ما اعراض مرض السل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٩ ، ٢٠ يناير ٢٠١٩
ما اعراض مرض السل

مرض السل

يحدث الإصابة بمرض السل نتيجة التعرض إلى بكتيريا تعرف بالمتفطرة السلية، وغالبًا ما تصيب هذه البكتيريا الرئتين، ويمكن أن تصيب أجزاء أخرى من الجسم، ويعد مرض السل من أكثر مسببات الوفاة عالميًّا، وعلى الرغم من أن نسبة الإصابة بمرض السل قد تراجعت في الفترة الأخيرة إلا أنها لا تزال موجودة، وبالاستناد إلى الإحصائيات، ووُجد أن نسبة تراجع حالات الإصابة بالسل تُقدّر بـ 2% سنويًّا، وأن الهدف هو زيادة هذه النسبة إلى 4-5% ليختفي المرض من العالم تمامًا بحلول الأعوام القادمة.[١]


أعراض مرض السل

يسبب مرض السل مجموعة واسعة من الأعراض التي تشبه أعراض الكثير من الأمراض المختلفة، وتختلف أعراض مرض السل بحسب موقع الإصابة، وفيما يأتي بعض أعراضه: [٢]

  • أعراض مرض السل الذي يصيب الرئتين:
    • الحمى.
    • التعرق الليلي.
    • السعال المزمن مع البلغم الدموي.
    • فقدان الشهية.
    • فقدان الوزن.
    • الشعور بالتعب والإعياء.
    • ألم في الصدر أثناء التنفس.
    • تورم الغدد الليمفاوية.
    • الالتهاب الرئوي، وقد يكون العرض الوحيد لدى كبار السن المصابين.
  • أعراض مرض السل المرتبطة بالأجهزة الأخرى :
    • مرض السل العظمي: تتمثل أعراضه بالشعور بألم في العمود الفقري وتيبس الظهر والشلل في بعض الأحيان.
    • التهاب المفاصل الروماتويدي السلي، إذ يسبب الألم في مفصل واحد من مفاصل الركبتين أو الوركين.
    • التهاب السل التناسلي البولي، الذي يسبب صعوبة التبول والشعور بالألم في الخاصرة وكثرة التبول.
    • السل المعدي المعوي، الذي يسبب صعوبة في البلع والقرحة الهضمية وسوء الامتصاص والإسهال الذي قد يكون دمويًّا.
    • السل الجنبي، إذ يسبب الدبيلة الجنبية وهي تجمع القيح على الصدر.
    • الأنسجة المصابة بمرض السل تكون ذات مظهر رخو وجاف.


أنواع مرض السل

يمكن أن يتمكن الجهاز المناعي في جسم الإنسان من منع البكتيريا المسببة لعدوى السل من إصابة الشخص بالمرض، واستنادًا إلى هذا قسّم الباحثون مرض السل إلى نوعين يمكن تفصيلهما فيما يأتي: [٣]

  • مرض السل الخامل: في هذه الحالة، تبقى البكتيريا في الجسم بحالة غير نشطة ولا تسبب أي أعراض، وهو أيضًا غير معدٍ، ولكن يمكن أن يتحول إلى مرض السل النشط في حال عدم علاجه .
  • مرض السل النشط: تتمثل هذه الحالة في نشاط البكتيريا المسببة لمرض السل وتسببها بظهور الأعراض المصاحبة للمرض، بالإضافة إلى إمكانية نقل العدوى إلى الآخرين.


الأشخاص الأكثر عرضةً للإصابة

يمكن لأي شخص أن يصاب بمرض السل، وفيما يأتي الأشخاص الأكثر عرضةً للإصابة: [٤]

  • العيش أو الانتقال أو السفر إلى منطقة أو بلد فيه معدلات عالية من الإصابة بمرض السل، مثل أفريقيا وآسيا وأوروبا الشرقية وروسيا وأمريكا اللاتينية وجزر الكاريبي.
  • المصابون بفيروس نقص المناعة البشرية HIV، لأنّ هذا الفيروس يهاجم جهاز المناعة فيتعرض المصاب إلى خطر أكبر بالإصابة بالأمراض الأخرى، ويمكن لحدوث المرضين معًا أن يكون مميتًا لأنهما يغذيان بعضهما البعض.
  • التشرد: إذ يعيش الأشخاص الذين لا مأوى لهم في كثير من الأحيان في أماكن مزدحمة ولا يحصلون على رعاية صحية.
  • التواجد في السجن، لأنه مكان صغير ومزدحم بالأشخاص الذين يتنفسون نفس الهواء.
  • تعاطي المخدرات عن طريق الوريد وإدمان الكحول، وذلك لأنهما يسببان ضعف المناعة.
  • أمراض الكلى والسكري التي تضعف المناعة.
  • العمل في مجال الرعاية الصحية، ذلك لأنهم أكثر قربًا وتعاملًا مع المرضى، مثل الأطباء والممرضين.
  • التعرض للعلاج الكيميائي لأنه يضعف الجهاز المناعي.
  • التدخين.
  • الأطفال والمسنون، وذلك بسبب نقص المناعة لديهم.


علاج مرض السل

يجب تناول المضادات الحيوية لمدة ستة إلى تسعة أشهر على الأقل لعلاج مرض السل، ويعتمد العلاج وفترته على عمر المريض وصحته العامة والمقاومة المحتملة للأدوية، وما إذا كان المرض خاملًا أو نشطًا، وموقع الإصابة في الجسم، ويكمن سر نجاح العلاج التعاون بين الطبيب والمريض، لأنّ توقف بعض المرضى عن تناول العلاج يؤدي إلى إعادة تنشيط الجرثومة مرة أخرى، وفي معظم الحالات يُدخل المريض إلى المستشفى لمراقبته، لأنه يمكن اللجوء إلى إجراء عملية جراحية للتخلص من الأنسجة التالفة من الرئة.


المراجع

  1. who (2018-9-18), "Tuberculosis"، who, Retrieved 2019-1-5. Edited.
  2. Charles Patrick Davis (2017-9-20), "Tuberculosis (TB)"، medicinenet, Retrieved 2019-1-5. Edited.
  3. mayoclinic (2018-1-4), "Tuberculosis"، mayoclinic, Retrieved 2019-1-5. Edited.
  4. Rena Goldman (2018-11-20), "everydayhealth"، everydayhealth, Retrieved 2019-1-9. Edited.