أين يقع الكبد والبنكرياس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٣ ، ٢٦ يونيو ٢٠١٩
أين يقع الكبد والبنكرياس

الكبد

هو أكبر عضو في الجسم، ويزن في المتوسط حوالي 3 أرطال في الإنسان البالغ؛ أي بحجم كرة القدم تقريبًا، وهذا العضو حيوي لوظائف الجسم والتمثيل الغذائي في الجسم. ودون عمل الكبد لا يمكن للشخص البقاء على قيد الحياة، ويوجد الكبد في الغالب في الجزء العلوي الأيمن من المعدة أسفل الحجاب الحاجز، ويذهب جزء من الكبد إلى الجزء العلوي الأيسر من البطن. [١]


هيكل الكبد

الكبد عضو في شكل نصف قمر وهو مستقيم إلى حد ما في القاع، ويميل قليلًا في تجويف الجسم، ويوجد الجزء الأيسر أعلى المعدة والجزء الأيمن أعلى الجزء الأول من الأمعاء الدقيقة، ويحتوي الكبد على جزءين رئيسين أو فصين، ويُقسّم كلّ فص ثمانية أجزاء، وكل قطعة لديها ما يقدر بنحو 1000 فص، وكل من هذه الفصوص يحتوي على أنبوب صغير (قناة) يتدفق نحو قناة الكبد مقارنة ببقية الجسم، ويحتوي الكبد على كمية كبيرة من الدم تتدفق عبره، ويقدر نحو 13٪ من دم الجسم موجود في الكبد.[١]


أمراض الكبد

هناك العديد من الأمراض التي يتعرض لها الكبد، وتشمل ما يلي:[٢]

  • التهاب الكبد، الذي يحدث بسبب فيروسات؛ مثل: التهاب الكبد A، و B، و C، وقد ينتج من أسباب غير مُعدية؛ مثل: الإفراط في تناول الكحوليات، أو الأدوية، أو تفاعلات الحساسية، أو السمنة.
  • تليف الكبد، يؤدي تلف الكبد من أي سبب إلى تندب دائم يسمى تليف الكبد، ويصبح بعدها الكبد غير قادر على العمل بشكل جيد.
  • سرطان الكبد، يُعدّ من أكثر أنواع سرطان الكبد شيوعًا، ويحدث دائمًا بعد ظهور تليف الكبد.
  • فشل الكبد، لفشل الكبد أسباب عديدة؛ منها: العدوى، وأمراض الوراثة، وتناول الكحول بكثرة.
  • الاستسقاء، عند تليف الكبد يتسرب منه سائل (الاستسقاء) إلى البطن، فتصبح معه البطن منتفخًا وثقيلًا.
  • حصى في المرارة، عند اصطدام حصوة في القناة الصفراوية التي تستنزف الكبد، فإنّ هناك احتمالية للإصابة بالتهاب الكبد والقناة الصفراوية.
  • نقص الصباغ الدموي، يسمح الصباغ الدموي بإيداع الحديد في الكبد، الأمر الذي يتسبب في تلفه، ويتسبب في بقاء الحديد في أجزاء الجسم جميعها، مما يسبب مشاكل أخرى.
  • التهاب الأقنية الصفراوية المصلب الأولي، هو مرض نادر ينشأ عن أسباب غير معروفة، ويسبب التهاب القنوات الصفراوية في الكبد وتندبها.
  • تليف الكبد الصفراوي الأولي، في هذا الاضطراب النادر تؤدي العملية إلى تدمير القنوات الصفراوية في الكبد ببطء، وفي نهاية المطاف يتطور تندب الكبد الدائم (تليف الكبد).


البنكرياس

عضو توجد في البطن ويلعب دورًا أساسيًا في تحويل الطعام إلى وقود وتزويده لخلايا الجسم، وللبنكرياس وظيفتان رئيستان، ووظيفة إفراز خارجية تساعد في الهضم، ووظيفة الغدد الصماء التي تنظم نسبة السكر في الدم.[٣]


موقع البنكرياس

توجد البنكرياس خلف المعدة في الجزء العلوي الأيسر من البطن، وتحيط به أعضاء أخرى، بما في ذلك: الأمعاء الدقيقة، والكبد، والطحال، وهو اسفنجي طوله حوالي ست إلى عشر بوصات، وشكله مثل شكل الكمثرى المسطح، أو السمكة الممتدة أفقيًا عبر البطن، وتوجد رأس البنكرياس عند نقطة التقاء المعدة حيث التقاؤه بالجزء الأول من الأمعاء الدقيقة، وهذا هو المكان الذي تفرغ فيه المعدة الطعام جزئيًا إلى الأمعاء، ويسمى القسم المركزي للبنكرياس العنق أو الجسم، أما نهايته فهي رقيقة وتسمى الذيل وتمتد إلى الجانب الأيسر للبطن.[٣]


أمراض البنكرياس

تشمل الاضطرابات التي تؤثر في البنكرياس التهاب البنكرياس، والحالات السرطانية؛ مثل: PanIN، و IPMN، وسرطان البنكرياس، وكل اضطراب قد تظهر عليه أعراض مختلفة وتتطلب علاجات مختلفة، ويمكن توضيح ذلك وفق ما يلي:[٣]

  • التهاب البنكرياس، يحدث عندما تُراكَم إفرازات إنزيمات البنكرياس، وتبدأ في هضم العضو نفسه، وتحدث في شكل هجمات مؤلمة حادة تستغرق عدة أيام، أو قد تكون حالة مزمنة تتطور على مدى سنوات.
  • السلائف لسرطان البنكرياس، لا يزال السبب الدقيق لسرطان البنكرياس غير معروف، لكن هناك عوامل خطر معروفة تزيد من خطر الإصابة بالمرض؛ مثل: تدخين السجائر، والتاريخ العائلي لسرطان البنكرياس، أو متلازمات السرطان الوراثي، أو التهاب البنكرياس المزمن هي بعض من هذه العوامل، بالإضافة إلى ذلك تُعدّ بعض آفات البنكرياس؛ مثل: الأورام المخاطية داخل العصب (IPMNs)، وأورام البنكرياس داخل الظهارة (PanIN) مقدمة لسرطان البنكرياس.
  • سرطان البنكرياس، هو الشكل الأكثر شيوعًا لسرطان البنكرياس هو سرطان غدة البنكرياس، وهو ورم إفرازات خارجية ناتج من الخلايا المبطنة لقناة البنكرياس، والشكل الأقل شيوعًا هي أورام الغدد الصماء، إذ تمثل أقل من 5٪ من أورام البنكرياس ويشار إليها أحيانًا باسم أورام الغدد الصم العصبية أو أورام الخلايا الجزرية.


المراجع

  1. ^ أ ب Rachel Nall,Robin Ngai (16-3-2018), "Liver"، www.healthline.com, Retrieved 6-5-2019. Edited.
  2. Matthew Hoffmam (13-3-2017), "Picture of the Liver"، www.webmd.com, Retrieved 6-5-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت "THE PANCREAS CENTER", columbiasurgery.org, Retrieved 6-5-2019. Edited.