ما هي اعراض الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٩ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٨
ما هي اعراض الحمل

 

 

الحمل هي ثمرة الزواج ونتاج أي علاقة زوجية، ويصبح حاجة ملحة عند انقضاء السنة الأولى من الزواج، كما أنه يحمل كثيرًا من التغيرات الفسيولوجية والنفسية؛ لذلك هي مرحلة حساسة جدًا بالتعامل معها، ويجب على الزوجين أن يحسنوا التصرف بهذه المرحلة.  

أعراض الحمل عند السيدات:


  • تأخر الدورة الشهرية عن موعدها هي أولى الأعراض التي تصاحب الحمل، ولكن في كثير من الحالات تأخر الدورة الشهرية لا يعدّ حملًا بل أزمة صحية تمر بها المرأة يجب أن تراجع الطبيب المختص عند التأكد بعدم وجود أي حمل، والتأكد من الحمل يكون عن طريق الفحص المنزلي عن طريق جهاز لفحص الحمل يكون في الصيدليات يقيس هرمون الحمل عن طريق البول، أو يتم الفحص للحمل بالمختبر الطبي من خلال تحليل الدم.

• عند كثير من النساء يبدأ الحمل بالكشف عن نفسه من خلال الغثيان الصباحي وكثرة القيء، عادةً ما يكون الغثيان مصاحبًا للمرأة الحامل في بداية الحمل، ويبدأ بالتلاشي والاختفاء في بداية الشهر الخامس.

• عند نمو الجنين في الرحم يبدأ حجم الجنين بالنمو ليضغط على منطقة المثانة؛ لذلك يكثر التبول والذهاب إلى الحمام وعدم قدرة الحامل على تحمل ضغط البول.

• كثير من النساء الحوامل يصبن ببعض الإمساك، وبالتالي يتعرضن للصداع بسبب هذا الإمساك، وقد يزداد الصداع ليصبح صداعًا يوميًا إذا ما تم علاج السبب الرئيس للصداع وهو الإمساك.

• الجنين يتغذى من جميع الفيتامينات والمعادن الموجودة عند الحامل؛ لذلك تصبح عرضة لبعض الأمراض، مثل: تورم اللثة وتسوس الأسنان بسبب أخذ الجنين كميات من الكالسيوم من دم الحامل.

• قد تصاب الحامل باضطرابات النوم والأرق الذي يكون مصاحبًا لها لطول فترة الحمل.

• كثير من الحوامل يتعرضن للإصابة بمرض البواسير؛ وذلك بسبب ضغط الجنين علة منطقة الشرج والمهبل مما يؤدي لانتفاخ الأوعية الدموية بصورة كتل بما يسمى بالبواسير.

• الدوالي في الرجلين من الأمراض واسعة الانتشار بين الحوامل، بسبب الضغط والثقل على الرجلين مما يؤدي إلى تدفق الدم وبروز الأوعية الدموية بما يسمى بالدوالي.

• كثير من السيدات يصبن بتشنجات في عضلات الساق وآلام حادة بسبب ضغط وزن الجنين.

• من الأعراض التي تصاحب فترة الحمل الشعور بالحرقة، وهي متلازمة هذه الفترة وتبدأ الحرقة من المعدة صعودًا لمنطقة الحلق بسبب اضطرابات في عملية الهضم وهذه الاضطرابات من ضغط الرحم على المعدة واستثارة حموضة المعدة للخروج منها.

• الرغبة الملحة في الطعام مما يؤدي لزيادة الوزن، وكثير من الاعتقادات الخاطئة التي تلقي لوم الزيادة المفرطة للحمل لوزن الجنين وأن السيدة الحامل تأكل عن شخصين.

• كثير من التغيرات التي تصاحب شكل ولون الثدي والحلمة بحيث تصبح الدائرة التي حول الحلمة داكنة اللون، وهذا التغير مرتبط بتغير الهرمونات التي تمر به الحامل خلال فترة الحمل لتعود الأمور لسابق عهدها عند انتهاء فترة الحمل، وتخلص الدم من هرمون الحمل.