5 من فوائد الخيار للحامل والجنين: ما السر وراءها؟

5 من فوائد الخيار للحامل والجنين: ما السر وراءها؟
5 من فوائد الخيار للحامل والجنين: ما السر وراءها؟

فوائد الخيار للحامل والجنين

يمتاز الخيار باحتوائهِ على العديد من العناصر الغذائية ومضادات الأكسدة المهمة لصحة الأفراد عمومًا، وصحة الحامل والجنين بشكلٍ خاص،[١] وفيما يأتي بيان لفوائد الخيار للحامل والجنين بشيءٍ من التفصيل:


محتواه من الماء

يحتوي الخيار على 96% من الماء تقريبًا، ويُعد المكوّن الأساسي له، وبالتالي يُساعد على ترطيب جسم الحامل، ويُلبي احتياجاتها اليومية من السوائل،[٢] إضافةً لدورهِ في وقايتها من الجفاف،[٣] وبشكلٍ عام فإن الماء مهمّ لوظائف الجسم المختلفة، ومنها:[٤]

  • تنظيم درجة حرارة الجسم.
  • تحسين الأداء البدني.
  • حمل ونقل المواد الغذائية.
  • تعزيز عملية التمثيل الغذائي.
  • طرح السموم خارج الجسم.


محتواه من الألياف

إلى جانب محتواه الوفير من الماء، فإن الخيار ويحتوي على نسبة عالية من الألياف الغذائية التي تساهم في دعم وظيفة الجهاز الهضمي وتُحسن عملية الهضم،[١] ويشار إلى أنّ الألياف تُساعد بشكل كبير على التخلص من الإمساك خلال مرحلة الحمل،[١] كما تُساعد على ضبط مستويات السكر والكوليسترول في الدم.[٢]

ويُنصح بتناول الخيار مع قشره؛ إذ يمتاز قشر الخيار بمحتواه الغنيّ من الألياف التي تُساعد على الوقاية من الإمساك كما ذكرنا سابقًا، إضافةً لدورها في تقليل خطر الإصابة بالبواسير.[٣]


انخفاض محتواه من السعرات الحرارية

يمتاز الخيار بمحتواه القليل من السعرات الحرارية، إذ إنّ 104 غرامات من الخيار تحتوي على 16 سعرة حرارية فقط، بينما تحتوي الخيارة الكبيرة التي تزن 300 غرام على 45 سعرة حرارية، مما يُساهم في المحافظة على وزن صحيّ لكل من الأم والجنين،[٤] كما أنّ محتواه من الألياف يُساعد على الشعور بالشبع والامتلاء مما يقلل كمية الطعام المتناولة وتجنب اكتساب الوزن الزائد.[٢]


مصدر للفيتامينات والمعادن

يحتوي الخيار على العديد من المعادن والفيتامينات التي تدعم صحة الحامل والجنين، وبالتالي يُنصح بتناوله خلال الحمل لتلبية الحاجات اليومية من هذه العناصر، وفيما يأتي أهمُّ المعادن والفيتامينات الموجودة فيه:[٥]

  • الكالسيوم.
  • الحديد.
  • المغنيسيوم.
  • الفوسفور.
  • البوتاسيوم.
  • الصوديوم.
  • فيتامين ج.
  • فيتامين أ.
  • فيتامين ك.

ومن الجدير بالذكر أن الخيار يحتوي على فيتامين ب المركب، والذي تكمن فائدته خلال الحمل في تحسين المزاج وتعزيز عمل الدماغ،[٦] كما أنه يساعد على الاسترخاء والتخلص من القلق والتوتر،[٢] بالإضافة إلى مساعدة الجنين على النمو بشكل أفضل.[٣]


مصدر لمضادات الأكسدة

"يُعدُّ الخيار مصدرًا غنيًا بمضادات الأكسدة التي تسمح لجسم الحامل بالعمل على النحو الأمثل؛ مما يُقلل خطر الإصابة بالأمراض" وهذا ما قالته أخصائية التغذية أنجيلا ليموند والمتحدثة باسم أكاديمية التغذية وعلم التغذية، إذ يمتاز باحتوائه على مضادات أكسدة عديدة كفيتامين ج، والبيتا كاروتين، والمنغنيز، والفلافونويد، والتريتربين،[٧] التي توفر للحامل الفوائد الآتية:

  • تعزز صحة الجهاز المناعيّ.[٦]
  • مفيد للبصر نظرًا لاحتوائهِ على البيتا كاروتين.[٧]
  • محاربة الجذور الحرة الناتجة عن الإجهاد التأكسدي، وبالتالي تقليل خطر الإصابة بالأمراض المزمنة.[٧]
  • يُعزز صحة البشرة.[٧]
  • تقليل الإصابة بالالتهابات.[٦]


هل يسبب الخيار أضرارًا للحامل؟

على الرغم من أنَّ الخيار يعدُّ آمنًا للاستخدام خلال فترة الحمل، إلَّا أنَّه قد يسبب بعض الأضرار، لذلك يجب استشارة الطبيب المختص قبل تناوله للحصول على التعليمات المناسبة، ومن الأضرار التي قد يسببها الخيار الآتي:[٢]

  • حدوث رد فعل تحسسي عند تناوله، مما يؤدي إلى معاناة الحامل من التورم، والحكة.
  • يحتوي الخيار على مواد سامة ذات طعم مر، وعند تناولها بكميات كبيرة قد تهدد حياة الحامل.
  • عسر الهضم وتكوّن الغازات.
  • كثرة التبول، وذلك لمحتواه الغنيّ من الماء.


نصائح قبل تناول الخيار للحامل

من أجل الحصول على الفوائد الصحية للخيار لا بدَّ من تحضيره بطريقة مناسبة للحامل، إذ يمكن أن يتلوث الخيار بالبكتيريا الضارة، ويسبب مشاكل للحامل،[٨] من النصائح التي يمكن تقديمها للحامل لتحضير الخيار بطريقة آمنة الآتي:

  • غسل الخيار جيدًا تحت الماء الجاري لتطهيره من البكتيريا.[٦]
  • تجنب استخدام الصابون أو المنظفات أو محاليل التبييض لغسل الخيار.[٨]
  • استخدام فرشاة خضروات صغيرة لإزالة الأوساخ السطحية.[٨]
  • إزالة المناطق المتضررة في الخيار، وذلك لأنّ البكتيريا غالبًا ما تتكاثر في هذه الأماكن.[٨]
  • يؤكل الخيار نيئًا، أو يمكن إضافته لمشروبات الديتوكس أو السموذي إضافةً للساندويشات.[٦]


ملخص المقال

يُعدّ الخيار من الثمار اللذيذة والتي تمد الحامل وجنينها بالعديد من الفوائد لمحتواه الغني من العناصر الغذائية والفيتامينات المختلفة، ويمكن للحامل تناوله بطرق مختلفة كإضافته إلى السلطات أو السندويشات، وغيرها، ولكن يجب مراعاة العديد من الأمور قبل تناوله لتجنب أية أضرار يمكن أن يسببها للبعض، إذ يجب غسله بالماء الجاري وتجنب استخدام الصابون، أو المنظفات، كما يفضل تناوله مع قشره نظرًا لاحتوائه على الألياف الغذائية المهمة للوقاية من الإمساك والبواسير وهي من المشاكل الشائعة خلال فترة الحمل.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Cucumbers: Nutrition, Health Benefits, & Recipes", organicfacts, Retrieved 26/6/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "Cucumber During Pregnancy: Health Benefits And Side Effects", momjunction, Retrieved 7/7/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Below are the top 5 super foods you should take if you are pregnant:", asterhospital, Retrieved 7/7/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "7 Health Benefits of Eating Cucumber", healthline, Retrieved 26/6/2021. Edited.
  5. "Health benefits of cucumber", medicalnewstoday, Retrieved 26/6/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث ج "Eating Cucumber During Pregnancy: Benefits, Risks, and Tips", parenting.firstcry, Retrieved 8/7/2021. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث "Cucumbers: Health Benefits & Nutrition Facts", livescience, Retrieved 26/6/2021. Edited.
  8. ^ أ ب ت ث "Fruits, Veggies and Juices from Food Safety for Moms to Be", fda, Retrieved 26/6/2021. Edited.

12 مشاهدة