معالجة وجع المعدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٥ ، ١٨ ديسمبر ٢٠١٨
معالجة وجع المعدة

المعدة

المعدة هي عضو موجود في الجزء العلوي الأيسر من البطن، وهو الجزء الأول داخل البطن في الجهاز الهضمي، وتحتوي المعدة على عدة عضلات لها دور أساسي في عملية الهضم، فعند البلع، يعبر الطعام إلى أسفل المريء، ويمر إلى العضلة العاصرة المريئية السفلى، ويدخل إلى المعدة، والمعدة لديها ثلاث وظائف:[١]

  • تخزين مؤقت للأغذية والسوائل.
  • إنتاج العصارات الهاضمة.
  • إفراغ الخليط في الأمعاء الدقيقة.


علاج وجع المعدة

العلاجات المفيدة في تخفيف وجع المعدة متنوعة، منها ما يأتي:[٢]

  • شرب الماء، إذ يحتاج الجسم إلى الماء لهضم وامتصاص العناصر الغذائية من الأطعمة والمشروبات بكفاءة.
  • تجنب الاستلقاء، فعندما يكون الجسم مستلقيًا، من المرجح أن يتحرك الحمض الموجود في المعدة إلى الخلف ويتحرك للأعلى، مما قد يتسبب في حرقة المعدة.
  • الزنجبيل، إذ يعدّ علاجًا طبيعيًا شائع الاستخدام لعلاج اضطرابات المعدة وعسر الهضم.
  • النعناع، وهو يساعد على التخفيف من القيء والاسهال بسبب المنثول الموجود فيه، بالإضافة إلى الحدّ من تشنجات العضلات في الأمعاء وتخفيف الآلام.
  • أخذ حمام دافئ أو استخدام كيس التدفئة، فقد تخفف الحرارة من توتر العضلات وعسر الهضم.
  • تجنب التدخين وشرب الكحول، إذ يؤدي تناولهما إلى حدوث اضطراب في المعدة.
  • تجنب الأطعمة صعبة الهضم، فبعض الأطعمة تكون أصعب في الهضم من غيرها، مما يزيد من خطر حدوث اضطراب في المعدة.
  • تناول خليط عصير الليمون وصودا الخبز والماء، فبعض الدراسات تشير إلى أن خلط الجير أو عصير الليمون في الماء مع قليل من صودا الخبز يمكن أن يخفف الآلام الهضمية.
  • القرفة، إذ تساعد على تقليل الغاز والانتفاخ.
  • القرنفل، إذ يساعد على تقليل الغاز في المعدة وزيادة إفرازات المعدة.
  • الكمون، إذ يساعد في الحد من عسر الهضم وأحماض المعدة الزائدة وانخفاض الغاز والحد من التهاب الأمعاء، ويعمل كمضاد للميكروبات.
  • التين، إذ يمكن أن يساعد كملين لتخفيف الإمساك وزيادة التبرز وتخفيف عسر الهضم.
  • الأرز، فهو مفيدٌ للأشخاص الذين يعانون من أنواع كثيرة من شكاوى المعدة.
  • ماء جوز الهند، إذ يحتوي على مستويات عالية من البوتاسيوم والمغنيسيوم، وهذه المواد الغذائية تحدّ من الألم، وتشنجات العضلات.
  • الموز، إذ يحتوي على فيتامين ب 6 والبوتاسيوم والفولات، وهي مواد غذائية يمكن أن تساعد في تخفيف التشنجات، وآلام العضلات.


أسباب ألم المعدة

وفيما يأتي بعض الحالات الصحية التي تسبب الألم في المعدة :[٣]

  • القرحة الهضمية هو مصطلح يستخدم لوصف قرحة في المعدة أو الاثني عشر.
  • التهاب المعدة هو التهاب في بطانة المعدة.
  • التهاب المريء، يشير إلى تهيج والتهاب بطانة المريء.
  • مرض الارتداد المعدي المريئي (GERD)، هو الحالة التي يتسرب فيها حمض المعدة مرة أخرى إلى المريء.
  • التهاب البنكرياس، وهو التهاب يصيب غدة البنكرياس، وهي غدة صغيرة تطلق الأنسولين لتنظيم مستويات السكر في الدم، وتساعد أيضا في هضم الدهون.
  • متلازمة القولون العصبي (IBS) الذي يؤدي إلى مجموعة من الأعراض (بما في ذلك ألم المعدة، والإمساك، أو السكري) .
  • السرطان، في حين أن الألم البطني العلوي والسفلي أقل شيوعًا، وقد يكون علامة على الإصابة بالسرطان أو إذا كان الفرد يعاني من أعراض غير عادية مثل تغيير عادات الإخراج أو ظهور الدم في البراز أو البول أو الإرهاق المفرط أو فقدان الوزن فقدانًا غير طبيعي.


المراجع

  1. Saurabh Sethi, MD, MPH (14-6-2018), " Stomach Conditions"، www.healthline.com, Retrieved 29-11-2018.
  2. Jennifer Huizen (6-6-2018), "Home and natural remedies for upset stomach"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 29-12-2018.
  3. Barbara Bolen, PhD (12-11-2018), "Causes of Stomach Pain and Treatment Options"، www.verywellhealth.com, Retrieved 29-11-2018.