ما هو ماء الكافيين؟

ما هو ماء الكافيين؟
ما هو ماء الكافيين؟

ماء الكافيين

يعد الماء أساسيًا لحياة الإنسان، فهو المسؤول عن نقل المواد الغذائية ولزجة المفاصل وتنظيم درجة حرارة الجسم وهيكلة الخلايا والأنسجة، وتصنع الشركات العديد من الأنواع المختلفة من الماء في هذه الأيام، فيمكن إيجاد الماء بالعديد من النكهات أو المدعم بالفيتامينات أو المدعم بالكافيين، ويزعم البعض أن الكافيين مفيد بكميات معتدلة، في يزعم البعض الآخر أنه مصر لصحة الجسم، وسيبحث المقال في فوائد وأضرار شرب ماء الكافيين.[١]


ما هو ماء الكافيين؟

كما يوحي الاسم، فإن ماء الكافيين هو ماء أضيفت إليه كميات من الكافيين، إذ أن الماء الطبيعي لا يحتوي على الكافيين، والكافيين مركب يحفز الجهاز العصبي لجسم الإنسان، فيزيد من نشاط الدماغ ويقلل الشعور بالتعب ويزيد من التركيز واليقظة.

يوجد الكافيين بشكل طبيعي في عدة نباتات، مثل القهوة وأوراق الشاي وحبوب الكاكاو وغيرها من المصادر الطبيعية، كما يمكن تصنيعه من اليوريا وحمض الكلوروأسيتيك، وكلا هاتين المادتين تملكان آثار تحفيزية للجسم.[٢]

قد يحتوي ماء الكافيين على الكافيين الطبيعي أو المصنع، ويمكن إيجادها بنكهات مختلفة، وغالبها يكون خالي من المواد الصناعية أو السكر أو السعرات الحرارية، ولكن قد تحتوي بعض الأنواع على مواد حافظة مثل سوربات البوتاسيوم أو بنزوات الصوديوم، وينصح بقراءة محتويات العلبة وتجنب الأنواع التي تحتوي على هذه المواد.

تتراوح كمية الكافيين المضافة بين 34-125 مليغرام، ويكون حجم عبوة الماء بين 355-500 مل، ويعد ماء الكافيين بديلًا ممتازًا عن المنبهات المحلاة بالسكر أو مشروبات الطاقة، إذ لا يحتوي الماء على السكر، ويعطي الجسم دفعة من الطاقة.[١]


هل يعد الكافيين صحيًا؟

لطالما كان الكافيين مثارًا للجدل والنقاش، فبالرغم من فوائدة، إلا أنه قد يزيد من ضغط الدم، ويحفز الجفاف، ويسبب أعراض أخرى مثل التوتر والضيق وصعوبات النوم[٣]، ولكن هذه الأعراض لا تظهر إلا عند تناول الكافيين بكميات مفرطة، أو عندما يتناوله الأشخاص غير المعتادين على شربه نهائيًا، وتشير الدراسات أن الجرعات الآمنة من الكافيين لا تتجاوز 400 ملغ يوميًا[٤]، ولا تتجاوز الجرعة الآمن 200 ملغ للحوامل يوميًا، ولا ينصح الأشخاص الذين يعانون من القلق والتوتر أو الارتجاع المريئي أو أمراض الكلى أو الكبد بتناول الكافيين.[١]


فوائد الكافيين

توجد عدة فوائد لتناول الجرعات المناسبة من الكافيين، إذا يقدم الكافيين فوائد لممارسة الرياضة والوظائف العقلية وتخفيف الألم، كما تشير بعض الدراسات إلى أن شرب القهوة قد يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري وبعض أنواع السرطانات.

ولكن هذه الفوائد قد تكون مرتبطة بمضادات الأكسدة الموجودة في القهوة، وليس الكافيين، إذ أشارت إحدى الدراسات أن فوائد القهوة الخالية من الكافيين متشابهة مع القهوة العادية.

يجب أن يحافظ الشخص على رطوبة الجسم، خاصةً عند شرب الكافيين، وينصح جميع الأشخاص بشرب 1.9 لتر من الماء يوميًا بشكل، ولكن الكمية التي يحتاجها الشخص تختلف من شخص لآخر، بناءًا على عدة عوامل مثل مدى نشاط الفرد وحركته، وعمره وحجم الجسم.[١]


فوائد عدم شرب الكافيين

بالرغم من الفوائد المتعددة للكافيين، إلا أن التخفيف أو الحد من الكافيين يقدم عدة فوائد للجسم أيضًا، ومن هذه الفوائد:[٥]

  • التقليل من التوتر: قد يستفيد الأشخاص الذين يعانون من القلق أو التوتر من تقليل كميات الكافيين المتناول، فبالرغم من أن الكافيين يعطي الجسم دفعة من الطاقة، ولكنه يحفز هرمونات "الكر والفر" مما قد يزيد من القلق والتوتر واضطراب ضربات القلب أو حتى نوبات الهلع، خاصةً أن تناول كميات مرتفعة من الكافيين قد يزيد من احتمالية الإصابة بالاكتئاب.
  • التحسين من النوم: قد يؤثر شرب الكافيين على قدرة الشخص على النوم، إذ تشير الدراسات إلى أن شرب القهوة يوميًا يؤثر على دورة النوم، وقد تسبب النوم غير المريح والتعب خلال النهار، لذلك يجب الامتناع عن شرب القهوة لمدة 6 ساعات قبل النوم.
  • تحسين امتصاص المغذيات: قد يمتص جسم الشخص المواد الغذائية بشكل أفضل من الشخص الذي يشرب القهوة، فالتانينات الموجودة في القهوة قد تثبط امتصاص بعض المواد الغذائية مثل الكالسيوم والحديد وفيتامينات B، وتزداد فرص حدوث ذلك عند تناول كميات مرتفعة من الكافيين.
  • الحفاظ على صحة وبياض الأسنان: يحتوي الشاي والقهوة على تانينات تغير لون الأسنان، الإكثار من شرب هذه المشروبات يصبغ مينا الأسنان، كما أن الحموضة الموجودة في هذه المشروبات تهدم مينا الأسنان وتسبب تسوس الأسنان.
  • توازن الهرمونات لدى الإناث: تستفيد الإناث من التقليل والحد من الكافيين، إذا أن المشروبات المليئة بالكافيين قد تؤثر في مستويات هرمون الأستروجين، وتكمن خطورة ذلك عند الإناث الأكثر عرضة لسرطان الثدي أو سرطان بطانة الرحم أو سرطان المبايض، ولا يعد تأثير الكافيين في هذه الحالات مباشر، ولكنه يؤثر في مستويات الأستروجين التي تلعب دورًا في هذه الحالات.
  • تخفيض ضغط الدم: قد يستفيد الشخص من ترك الكافيين، في تخفيض ضغط الدم، إذ أن الكافيين قد يزيد من ضغط الدم، بسبب تأثيره التحفيزي على الجهاز العصبي.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "Is Caffeinated Water Healthy?", www.healthline.com, Retrieved 26-7-2020. Edited.
  2. "Caffeine in the Diet: Country-Level Consumption and Guidelines", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 26-7-2020. Edited.
  3. "Caffeine", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 26-7-2020. Edited.
  4. "The Safety of Ingested Caffeine: A Comprehensive Review", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 26-7-2020. Edited.
  5. "10 Health Benefits of Living Caffeine-Free", www.healthline.com, Retrieved 26-7-2020. Edited.

173 مشاهدة