انتفاخ مكان التطعيم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٢٢ ، ٨ ديسمبر ٢٠١٩
انتفاخ مكان التطعيم

التطعيم

يُحارب الجهاز المناعي لجسم الإنسان كل ما يُسبب العدوى؛ كالفيروسات والجراثيم، وعادة يعمل الجهاز المناعي بكفاءة عالية؛ إذ يُبقي الكائنات الحية الدقيقة بعيدة عن الجسم، ويتخلص منها، إلّا أنّ بعض ما يُسبب المرض، تستطيع اختراق الجهاز المناعي، وتُسبب المرض للإنسان؛ إذ إن الجسم لا يستطيع تمييزها، وبالتالي تُستخدم المطاعيم التي تعمل على تعليم الجهاز المناعي كيفية تمييز هذه الكائنات وكيفية التخلص منها.[١]


انتفاخ مكان التطعيم

للمطاعيم آثار متعددة تتراوح بين المعتدل والحّاد، سنخص بالذكر أبرزها وأكثرها شيوعًا:[١]

  • ألم، احمرار وتورم في مكان التطعيم أو الحقنة.
  • آلام في المناطق المُحيطة لمكان التطعيم.
  • ضُعف بالعضلات.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • اضطرابات النوم.
  • إجهاد عام.
  • نوبات مرضية.

وتوجد آثار جانبية أخرى نادرة الحدوث ولكنها أكثر خطورة مثل؛ وجود حساسية من التطعيم ويمكن علاجها، أخذ الطفل سريعًا إلى المستشفى وتظهر كما يلي:

  • صعوبات بالتنفس.
  • طفح جلدي غريب.
  • ضيق بالشُعب الهوائية.
  • دوخة.
  • فقدان الوعي.
  • تسارع بضربات القلب.

ويوجد بعض العوامل التي تزيد من خطر إصابة بعض الأشخاص بأعراض جانبية أقوى من غيرهم، ومن هذه العوامل ما يأتي:

  • امتلاك جهاز مناعي ضعيف أو مُثبط.
  • تلقّي المطعوم بفترة يكون فيها الشخص يُعاني من المرض أساسًا.
  • امتلاك تاريخ عائلي أو شخصي بحدوث مضاعفات حساسية تجاه المطاعيم.


آلية عمل المطاعيم

تُعدّ المطاعيم نوعًا من أنواع الوقاية الأولية؛ إذ تحمي الإنسان من الإصابة بالعديد من الأمراض الخطيرة التي كانت مُهددة لحياة الإنسان في القرن الماضي ومنها:[١]

  • الحصبة.
  • شلل الأطفال.
  • الكزاز.
  • السعال الديكي.

يُدافع الجهاز المناعي الصحّي عن الجسم ضد الغُرباء والغزاة؛ إذ يتكون من عدة أنواع من الخلايا التي تُحارب كل ما يُؤذي الجسم بعد التعرف عليها وتحديدها، فتقوم المطاعيم بتعليم الخلايا المناعية أشكال هذه الفيروسات أو الجراثيم، ممّا يُحفزها على إنتاج الأجسام المضادة وتخزين نسخة من شكل الجسم المُمرِض الذي تمت محاربته كاستجابة أولى، فيما بعد عند تعرض جسم الإنسان، لهذا الجسم مرة أخرى يقوم الجهاز المناعي بالبحث تلقائيًا عن النسخة المُخزّنة والتعرف عليها، وإنتاج الأجسام المضادة المناسبة ولكن بصورة أسرع، إذ تقوم المطاعيم على تعريض الجسم لنسخة آمنة من المرض، لتحفيز الجسم على حدوث الاستجابة المناعية المُكتسبة، وقد يُصنع المطعوم بعدة أشكال:[١]

  • بروتين أو سكر مستخلص من تركيب العامل المُمرض.
  • شكل غير فعّال أو ميت من العامل المُمرض.
  • توكسيد يحتوي على المادة السامة من العامل المُمرض.
  • عامل مُمرض ضعيف.

تُعطى المطاعيم حُقنًا تحتوي أغلبها على جزأين، الأول؛ مُولد المضاد ويُؤخذ من العامل المُمرض الذي ستحدث الاستجابة لوجوده والجزء الثاني؛ عامل مساعد يُضاف كضوء تحذيري، حتى يُلاحظ جسم الإنسان دخول جسم غريب، وتحدث الاستجابة.


جدول المطاعيم

مطاعيم الرُضع والطفولة المبكرة:[١]


التعامل مع الآثار الجانبية للمطاعيم

توجد العديد من الطرق التي يمكن اللجوء إليها للتقليل من آثار المطاعيم عمومًا:[٢]

  • شُرب كميات مُضاعفة من السوائل، فمن الطبيعي أن تقل قابلية المصاب للطعام خلال 24 ساعة الأولى التي تلي التطعيم.
  • التقليل من الملابس وخصوصًا عند ارتفاع درجة الحرارة.
  • أخذ حمام معتدل الحرارة.
  • استخدام الكمادات الباردة ووضعها على مكان الحُقنة، لتخفيف الاحمرار، الوجع والانتفاخ بمكان تلقي الحقنة.
  • استخدام المسكنات؛ كالبراسيتمول أو الأسبرين.

و فيما لو كان مُتلقي المطعوم رضيعًا يمكن اتباع ما يلي:[٣]

  • الرضاعة الطبيعية؛ إذا كان الطفل تحت عُمر السنتين، فالرضاعة الطبيعية تقلل من الألم.
  • إلهاء الطفل بألعابه المفضلة.
  • إعطاء الطفل مشروب ذو طعم حلو؛ كمشروب السكروز قبل تلقي المطعوم، فالسكر يُساعد على تلقي المطعوم بشكل أفضل عند دخوله للجسم، كما يُقلل من الألم.
  • وضع مادة موضعية مخدرة، قد تأتي على شكل كريم أو جِل اعتمادًا على عُمر الطفل.

كما يمكن إتباع طريقة ال 5S's:[٤]

  • التقميط swaddling، إذ يُلف الطفل ببطانية بعد التطعيم مباشرةً.
  • وضع الطفل بوضعية جانبية أو على بطنه side or stomach.
  • الهمس بأذن الطفل بأصوات مهدئة shushing.
  • أرجحة الطفل بطريقة لطيفة swinging.
  • إعطاء الطفل شيء ليقوم بامتصاصه suck ، سواء بالرضاعة الطبيعية، أو بالزجاجة، أو المصاصة أو ما يُعرف باللّهاة.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج Amy Boulanger (6/12/2018), "Everything You Need to Know About Vaccinations"، healthline, Retrieved 3/12/2019. Edited.
  2. "Immunisation – side effects", betterhealth, Retrieved 3/12/2019. Edited.
  3. "Immunisation FAQs", raisingchildren, Retrieved 3/12/2019. Edited.
  4. "How Can I Comfort My Baby During Shots?", kidshealth, Retrieved 3/12/2019. Edited.