مظاهر ارتفاع ضغط الدم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٥٣ ، ١٠ ديسمبر ٢٠١٨

ارتفاع ضغط الدم

هو حالة مرضية يرتفع فيها ضغط الدم إلى مستويات غير صحية بسبب ضيق الشرايين، وهو مرض شائع بين الناس، وقد يتطور على مدى عدة سنوات، حيث من الممكن أن لا تظهر الأعراض في المراحل الأولى من المرض، لكن على المدى البعيد يمكن أن يؤدي ارتفاع ضغط الدم إلى أمراض القلب، بالإضافة إلى إلحاق الضرر بالأوعية الدموية خاصةً الدماغ والكليتين والعينين.[١]


مظاهر ارتفاع ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم عادةً لا يسبب أي أعراض؛ لذلك يسمى بالقاتل الصامت، حيث لا يعرف الشخص أنه مصاب بارتفاع ضغط الدم إلا من خلال قياس ضغط دمه، لكن هناك أعراض تدل على أن الشخص يعاني من ضغط الدم مثل:[٢]

  • استفراغ وغثيان.
  • الشعور بالدوار.
  • صداع في الرأس.
  • عدم وضوح الرؤية
  • ضيق في التنفس.
  • ألم في الصدر.
  • نوبات قلبية وسكتات دماغية أحيانًا.
  • فشل كلوي.
  • فقدان الرؤية التدريجي.


أنواع ارتفاع ضغط الدم

يوجد نوعان لارتفاع ضغط الدم:[٣]

  • ارتفاع ضغط الدم الأساسي: يحدث عند البالغين، ولا يوجد سبب واضح لحدوثه، ويميل إلى التطور تدريجيًا على مدى السنوات.
  • ارتفاع ضغط الدم الثانوي: يميل هذا النوع إلى الظهور فجأة، ويحدث نتيجة الأدوية، أو الظروف الصحية الأخرى، وتشمل:
    • وجود مشاكل في الكلى.
    • توقف التنفس أثناء النوم.
    • أورام الغدة الكظرية.
    • وجود مشاكل في الغدة الدرقية.
    • تناول المخدرات.
    • وجود عيوب خلقية في الأوعية الدموية.
    • تناول أدوية معينة، مثل حبوب منع الحمل، ومزيلات الاحتقان.


علاج ارتفاع ضغط الدم

يمكن علاج ضغط الدم بعدة طرق منها:[٤]

  • العلاج المنزلي: ويتضمن ذلك ممارسة العديد من العادات التي تحافظ على ضغط الدم ثابتًا، وهي :
    • اتباع أنظمة غذائية صحية، مثل تقليل الملح في الطعام.
    • تناول الأسماك، لأنها تحتوي على أوميغا 3 الذي يحسّن من ضغط الدم.
    • ممارسة الرياضة بانتظام.
    • المحافظة على وزن صحي، وتجنب السمنة.
    • الابتعاد عن التدخين، حيث إن التدخين يسبب العديد من الأمراض، ومنها ضغط الدم.
    • التقليل من التوتر والعصبية، التي من شأنها أن تزيد من مستويات ضغط الدم.
    • المتابعة المنتظمة لضغط الدم وعدم الإهمال.
  • العلاج الطبي: ويشمل استخدام أدوية تتحكم في ضغط الدم وتوسع الأوعية الدموية، مثل:
    • حاصرات قنوات الكالسيوم: وهي أدوية تستخدم لخفض ضغط الدم، حيث تقلل من الكالسيوم الداخل إلى خلايا القلب وجدران الأوعية الدموية، مما يسهل على القلب عملية ضخ الدم في الأوعية الدموية.
    • مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين: وهي أدوية توسّع أوعية الدم لتحسين كمية الدم الذي يضخه القلب، مما يؤدي إلى خفض ضغط الدم.
    • مدرات البول: حيث تُُخلّص هذه الأدوية من الصوديوم الزائد في الجسم عن طريق البول، مما يؤدي إلى الحفاظ على مستوى ضغط الدم.
    • حاصرات مستقبلات بيتا: وهي التي تحافظ على مستويات ضغط الدم، وذلك بتقليلها لتأثير هرمون الأدرينالين .


المراجع

  1. Kimberly Holland (1/2/2018), "Everything You Need to Know About High Blood Pressure (Hypertension)"، healthline, Retrieved 30/11/2018. Edited.
  2. "High Blood Pressure (Symptoms, Signs, Causes, Diet, Medication)", emedicinehealth, Retrieved 30/11/2018. Edited.
  3. "High blood pressure (hypertension)", mayo clinic, Retrieved 30/11/2018. Edited.
  4. "High Blood Pressure", nih, Retrieved 30/11/2018. Edited.