنّ طلب الطبيب من الشخص إجراء فحص لاكتشاف السرطان لا يعني بالضرورة بأنه يعتقد أنه مصاب بالسرطان.[٢] تُكتشَف السرطانات المختلفة بأساليب مختلفة، أما التشابه بين كيفية اكتشافها هو أنها جميعا تحتاج إلى إجراء فحوصات تفصيلية، وآتيًا نبذة عن هذه الفحوصات:[٣]

  • الفحص السريري، يُجري الطبيب العام فحصًا سريريًا للشخص مع الوضع بعين الاعتبار التاريخ العائلي له، وما لديه من عوامل تزيد من احتمالية الإصابة بالسرطان.
  • الفحوصات التصويرية، وتشمل فحوصات اكتشاف السرطان التصوير الإشعاعي، الذي أصبح من حيث الكشف عن السرطان أكثر دقةً وتنوعًا، وتُستخدم في كثير من الأحيان تقنيات تصوير متعددة معًا للتمكّن من التشخيص، وتُستخدم الأساليب المختلفة للتصوير أيضًا في إيجاد أفضل علاج يناسب كل مريض. وتتضمن أساليب التصوير المستخدمة في الكشف عن السرطان الآتي:
  • التصوير المقطعي المحوسب، الذي يستخدم الحاسوب للحصول على صور مستعرضة تُنتَج من خلال التصوير بالأشعة السينية.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي، الذي يُعرف بأنه إجراء طبي يستخدم مجالات مغناطيسيةً قويةً، وعادةً ما يُستخدم في الكشف عن أورام الرأس والعنق.
  • التصوير المقطعي بالانبعاث للبوزتروني، هو مبني على أساس التسارع الاستقلابي لدى الخلايا السرطانية مقارنة بالخلايا العادية.
  • الفحص بالموجات فوق الصوتية، الذي يُستخدم في فحص عنق الرحم والبنكرياس والكبد والكلى، وخلاله تؤخذ خزعة أو عينة من العضو المفحوص.
  • تصوير الثدي بالأشعة السينية (الماموغرام)، الذي يُستخدم في الكشف عن سرطان الثدي.
  • الفحوصات المخبرية، تجرى الفحوصات المخبرية في الأوقات التي يشك الطبيب خلالها في أنّ المريض مصاب بالسرطان، وعادةً ما تبدأ هذه الفحوصات بتعداد الدم الكامل، وفي بعض الأحيان يختلف عدد دلالات الورم بناء على نشاط السرطان في الدم. ومن الجدير بالذكر أنّ الأنسجة السرطانية تفرز دلالات الورم في الدم، فوجود هذه الدلالات أو تغير تركيزها في الدم يشيران إلى الإصابة بالسرطان أو معاودة الإصابة به، غير أنّ زيادة تركيزها لا تدل على ذلك دائمًا، كما أنها قد لا توجد لدى بعض المصابين بالسرطان.
  • فحص مسحة عنق الرحم، يُستخدم فحص مسحة عنق الرحم في الفحوصات النسائية.
  • الفحص الجيني، لقد انتشر في الآونة الأخيرة الحديث عن الأبحاث الجينية، فالفحص الجيني مفيد للكشف عن حالات عديدة من السرطان. لكن تجدر الإشارة إلى أنّ الفحص الجيني لا يشخّص السرطان، وإنّما يستطيع التعرف إلى الاختلالات الجينية التي تشير إلى أنّ الشخص يملك قابليةً للإصابة بالسرطان.
  • الخزعة، هي كافيةً في معظم الأحيان لتأكيد التشخيص بالإصابة بمرض السرطان، وتؤخذ خلال هذا الإجراء عينة من مليمترات قليلة من أنسجة الورم وتُفحَص للتأكد من أنه حميد أو خبيث، ومعرفة مدى امتداده.

هناك أكثر من 200 نوع من السرطان، وهذه الأنواع تسبب أعراضًا مختلفة، ولا يستطاع التعرف إليها جميعها، لكن ما يمكن تمييزه هو جسم الشخص نفسه، وما يُعدّ طبيعيًا فيه وما يُعدّ غير طبيعي، حيث بعض الأجزاء من الجسم ترى وتُلمس، ومعرفة كيفية مظهرها وملمسها الحقيقيين تُعدّ طريقة جيدة لملاحظة حدوث أي تغير؛ لذلك يُنصح بالحصول على استشارة طبية في حالة ملاحظة أي تغير يحدث للجسم.[٤]


كيفية يحدث السرطان

معظم خلايا الجسم تمتلك مجموعة وظائف محددة ولها عمر محدد، وموت الخلايا حالة طبيعية، وتستلم الخلايا توجيهات للموت ليستبدل الجسم بها خلايا جديدة تؤدي وظائفها بشكل أفضل، أما الخلايا السرطانية فهي لا تمتلك العنصر الذي يعطي التعليمات بالموت والتوقف عن الانقسام، ونتيجة ذلك تُراكم في الجسم مستهلكة الأكسجين والمواد الغذائية التي تغذي الجسم. وتشكل الخلايا السرطانية الأورام، وتُعطّل جهاز المناعة، وتؤدي إلى تغيرات في الجسم لمنعه من أداء وظائفه بشكل طبيعي. وقد تظهر الخلايا السرطانية في منطقة واحدة وتنتشر عبر العقد اللمفاوية. [٥]


المراجع

  1. "Cancer", MedicineNet, Retrieved 7-7-2019. Edited.
  2. "Screening", Rogel Cancer Center, Retrieved 8-6-2019. Edited.
  3. "Cancer detection", All About Cancer, Retrieved 8-6-2019. Edited.
  4. "How do I check for cancer?", Cancer Research UK, Retrieved 8-6-2019. Edited.
  5. "What to know about cancer", Medical News Today, Retrieved 5-7-2019. Edited.