اصابة الراس عند الاطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٠ ، ٦ فبراير ٢٠١٩
اصابة الراس عند الاطفال

إصابة الرأس عند الأطفال

تعدّ إصابة الرأس عند الأطفال من الحالات الطّارئة التي تشكّل عددًا كبيرًا من مراجعات قسم الطّوارئ سنويًا وتسبب أحيانًا عجزًا وتكون سببًا رئيسيًا للوفاة للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن العام، ويعدّ السّقوط من أكثر الإصابات شيوعًا، تليها الحوادث المتعلّقة بالمركبات، وقد تكون رضوض الرأس الحادّة مسؤولةً عن تلف أجزاء من الدماغ وفي حال كانت الإصابة مباشرة على الرّأس وحدوث كسور بالجمجمة تؤدي إلى نزيف بنهاية المطاف.[١]


أعراض إصابة الرأس

يعتمد سلوك الطفل وأعراض إصابته في الرّأس على نوع الإصابة ومدى شدّتها، وتشمل العلامات والأعراض الأكثر شيوعًا ما يأتي[٢]:

  • تورّم في فروة الرأس: وذلك بسبب وجود العديد من الأوعية الدموية في فروة الرأس، فمن الشّائع أن تؤدي الضّربة المباشرة على الرّأس إلى كتلة دموية تحت الجلد وتورّم نتيجة النزيف.
  • فقدان الوعي: عادةً ما تقتصر الإصابة عند الأطفال الذين يعانون من إصابة خفيفة على الرأس بفقدان الوعي، وتكون أحيانًا لفترة قصيرة أقلّ من دقيقة واحدة.
  • الصّداع: يحدث الصداع أحيانًا عند حوالي 45 بالمائة من الأطفال أو المراهقين بعد الإصابة في الرأس، وقد تتمثل الإصابة عند الأطفال الأصغر سنًا ولا يتكلمون بعدم الراحة أو التهيج والبكاء الشديد.
  • التّقيؤ: معظم الأطفال الذين يتعرّضون لإصابة بالرّأس، قد يتعرضون إلى التّقيؤ ولو لمرةٍ واحدة بعد الإصابة وهذا لا يعني بالضرورة أن تكون مؤشرًا إلى إصابة خطيرة في الدماغ.
  • ارتجاج الدماغ: يستخدم مصطلح الارتجاج لوصف ضربة قوية على الدماغ عند الأطفال، وتشمل الأعراض الشائعة فقدان الذاكرة مؤقتًا أو عدم القدرة على تذكّر الأحداث في وقت الإصابة أو الشّعور بدوخة.


علاج إصابات الرأس الخفيفة عند الأطفال

  • علاج جروح الرأس الخفيفة: وتُعالج بالخطوات الآتية[٣]:
    • غسل المنطقة المصابة بالماء والصابون لوقف النّزيف.
    • استخدام قطعة من قماش معقّم والضّغظ على المنطقة المصابة لمدة 10 دقائق.
    • تجفيف المنطقة لمدة 20 دقيقة باستخدام الثلج الملفوف بمنشفة أو قطعة قماش.
    • تجفيف المنظقة مرة أخرى بعد ساعة لتخفيف الألم والتورّم.
  • مراقبة الطفل: تعدّ مراقبة الطفل لسلوكه الطبيعي وملاحظة أي من التّغيرات عليه من خطوات العلاج الأولي الهامة لتجنب حدوث المضاعفات بعد الإصابة التي قد تدفع إلى ضرورة مراجعة قسم الطّوارئ تجنّبًا لأي خطر قد يحدث.
  • علاج أعراض الإصابة بالرأس: يُمنَع إعطاء الطفل المصاب بجروح في الرأس دواء الأسبرين لأنه قد يؤدي إلى النّزيف مجددًا، وفي حال تصرف الطّفل طبيعيًّا دون ملاحظة أي تغيير عليه بعد ساعتين وذهابه إلى النوم يجب مراقبته في كل ساعة للتأكّد من أن التنفس طبيعي.


أنواع إصابة الرأس عند الأطفال

تصنّف إصابة الرأس عند الطفل وذلك حسب مكان الإصابة إلى نوعين، إما تكون إصابة خارجية وتشمل فروة الرأس، وإما أن تكون إصابة داخلية تشمل الجمجمة والأوعية الدموية داخلها أو الدماغ[٤]:

  • إصابات الرأس الخارجية: إن فروة الرأس غنية بالأوعية الدموية، لذلك حتى لو كانت الإصابة طفيفة على الرأس يمكن أن ينزف كثيرًا نتيجة تسرب الدم تحت فروة الرأس وهذا ما يسببه التورم وقد يستغرق من أيام أو إلى أسبوع ليختفي.
  • إصابات الرأس الدّاخلية: يمكن لضربة قوية في الرأس أن تسبب كسرًا في عظام الجمجمة أو تمزّقًا في الأوعية الدموية الدّاخلية لتحدث نزيفًا قد يؤدي إلى تلف في خلايا الدّماغ نفسه ويمكن أن تكون خطيرة وربما تهدد الحياة.


المراجع

  1. George A Alexiou,George Sfakianos,Neofytos Prodromouر (7-9-2011), "Pediatric head trauma"، www.ncbi.nlm.nih.go, Retrieved 11-01-2019.
  2. Sara Schutzman (03-10-2017), "Head injury in children and adolescents"، www.uptodate.com, Retrieved 11-01-2019.
  3. Dan Brennan (22-09-2018), "Treating Minor Head Injuries in Children"، www.webmd.com, Retrieved 11-01-2019.
  4. Rupal Christine Gupta (01-01-2015), "Head Injuries"، kidshealth.org, Retrieved 12-01-2019.