نيوتروبيوم بروميد

نيوتروبيوم بروميد

دواء تيوتروبيوم بروميد

دواء تيوتروبيوم بروميد Tiotropium Bromide من أدوية علاج أمراض الجهاز التنفسي وبشكلٍ أساسي مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD)، ويؤخذ عن طريق الاستنشاق ولا يُصرف إلّا بوصفة طبية، وهو من الأدوية الأصلية والتي لا يوجد لها بديل؛ أي إنَّ هناك شركة واحدة مصنّعة له حول العالم، وتورد هذه الشركة الدواء للدول كلها، والاسم التجاري له سبيريفا spiriva، ويندرج دواء تيوتروبيوم بروميد من ضمن الأدوية المضادة للكولين، ويأتي في شكل مسحوق جاف للاستنشاق يأتي في كبسولة، وتوضع الكبسولة في جهاز خاص يُسمّى الهاندي هيلر HandiHaler، أو في شكل رذاذ يجرى استنشاقه. وفي هذا المقال حديث عن دواء تيوتروبيوم بروميد جرعته وأبرز التفاعلات الدوائية وآثاره الجانبية.[١]


جرعة دواء تيوتروبيوم بروميد

تعتمد الجرعة الدوائية التي يصفها الطبيب للمصاب على عوامل عدة؛ ومنها عمر المصاب والمرض الذي يستدعي وصف دواء تيوتروبيوم بروميد وحالته الصحية العامة والأمراض الأخرى التي يعاني منها، ومن المهم تأكيد أنّ تحديد الجرعة المناسبة قرار الطّبيب المتابع للحالة. وتحتوي الكبسولة على 18 ميكروغرامًا من الدواء، والجرعة اليومية لدواء تيوتروبيوم بروميد هي:[١]

  • البالغون من عمر 18 وفوق: غالبًا ما تبدو الجرعة هي الاستنشاق مرتين من كبسولة واحدة تُستنشَق فمويًا عبر الجهاز الخاص خلال 24 ساعة، ويُمنع تجاوز الجرعة المُحددة باستنشاق مرتين خلال 24 ساعة.
  • الأطفال من عمر الشهر وحتى 17 عامًا: لا يوصف تيوتروبيوم بروميد لعلاج مرضى الانسداد الرئوي المزمن لهذه الفئة العمرية، فلم يؤكد بالدراسات الطبية مدى أمان الدواء عليهم وعدم تسببه في آثار جانبية.


الاحتياطات العامة قبل تناول دواء تيوتروبيوم بروميد

توجد عدة احتياطات عامة يجب أخذها بعين الاعتبار قبل البدء بالعلاج بدواء تيوتروبيوم بروميد، ومن أبرز هذه الاحتياطات العامة:[٢]

  • إخبار الطبيب بوجود أي تحسس مسبق تجاه الأدوية؛ مثل: الأتروبين (atropine) أو الإبراتروبيوم (ipratropium) وغيرهما.
  • إخبار الطبيب بأي أمراض يعاني منها الشخص؛ مثل: المياه الزرقاء في العين وأمراض الكلى وصعوبة التبول وتضخم البروستاتا.
  • تجنب شرب الكحول.
  • احتمال أن يسبب دواء تيوتروبيوم بروميد الدوار وعدم وضوح الرؤية؛ لذلك يجب تفادي قيادة السيارة أو الآلات.
  • استشارة الطبيب قبل البدء بالعلاج بدواء تيوتروبيوم بروميد في حالة الرضاعة الطبيعية أو الحمل.


التفاعلات الدوائية

قد يتفاعل دواء تيوتروبيوم بروميد مع بعض أنواع الأدوية الأخرى والأعشاب الطبية في حال أخذها في الوقت نفسه، ليؤثر هذا في فاعلية الدواء، وفي بعض الحالات قد يؤدي إلى ظهور آثار ومضاعفات جانبية، ومن الأدوية التي تتداخل مع فاعلية دواء تيوتروبيوم بروميد الأدوية المضادة للكولين الأخرى؛ مثل: الأتروبين (atropine) وإبراتروبيوم بروميد (ipratropium)، لذلك يجب إخبار الطبيب بأيّ أدوية أخرى أو مكملات غذائية وأعشاب يجرى تناولها.[٢]


الآثار الجانبية لدواء تيوتروبيوم بروميد

يسبب تناول دواء تيوتروبيوم بروميد العديد من الآثار الجانبية والتي قد تبدو خطيرة في بعض الحالات، ومن أبرز الآثار الجانبية لدواء تيوتروبيوم بروميد:[٣]

  • ظهور رد فعل تحسسي: ومن أبرز أعراض التحسس: ظهور بقع حمراء على الجلد، والحكة والطفح الجلدي، بالإضافة إلى تورم الحلق أو الشفتين أو اللسان؛ مما يسبب صعوبة في البلع أو التنفس، وعند ظهور أيٍّ من هذه الأعراض يجب التوقف عن أخذ الدواء واستشارة الطبيب على الفور.
  • تضيُّق القصبات الهوائية المفاجئ: هو انقباض تشنج في القصبات التنفسية، وإذا ظهرت أعراض التشنج القصبي فتجب مراجعة الطبيب على الفور بعد إيقاف الدواء.
  • المياه الزرقاء أو الجلوكوما: سواء الإصابة به أو زيادة أعراضه شدة، وتتمثل أعراض الإصابة في المياه الزرقاء بالعين بالشعور بالألم في العين، وعدم وضوح الرؤية، ورؤية أجسام عائمة في مدى الرؤية مع احمرار العينين.
  • أضراره على الجهاز البولي: يسبب احتباسًا في البول، وانسدادًا في المثانة، أو تضخمًا في البروستاتا، بالإضافة إلى التهاب المسالك البولية والشعور بالألم عند التبول وصعوبة التبول.
  • الإصابة بالالتهابات: فيسبب تناول دواء تيوتروبيوم بروميد الإصابة بالالتهابات المختلفة، ومن ضمنها التهاب في الجيوب الأنفية والتهاب في الحلق وعدوى في الجهاز التنفسي العلوي.
  • آثار جانبية أخرى: ومنها الشعور بألم في الصدر وزيادة ضربات القلب وسيلان الأنف والإمساك.


أسئلة شائعة

هل يوجد خطر لتناوله للمرأة الحامل؟

عند دراسة تأثير دواء تيوتروبيوم بروميد على الحيوانات تبيّن وجود ضرر ومضاعفات وآثار جانبية لأجنة الحيوانات عند تناول الحيوان الأم له، لكن لا توجد دراسات كافية على الإنسان تُبيّن درجة الضرر الذي قد يسببه؛ لذلك إذا كانت المرأة الحامل أو التي تخطط للحمل فعليها إخبار الطبيب بذلك، ولا يوصف هذا الدواء لها إلّا في حالات خاصة، كذلك إذا أصبحت المرأة أثناء خضوعها للعلاج بدواء تيوتروبيوم بروميد فعليها إخبار الطبيب على الفور لوصف دواء بديل على الأغلب.[١]

هل يوجد خطر لتناوله للمرأة المرضع؟

ينتقل دواء تيوتروبيوم بروميد عبر الحليب، ويصل إلى الطفل الرضيع، ويسبب العديد من الآثار الجانبية والأضرار له؛ لذلك إذا كانت المرأة مرضعًا وتخضع للعلاج بدواء تيوتروبيوم بروميد؛ فعليها إمّا إيقاف الرضاعة الطبيعية للطفل، أو تغيير الدواء حسب ما يقرره الطبيب.[١]

ما العمل عند نسيان أخذ الدواء؟

عند نسيان أخذ الدواء في موعده يجب أخذه في أقرب وقت فور تذكّره، أمّا إذا دخل وقت الجرعة التالية عند التذكر؛ فهنا تؤخذ الجرعة الجديدة مع تجاوز الجرعة السابقة والاستمرار في الدواء كالمعتاد، ويجب التنويه إلى عدم مضاعفة الجرعة إطلاقًا؛ فهذا قد يسبب مضاعفات خطيرة.[٤]

كيف يُحفَظ الدواء؟

يُحفَظ دواء تيوتروبيوم بروميد في العلبة الدوائية التي جاء بها مغلقًا وبعيدًا عن الرطوبة والحرارة وأشعة الشمس المباشرة في درجة حرارة الغرفة، ويجب التنويه إلى ضرورة عدم فتح العلبة المحيطة بالكبسولة إلّا عند استخدامها.[٤]

ما العمل عند أخذ جرعة عالية من الدواء؟

عند أخذ جرعة أعلى من الجرعة التي وصفها الطبيب والذي يترافق مع ظهور الآثار الجانبية؛ مثل: ضيق التنفس أو الإغماء فيجب التوجه للمستشفى على الفور.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "Tiotropium, Inhalation Powder", www.healthline.com, Retrieved 21-05-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Tiotropium Bromide Mist", www.webmd.com, Retrieved 21-05-2020. Edited.
  3. "Spiriva (tiotropium bromide)", www.medicinenet.com, Retrieved 21-05-2020. Edited.
  4. ^ أ ب "Tiotropium Oral Inhalation", medlineplus.gov, Retrieved 212-05-2020. Edited.