ما اسباب بحة الصوت

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٥٨ ، ٢٥ فبراير ٢٠١٩
ما اسباب بحة الصوت

بحّة الصوت

هي حالة شائعة الحدوث وعادةً ما تحدث بسبب جفاف الحلق، ممّا يسبّب تغييرًا في الصوت، ليصبح مختلفًا عن طبيعته، وتنشأ أعراض البحة نتيجةً عن مشكلة في الحبال الصوتية، والتي قد تحدث بسبب التهاب الحنجرة، عندما تحدث البحة في الصوت فإنّ الصوت يكون ضعيفًا، وجودته منخفضةً، فيتعذّر إخراج أصوات سلسة، وتختفي البحة مع مرور الوقت وفي حال استمرّت لمدة تزيد عن 10 أيام فإنّه يجب مراجعة الطبيب لإجراء الفحص اللازم، إذ من الممكن أن تكون بحة الصوت علامةً على حالة طبية خطيرة.[١]


أسباب بحة الصوت

ينشأ الصوت نتيجةَ اهتزاز الحبال الصوتية عند التحدث، وهي عبارة عن عصابة من العضلات الموجودة داخل الحنجرة، إذ تحدث البحّة في الصوت نتيجةً لإصابة الحبال الصوتية أو تهيّجها، وتشمل أسباب بحة الصوت ما يأتي:[٢]

  • التهاب الحنجرة الحادّ، والذي يحدث بسبب عدوى فيروسية في الجهاز التنفسي، ويتسبّب بالتهاب الحبال الصوتية.
  • استخدام الصوت بشكل مبالغ فيه، كحالات الصراخ أو الغناء.
  • ورم في عقد الحبال الصوتية.
  • وجود خراج أو كيس.
  • الأورام الحميدة.
  • الارتداد المعدي المريئي.
  • الحساسية.
  • استنشاق مواد مهيجة للجهاز التنفسي.
  • التدخين.
  • مشكلات الغدة الدرقية.
  • سرطان الحنجرة.
  • تعرض الحنجرة أو الحبال الصوتية لصدمة.
  • الحالات المتعلّقة بالأعصاب، مثل: مرض باركنسون، أو السكتات الدماغية.


علاج بحة الصوت

يعتمد علاج بحّة الصوت في الأساس على سبب حدوثها، لذا فإنّ العلاج يختلف بحسب الحالة:[٣]

  • قد تكون بحة الصوت ناتجةً عن تهيّج في الحبال الصوتية؛ إذ يسبّب التهيّج التقرحات للحبال الصوتية، أو تورّم الحبل الصغير (بوليبات)،أو ظهور عقدٍ صغيرة على الحبل الصوتي، ويحدث التهيّج لأسبابٍ عديدة من بينها: التدخين، والسعال المزمن، والحساسية، وحرقة المعدة المتكررة، وشرب الكحول المفرط، وكذلك استخدام الصوت أعلى من المستوى الطبيعي، وفي الغالب تُعالَج المشكلة من خلال علاج سبب التهيّج، وغالبًا يُشفَى المرض وتزول العقد والتقرّحات عند التخلّص من التهيّجات، ولكن في بعض الأحيان قد يحتاج المريض لإجراء جراحة لإزالة العقد أو الورم الذي لم يختف مع العلاج للحفاظ على الحبال الصوتية.
  • شيخوخة الأنسجة، فقد تفقد الحبال الصوتية مرونتها مع الوقت، وفي حال كان تأثير ذلك كبيرًا على إنتاج الصوت فيمكن علاجه من خلال إجراء جراحيّ، تُحقَن فيه السوائل بكميات كبيرة في الحبال الصوتية.
  • سرطان الحنجرة، من الأسباب الهامّة لحدوث بحة الصوت والتي تعالج بعلاج السرطان من خلال الجراحة أو الإشعاع.
  • قد تكون بحة الصوت هي أحد مضاعفات عملية جراحية أُجريت في منطقة الرقبة، مثل جراحة الغدة الدرقية، والتي تسبب تلف الأعصاب، في هذه الحالة يمكن أن لا يكون التلف كبيرًا ويُتوقَّع أن يتعافى من خلال حقن المواد التي تدعم الحبال الصوتية، وفي حال كان التلف كبيرًا وغير متوقّع الشفاء للحبال الصوتية، يمكن إجراء جراحة لإعادة تنظيم الحبال الصوتية، أو حقن مواد لتشكيل حبال صوتية اصطناعية دائمة.
  • حدوث تشنّج في عضلات الحبال الصوتية، إذ يمكن أن يسبب ذلك البحة، ويُعالَج من خلال حقن مادة البوتوكس فيها، إذ تعمل على شلّ حركة العضلات المتشنّجة، ولكنّ هذا الإجراء يحتاج لإعادة دوريّة كلّ فترة تتراوح ما بين 3-6 أشهر.


المراجع

  1. Suzanne Allen (26-9-2016), "What Causes Hoarseness?"، www.healthline.com, Retrieved 9-1-2019. Edited.
  2. Steven Doerr, "Hoarseness"، www.medicinenet.com, Retrieved 10-1-2019. Edited.
  3. Shawn Bishop (10-12-2010), "Hoarseness Can Be More Than a Temporary Nuisance"، newsnetwork.mayoclinic.org, Retrieved 10-1-2019. Edited.