أعراض التهاب الزور

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٥٣ ، ٢٤ أغسطس ٢٠١٩

التهاب الزور

يُعرَف التهاب الزور بالتهاب الحلق أو احتقان الحلق، ويحدث في بعض الأحيان نتيجة التعرّض لعدوى فيروسيّة، وهو الشّعور بخشونة وألم وجفاف في الحلق، كالإصابة بالإنفلونزا أو الزّكام، أو نتيجة التعرّض لبعض العوامل البيئيّة أو الجويّة، كالتعرّض للهواء الجاف، إلّا أنّه عادةً ما تنتهي هذه المشكلة من تلقاء نفسها دون الحاجة إلى علاج.

أمّا بالنسبة لالتهاب الحلق الناجم عن الإصابة بعدوى بكتيريّة فهو أقلّ شيوعًا، ويحدث نتيجة الإصابة ببكتيريا المكورة العقديّة، وفي هذه الحالة يحتاج الشخص المُصاب إلى مُضاداتٍ حيويّة لعلاج التهاب الحلق، ولمنع حدوث مُضاعفاتٍ صحيّة أخرى، كما يمكن أن يؤثّر التهاب الحلق على ثلاثة مناطق مختلفة فيه، وهي: منطقة البلعوم، وهو التهاب المنطقة التي توجد خلف الفم مباشرةً، ومنطقة اللوزتيّن، وهو التهاب اللوزتين والأنسجة الرخوة الموجودة في الجزء الخلفيّ من الفم، ومنطقة الحنجرة، وهو تورّم واحمرار في الحنجرة.[١][٢]


أعراض التهاب الزور

تعتمد الأعراض التي يشعر بها الشخص عند الإصابة بالتهاب الزّور على المُسبّب الرّئيس للمرض، ومن هذه الأعراض والعلامات ما يأتي:[٢]

  • الشّعور بالألم، والإحساس بالحكّة في الحلق.
  • ظهور بقع بيضاء على اللوزتين.
  • زيادة الشّعور بالألم عند البلع أو التحدّث.
  • المعاناة من الصعوبة في البلع.
  • تورّم اللوزتيّن واحمرارهما.
  • خشونة وبحّة في الصوت.
  • انتفاخ منطقة الرّقبة والفك.

كما قد تؤدّي العدوى الشائعة التي تُسبّب التهاب الحلق إلى ظهور العديد من الأعراض والعلامات، بما في ذلك ما يأتي:[٢]

كما يجب مراجعة الطبيب في حالة ظهور أحد الأعراض الآتية:[١][٣]

  • المعاناة من التهابٍ شديد في الحلق واستمراره أكثر من أسبوع.
  • المعاناة من صعوبةٍ كبيرة في البلع.
  • المعاناة من التهاب المفاصل.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم أكثر من 38 درجةً مئويّةً.
  • الشّعور بألم في الأذن.
  • الإصابة بمرضٍ مزمن كمرض السكريّ، أو تناول أدوية تُضعف جهاز المناعة، كأدوية العلاج الكيميائيّ لمرض السرطان.
  • ظهور دم في البلغم أو اللعاب.
  • المعاناة من صعوبة فتح الفم.
  • الشّعور بألم وتيبّس في منطقة الرقبة.


الوقاية من التهاب الزور

يوجد العديد من الطّرق التي يمكن اتباعها للوقاية من الإصابة بالتهاب الزور، ومنها:[٢]

  • غسل اليدين جيدًا بعد استخدام المرحاض، وقبل الأكل، وبعد العطس أو السعال.
  • تجنّب مشاركة الطعام والشراب والأواني مع الأشخاص الآخرين.
  • الحرص على استخدام المناديل الورقيّة عند العطس والسعال والتخلص منها فورًا، أو تغطية الفم باستخدام الكوع في حالة عدم توفّر المناديل الورقيّة.
  • استخدام معقّمات الأيدي التي تحتوي على الكحول في حال عدم توفّر الماء والصابون.
  • تجنّب استخدام الهواتف العامّة، وعدم الشرب من منابع الماء العامّة باستخدام اليد.
  • الحرص على تنظيف أدوات التحكّم بالتلفاز ولوحات مفاتيح الحاسوب وتعقيمها، وعدم استخدام الهاتف وأجهزة التحكّم بالتلفاز الخاصّة بالفنادق قبل تنظيفها.
  • تجنّب الاتصال المباشر مع الأشخاص المُصابين بالمرض.


مُضاعفات التهاب الزور

يمكن أن يُسبّب التهاب الزور العديد من المُضاعفات الصحيّة، ومنها ما يأتي:[٤]

  • الإصابة بالتهابات في الأذن.
  • التهاب الجيوب الأنفيّة.
  • الإصابة بالحمّى القرمزيّة.
  • الإصابة بالحمّى الروماتيزمية.
  • الإصابة بالتهاب في الكلى.
  • الإصابة بالصدفية.
  • التهاب الخُشاء.


المراجع

  1. ^ أ ب Stephanie Watson (2017-9-27), "Sore Throat 101: Symptoms, Causes, and Treatment"، www.healthline.com, Retrieved 2019-7-11. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Mayo Clinic Staff (2019-3-7), "Sore throat"، www.mayoclinic.org, Retrieved 2019-7-11. Edited.
  3. "Sore throat", www.nhs.uk, Retrieved 2019-7-12. Edited.
  4. Valencia Higuera (2016-1-27), "Strep Throat"، www.healthline.com, Retrieved 2019-7-12. Edited.