احتشاء عضلة القلب الحاد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٧ ، ٩ سبتمبر ٢٠١٩

احتشاء القلب الحادّ

يُعرَف كذلك باسم النوبة القلبية الحادّة Acute myocardial infarction، وتحدث النوبة القلبية الحادة عند انسداد أحد الأوردة التي تُغذّي القلب بالدم، مما يؤدي إلى موت جزء من خلايا القلب نتيجة عدم وصول الدم إليها، وهو سبب شائع جدًا للوفاة، وعند حدوث النوبة القلبية الحادة ونقل المريض إلى المشفى لا يمنع الأطباء موت أجزاء أخرى من القلب فقط، وفي معظم الحالات تصيب النوبة القلبية البطين الأيسر من القلب، وإذا تأخر إسعاف المريض قد يحدث تليف في الجزء المصاب من القلب ويؤدي إلى الوفاة. وتحدث النوبة القلبية بسبب خثرة أو جلطة في أوعية الدم المزودة للقلب بالدم نتيجة الزيادة في نسبتَي الدهون والكولسترول في الدم، وتظهر عدة أعراض تدل على الإصابة بنوبة قلبية حادة، ومنها ما يلي[١]:

  1. ألم وضغط شديدان في الصدر في الجهة اليسرى، وألم في اليد اليسرى، أو الجهة اليسرى من الجسم.
  2. صعوبة في التنفس، وقد لا يحدث ضيق تنفس عند الإصابة بنوبة قلبية.
  3. الشعور بـالغثيان، والتقيؤ، والدوار.
  4. كثرة التعرق.
  5. الشعور بالقلق.
  6. السعال.
  7. تسارع نبضات القلب.


أسباب احتشاء عضلة القلب الحاد

في معظم الحالات تنتج النوبة القلبية الحادة من أمراض الشرايين التاجية التي تُغذّي القلب بالدم، وتُعرَف تلك الأمراض باسم التصلب العصيدي Atherosclerosis أو تصلب الشرايين، وتصبح الشرايين التاجية في القلب قاسية ومتصلبة نتيجة تراكم الكولسترول والدهون الضارة وترسب الكالسيوم فوقها، والمسبب المباشر للنوبة القلبية هو وصول الشرايين إلى مرحلة الانسداد التام بالخثرة أو الجلطة، مما يمنع وصول الدم إلى الجزء الذي يُغذّيه الشريان التاجي المسدود إلى جزء من القلب، ويتسبب في نقص ترويته بالأكسجين، فتبدأ الخلايا في ذلك الجزء بالموت، وإذا لم يُنقَل المريض إلى المشفى بصورة سريعة قد لا يفيده إعادة تروية القلب بالدم؛ لأنّ الخلايا الميتة تتحول إلى مادة دبقة غير قابلة للعلاج[٢]. كما تبيّن من الدراسات أنّ الخثرة أو الجلطة قد تحدث بصورة مفاجأة دون سابق تراكم في الشرايين، وكذلك قد تحدث النوبة القلبية بسبب اختلاج عضلة القب وتشنجها، وهو انقباض مؤقت للقلب لكنه نادر الحدوث، كما تلعب الالتهابات في جدران الشرايين التاجية الناتجة من التهاب عام في الجسم دورًا في الإصابة بنوبة قلبية، وللنوبة القلبية أسباب أخرى منها[٢]:

  1. السمنة.
  2. ارتفاع ضغط الدم.
  3. التدخين.
  4. ارتفاع الكوليسترول.
  5. انعدام النشاط البدني.
  6. التوتر، والضغط النفسي.
  7. السكري.
  8. التاريخ العائلي لأمراض القلب.


تشخيص احتشاء القلب الحاد وعلاجه

  1. تشخيص احتشاء عضلة القلب الحاد؛ يسبب احتشاء عضلة القلب الحاد الشعور بألم شديد في الصدر قد يمتد إلى أجزاء أخرى من الجسم؛ مثل: الكتف اليسرى، أو الرقبة، أو الوجه، ويسبب تسارعًا في النبض ومعدل التنفس، ويُجرى إسعاف المريض إلى أقرب مركز طبي لتلقي العلاج، لكن أثناء نقله يُفحَص ضغط الدم، وتخطيط القلب، وقد يُحقَن بمميعات الدم لإذابة الجلطة، وفي 15 في المئة من الحالات لا يصل المريض إلى المشفى بل يتوفى قبل ذلك، لكن في أغلب الحالات يعيش المصاب[٣].
  2. العلاج احتشاء عضلة القلب الحاد؛ يعتمد العلاج على حالة المريض، وعلى قياساته الحيوية، وكذلك الأمراض الأخرى التي يعاني منها إلى جانب أمراض القلب، والأدوية التي كان يأخذها قبل الإصابة، لكن تجرى معالجة النوبة القلبية بمُميّع الأسبرين، كما يُوضع المريض على جهاز الأكسجين لتزويده بالأكسجين، كما يُحقَن بمسكنات قوية للألم؛ منها المورفين، وحاصرات بيتا لتقليل حاجة القلب إلى الأكسجين، كما يُحقَن بمادة النيتروجليسرين nitroglycerin، التي تدعم تدفق الدم إلى عضلة القلب، كما يُعطى أدوية خافضة للكولسترول، ويبقى تحت جرعات من الهيبارين أو الأسبرين لمنع تجلط الدم من جديد، والهدف الأول للمعالِج إعادة تروية الدم إلى الجزء الذي حُرِم من الدم من القلب لمنع الموت الدائم لخلاياه، وكلما كان تلقي المساعدة الطبية أسرع كانت الأضرار أقل[٣].


المراجع

  1. Brindles Lee Macon, Winnie Yu, and Lauren Reed-Guy (2017-11-30), "Acute Myocardial Infarction"، healthline, Retrieved 2019-8-31. Edited.
  2. ^ أ ب Suzanne R. Steinbaum (2019-7-2), "Understanding Heart Attack: The Basics"، webmd, Retrieved 2019-9-1. Edited.
  3. ^ أ ب Harvard University staff (2019-2-1), "Heart Attack (Myocardial Infarction)"، health.harvard, Retrieved 2019-9-1.