كيفية التخلص من الحازوقة عند الكبار

كيفية التخلص من الحازوقة عند الكبار


كيفية التخلص من الحازوقة عند الكبار

كيف تتخلص من الحازوقة؟

عند الإصابة بالحازوقة أو ما يُعرف أيضًا بالشهقة أو الزغطة أو الفواق فلا بد من البحث على حل لها لما تسببه من إزعاج، فما هي كيفية التخلص من الشهقة عند الكبار؟

توجد العديد من العلاجات المنزلية للحازوقة، وذلك عن طريق الاحتفاظ بثاني أكسيد ُالكربون لمدة ثوانٍ، الذي يُعتقد أنه يريح الحجاب الحاجز ويوقف التشنّجات التي تسببها الحازوقة، والطرق الآتية يمكن تجربتها في المنزل للتخلّص من الحازوقة:[١]

  • محاولة حبس الأنفاس.
  • شرب كوب من الماء بسرعة.
  • التعرض للإخافة عبر شخص ما.
  • شد اللسان بقوة.
  • العض على قطعة من الليمون.
  • الغرغرة بالماء.
  • الشرب من الجانب البعيد من الكوب.
  • شم روائح حادة.
  • وضع نصف ملعقة صغيرة من السكر الجاف على ظهر اللسان.


حالات للحازوقة عند الكبار تتطلب تدخل طبي!

يختلف العلاج للحازوقة حسب الحالة، وما يلي طريقة التخلص من الزغطة ولكن تحتاج إلى الاتصال بالطبيب في عدة حالات:[١]

  • نوبة الحازوقة؛ هي حلقة من الحازوقة التي تستمرّ حتى 48 ساعة
  • في حال استمرار الحازوقة التي مدتها المعتادة 48 ساعة إلى شهر واحد.
  • الحازوقة المزمنة التي تستمر أطول من شهر واحد.
  • قد يصف الطبيب لعلاج المصاب بالحازوقة الشديدة والمزمنة دواء الكلوربرومازين، وهو الدواء الرئيس لمعالجة الحازوقة، والأدوية الأخرى المستخدمة في علاج الحازوقة تشمل هالوبيريدول، وميتوكلوبراميد.
  • قد تساعد مرخيات العضلات والمهدئات والمسكنات والمنشطات في تخفيف أعراض الحازوقة.
  • جراحة أعصاب الحنجرة من خلال العصب الذي يتحكّم بالحجاب الحاجز، وهو الخيار الأخير في حال لم تنجح علاجات أخرى.


تعرَّف على أسباب الحازوقة عند الكبار

بعدما تعرفنا على كيفية التخلص من الشهاق سنتحدث عن أسباب الحازوقة البدنية أو العاطفية، وهذا بسبب حدوث تهيج فعلي في العصب الذي يربط الدماغ بالحجاب الحاجز، ومن الأسباب الشائعة لها ما يلي:[٢]

  • تناول الكثير من الطعام، أو الأكل بسرعة كبيرة.
  • الشعور بالتوتر أو الإثارة.
  • شرب المشروبات الغازية أو الكثير من الكحول.
  • الضغط العصبي.
  • التغيرات المفاجئة في درجة الحرارة.
  • ابتلاع الهواء أثناء امتصاص الحلوى أو العلكة.


هل للحازوقة مضاعفات؟

قد تؤدي الحازوقة المزمنة إلى حدوث مضاعفات كثيرة؛ مثل:[٣]

  • فقدان الوزن والجفاف، إذا كانت الحازوقة طويلة الأجل وتحدث على أوقات قصيرة، فهذا يسبب صعوبة في تناول الطعام.
  • الأرق، في حال استمرار الحازوقة الطويلة أثناء ساعات النوم، فقد يكون من الصعب أن ينام الشخص.
  • التعب، الحازوقة الطويلة مرهقة، وتحديدًا إذا أدت إلى الصعوبة في النوم أو الأكل.
  • مشاكل التواصل، قد تؤدي إلى صعوبة في التحدّث إلى الأشخاص.
  • الاكتئاب، الحازوقة طويلة الأجل قد تزيد من خطر التعرض للاكتئاب السريري.
  • تأخر التئام الجروح، الحازوقات المستمرة قد تؤدي إلى صعوبة التئام الجروح في حال الخضوع لعمليات الجراحة، مما يزيد من خطر العدوى أو النّزيف بعد الجراحة.
  • من المضاعفات الأخرى عدم انتظام ضربات القلب، والارتداد المعدي المريئي (GERD).


المراجع

  1. ^ أ ب "How Are Hiccups Caused?", medicinenet,17-2-2021، Retrieved 8-7-2021. Edited.
  2. "Why Do I Hiccup?", webmd,19-12-2020، Retrieved 8-7-2021. Edited.
  3. "What you need to know about hiccups", medicalnewstoday,13-2-2018، Retrieved 8-7-2021. Edited.

433 مشاهدة