المرحلة الرابعة من سرطان الثدي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥١ ، ٣ يونيو ٢٠٢٠

ما المقصود بالمرحلة الرابعة من سرطان الثدي؟

المرحلة الرابعة من سرطان الثدي أو ما يعرف أيضًا بسرطان الثدي النّقيلي أو سرطان الثدي المتقدّم هي مرحلة من مراحل سرطان الثدي تختصّ بانتشار السرطان إلى مناطق وأجزاء أخرى من الجسم، فقد تنتقل الخلايا السرطانية خلال الجهاز اللمفاوي إلى الرّئتين، أو العظام، أو الكبد، أو المخّ، أو أعضاء أخرى من الجسم.[١]

تعدّ المرحلة الرابعة من سرطان الثدي أكثر مراحل سرطان الثدي خطورةً وتهديدًا للحياة، وقد يكتشف بعض الأشخاص تطوّر المرض لديهم وبلوغهم المرحلة الرابعة من سرطان الثدي حال تشخيصهم بالمرض لأوّل مرّة في حالات نادرة.[١]


ما هي أعراض المرحلة الرابعة من سرطان الثدي؟

قد يواجه الأشخاص في المرحلة الرابعة من سرطان الثدي عددًا من الأعراض التي تصيب الثّدي، وأعراضًا أخرى تصيب أجزاء الجسم المختلفة، ومن الأعراض التي قد يلاحظها الأشخاص على الثدي ما يأتي:[٢]

  • تشكّل كتلة وورم في الثدي.
  • تشقّق جلد الثّدي.
  • حدوث تغيرات في حلمة الثدي، فتبدو الحلمة غائرةً أو مقلوبةً أو متشقّقةً.
  • احمرار الثّدي وتورّمه، والشّعور بحرارة فيه.

من الأعراض الأخرى التي قد يعاني منها الأشخاص في جميع أجزاء الجسم ما يأتي:[٢]

  • الإحساس بالضّعف أو التنميل والخدران.
  • السّعال الجافّ المستمر.
  • الشّعور بألم في الصدر.
  • فقدان الشهية.
  • انتفاخ البطن.
  • الغثيان المستمرّ.
  • الشّعور بصداع شديد.
  • اليرقان.
  • حدوث مشكلات في الرّؤية.
  • التعرّص لنوبات مرضيّة، والتشوّش.
  • فقدان التوازن.

ينتشر السرطان إلى أجزاء مختلفة من الجسم في المرحلة الرابعة من سرطان الثدي، لذا يعاني الأشخاص في هذه المرحلة من نشوء عدد من الأعراض المختلفة التي تتباين تبعًا للجزء الذي انتقلت إليه الخلايا السرطانية، فقد يعاني بعض المرضى من انتشار خلايا سرطان إلى العظام، وتُعرَف هذه الحالة بالنقائل العظميّة. [٢]

يشيع انتشار سرطان الثدي إلى العظام أكثر من غيره من أجزاء الجسم، ويبدأ الأشخاص في هذه الحالة بالشّعور بألم متقطّعٍ في العظام، وقد يتطوّر الألم ويستمرّ لفتراتٍ طويلة، وقد يتعرّض الأشخاص لأعراضٍ أخرى، كالشّعور بألمٍ في الظهر والرقبة، وصعوبة التبوّل، والضّعف، والجفاف، وفقدان الشهيّة، وغيرها، وقد تنتشر خلايا سرطان الثدي أحيانًا إلى الرئة مسبّبةً نشوء بعض الأعراض، مثل: ضيق التنفّس، والصّفير، والشّعور بضيق وألم في الرّئتين، وغيرها.[٢]


كيف يتم علاج المرحلة الرابعة من سرطان الثدي?

لا يكفي علاج المرحلة الرابعة من سرطان الثدي في شفاء المرض، إلّا أنه يمكّن إبطاء انتشار السّرطان لدى الأشخاص ممّا يشعرهم بالتحسّن، ويمكّنهم من العيش لفتراتٍ طويلة بعد بلوغ هذه المرحلة رغم تهديدها لحياة الشخص في مرحلةٍ ما، ويمكن علاج المرحلة الرابعة من سرطان الثدي باستخدام العلاجات الآتية:[٣]

  • العلاج الكيميائي، وهو العلاج الرّئيس للمرحلة الرابعة من سرطان الثدي، ويستخدم بالتزامن مع العلاج الهرموني غالبًا، فقد يتناول المرضى الحبوب الدّوائيّة، أو السّوائل، أو الأدوية التي تعطى مباشرةً عبر الأوردة.
  • العلاج الهرموني، والذي قد يفيد النساء المصابات بسرطان الثدي الإيجابي لمستقبلات الهرمون، مثل دواء تاموكسيفين، والذي يمكن لجميع النساء استخدامه، ومثبّطات الهرمونات، مثل: أناستروزول، وإكسيمستان، وليتروزول، والتي يمكن للنساء اللواتي بلغن سن اليأس استخدامها.
  • العلاج المناعي، والذي يستخدم لتحفيز جهاز المناعة لتدمير الخلايا السرطانية.
  • الجراحة والعلاج الإشعاعي، فقد تساهم هذه العلاجات في علاج الألم والأعراض الأخرى المترتبة على انتشار المرض إلى أجزاء الجسم الأخرى.
  • العلاج الموجّه، وهو أسلوب علاجي حديث لعلاج سرطان الثدي في المرحلة الرابعة.


أسئلة شائعة حول المرحلة الرابعة من سرطان الثدي

كم يمكن أن يعيش المرضى المصابون بسرطان الثدي في المرحلة الرابعة؟

يعيش حوالي 27% من مرضى المرحلة الرابعة من سرطان الثدي في الولايات المتّحدة لمدة خمس سنوات على الأقلّ من تشخيصهم بهذه المرحلة، ويلعب عدد من العوامل دورًا في مدى بقاء الأشخاص على قيد الحياة بعد إصابتهم بهده المرحلة المتقدّمة من سرطان الثدي، مثل: نوع سرطان الثّدي والخيار العلاجيّ المناسب لهذا النوع، وموقع الورم الخبيث، وقد يسهم تلقّي الأشخاص للعلاج الفوري للسّرطان مثل العلاج الكيميائي أو الجراحة أو العلاج الهرمونيّ بالإضافة إلى اتباع نمط حياة صحّي في تحسين إمكانية عيشهم لمدى طويل بعد بلوغهم هذه المرحلة.[١]

هل يمكن أن يكون المريض مصاب بسرطان الثدي في المرحلة الرابعة دون معرفته؟

يعد اكتشاف سرطان الثدي في المرة الرابعة لأول مرة حالة نادرة جدًا، وذلك لأن النساء من الممكن أن تلاحظ أعراض سرطان الثدي المبكرة، والتي تشمل على ظهور نتوء على الثدي والشعور بألم في الثدي يمتد إلى أسفل الإبط.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Kristeen Cherney, Rachel Nall (1-11-2018)، "Surviving Stage 4 Breast Cancer: Is It Possible?"، www.healthline.com، Retrieved 20-6-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Cathleen Crichton-Stuart (13-7-2018), "What are the symptoms of stage 4 breast cancer?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20-6-2019. Edited.
  3. "Stage IV Breast Cancer Treatment Options"، www.webmd.com، 25-3-2019, Retrieved 20-6-2019. Edited.
  4. "The Symptoms of Stage 4 Breast Cancer", www.healthline.com, Retrieved 3-6-2020. Edited.