أعشاب لعلاج الغازات عند الرضع

أعشاب لعلاج الغازات عند الرضع

الغازات عند الرضع

تُعدّ الغازات البطنية حالًة شائعةً بين الرضع، وهي تحدث نتيجة عوامل عديدة مسببة لها، ويمتلك الرضع خطوطًا دفاعية ضد الغازات، ومنها التجشؤ، لكن مع ذلك فإنّ تكرار حدوثها يُعدّ مشكلة للرضيع تجعله منزعجًا، وقد تسبب له التشنج، إضافة إلى أعراض أخرى. ومن المهم الاهتمام بغازات البطن لدى الرضع كونها مؤشرًا جيدًا إلى صحة جهاز الهضم ومتطلباته، لذلك يجب الانتباه جيدًا للأعراض التي تدلّ على أنّ الرضيع مصاب بها، ويُذكر أنّ الأمهات والآباء لا يحتملون رؤية الرّضع مصابين بالغازات ويرغبون إلى علاجه بشكل سريع، غير أنّه في الحقيقة لا يوجد علاج محدد يُعدّ ملائمًا لحالات الغازات جميعها لدى الرضع، إلّا أنّ هناك نصائح تُنفّذ منزليًا للتخلص منه. [١]


علاج غازات البطن لدى الرضع بالأعشاب

يُعدّ مقدار كوب من مشروب عشبة الشبت أو بذورها مفيدًا جدًا لحالات الغازات والمغص لدى الرضع، ويعطى الرضيع ملعقة إلى ملعقتين كبيرتين من هذا المشروب الدافئ كل 15 دقيقة، أو عند اللزوم إلى أن يشعر بالراحة. ويُذكر أنه يجب عدم استخدام العسل مع هذا المشروب لتحليته إلّا إن كان عمر الرضيع يزيد على 12 شهرًا. أمّا بشكل عام فالرضع يُحبّون طعم مشروب عشبة الشبت غير المحلى. ولتحضير هذا المشروب يُصبّ الماء المغلي على ملعقتين صغيرتين من عشبة الشبت لكل كوب. بعد ذلك يُترَك الخليط ليرتاح لمدة 15 دقيقة أو أكثر للحصول على أفضل فائدة ومن ثم يُصفّى. ويُشرَب هذا المشروب دافئا، فإن حُضّرت كميات زائدة منه فينصح بوضعها بالثلاجة بكميات كافية منه عند الحاجة. [٢]


أعراض إصابة الرضيع بالغازات

تظهر على الرضيع المصاب بالغازات مجموعة كبيرة من الأعراض التي تدل بقوة على إصابة هذا الرضيع بالانتفاخ في البطن الناتج من تكوّن الغازات، ولعل من أبرز هذه الأعراض ما يلي: [٣]

  • الانزعاج والتهيج، تُعدّ هاتان العلامتان أول ما يلاحَظ على الرضيع المصاب بالغازات، خصوصًا بعد الرضاعة.
  • الانتفاخ، يشير انتفاخ بطن الرضيع إلى احتمالية وجود غازات عالقة فيه، كما يصبح البطن صلبًا عند اللمس.
  • سحب الساقين باتجاه البطن، يحاول الرضيع التخفيف من عدم الراحة الناجم عن الغازات عبر سحب ساقيه إلى الأعلى.
  • فرك البطن، يفرك الرّضع بطونهم علامة على عدم الراحة، بينما يؤشر الأطفال الأكبر سنًا إلى بطونهم للتعبير عن ذلك.
  • صدور صوت يشبه الغرغرة من البطن، فإن كان المحيط هادئًا قد يُسمَع صوت غرغرة من بطن الرضيع، الذي ينجم عن حركة الغازات داخل جهاز الهضم له، وتصدر هذه الأصوات بعد الرضاعة.
  • البكاء والتشنج، إن سببت الغازات انتفاخًا شديدًا فقد يبكي الرضيع، ويتشنج نتيجة شعوره بعدم الراحة.


حالات غازات بطن الرضيع تؤدي إلى استشارة الطبيب

تُعدّ الغازات لدى الرضع حالة تتطلب التدخل الطبي الطارئ نادرًا، غير أنّه يجب إعلام الطبيب في حالة تصاحب الغازات مع أيّ من الآتي، فهذه الأعراض تشير إلى أنّ الرضيع قد يكون مصابًا بمرض آخر أكثر شدةً، ومن ضمن ذلك حساسية الطعام، والارتجاع المعدي المريئي، والتهابات جهاز الهضم. لذلك فعندما تستمر غازات البطن لدى الرضيع وتكون مزمنة من المهم أن تؤخذ استشارة من الطبيب: [٣]

  • لدى الرضيع مغص مزمن، الذي يُعرَف بأنه حالة من البكاء لثلاث ساعات على الأقل في اليوم الواحد لثلاثة أيام في الأسبوع.
  • لدى الرضيع إمساك شديد لدرجة أنه لم يُخرِج منذ أسبوع.
  • الرضيع غير قادر على الرضاعة بشكل ملائم، ويعاني من فقدان الشهية.
  • تتعارض الغازات مع قدرة الرضيع على النوم، مما يسبب له إرهاقًا شديدًا.
  • ينزعج الرضيع بشكل متكرر، ويفقد الاهتمام باللعب والنشاطات الأخرى.
  • لدى الرضيع ارتفاع في درجات حرارة الجسم.


المراجع

  1. "7 Effective Home Remedies for Infant Gas Problem [Symptoms, Cause & Prevention"], Supplemania, Retrieved 1-8-2019. Edited.
  2. "Baby Colic and Gas Relief Using Dill Weed Tea", Eve's Herbs, Retrieved 1-8-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Gas In Babies: Causes, Symptoms And Home Remedies", Mumjunction, Retrieved 2-8-2019. Edited.