دواء طبيعي للثة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٤ ، ١٨ أبريل ٢٠١٩
دواء طبيعي للثة

مرض اللثة

عندما يتعلق الأمر بصحة الفم فإنّه لا يتعلق فقط بالأسنان، وإنما يجب التفكير في صحة اللثة أيضًا، التي عادةً ما يكون مرضها غير مؤلم، إذ تبدأ صحة اللثة وسلامتها بوجود خط على طول اللثة يسمى البلاك، أو بالإنجليزية Plaque ؛ وهي مادة مملوءة بالبكتيريا التي تضر اللثة وعظام الفك، وتؤثر سلبًا في صحة الأسنان فتسبب التسوس، وعندما يحدث الالتهاب في اللثة تبدأ اللثة بالاحمرار والانتفاخ، ومع مرور الوقت تصبح متهيجة وعرضة للنزيف، وهو ما يسمح بتطور الالتهاب إلى ما يعرف بـ Periodontitis ؛ وهو مرحلة متقدمة في التهاب اللثة يسبب نزيف اللثة حتى مع تنظيف الأسنان اليومي، وهو ما يسبب تدمير اللثة والأنسجة الداخلية الداعمة للأسنان، فينتج من ذلك تكوين جيوب تخزّن الطعام المُحطَّم أثناء المضغ، ويسبب روائح الفم الكريهة.[١][٢]


علاج طبيعي للثة

  • الشاي الأخضر، وهو يُعرَف باستخداماته الواسعة في محاربة الشيخوخة، وأثبتت التجارب أنّ شرب كوب واحدة من الشاي الأخضر يوميًا يقلل عمق الجيوب المحيطة بالأسنان توسّعها، التي تسبب تآكل اللثة، مما يساعد في تلاحم اللثة مع الأسنان، وتقليل نزيفها بشكل عام.[٣]
  • أوميغا 3، وهي مجموعة من الأحماض الدهنية التي تساعد اللثة في التلاصق مع الأسنان، مما يعني إغلاقًا للجيوب، والفراغات بين الأسنان واللثة، كما أنّ تناول الأوميغا 3 مدة اثني عشر أسبوعًا يساعد في التخلص من نزيف اللثة ومنع التهابها.
  • فيتامين ج، حيث نقص في مستوى هذا الفيتامين في الجسم يسبب نزيف اللثة والتهابها، لذلك يُنصَح بتناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ج؛ مثل: البرتقال، واللفت، والفلف الأحمر، والبروكلي، أو يمكن شراء كبسولات فيتامين ج التي تُعدّ دواءً طبيعيًا لعلاج اللثة.[٣]
  • زيت جوز الهند، يُستخدم منذ زمن بعيد في الحفاظ على صحة الفم، حيث زيت جوز الهند من أبسط الطرق الطبيعية لدعم الأسنان وتقوية اللثة، ويُعدّ حمض لوريك أو بالإنجليزية lauric acid الموجود في زيت جوز الهند مضادًا طبيعيًا للبكتيريا مما يقلل من رائحة الفم الكريهة، ويعين اللثة على مواجهة مشاكلها من تراجعها أو تهيجها، وتمكن الاستفادة من زيت جوز الهند عند إجراء المضمضة به لمدة عشر دقائق إلى عشرين دقيقة يوميًا.[٤]
  • عصير الرمان، إذ أظهرت الدراسات أنّ عصير الرمان يؤثر إيجابًا في صحة اللثة، حيث تعرض اللثة لعصير الرمان يساعد في إزالة البكتيريا الضارة في الفم، ويحتوي الرمان على أحماض، ومركبات مضادة للأكسدة، ويعمل في شكل مضاد للنشاط البكتيري في الفم وهو ما يساعد في التخلص من رائحة الفم الكريهة، ويشد اللثة مما يجنّب دخول الأطعمة بين الأسنان في جيوب محيطة بها.[٥]


الوقاية الطبيعية من أمراض اللثة

تمكن الوقاية من أمراض اللثة عند اتباع طرق طبيعية للمحافظة على صحة اللثة، ومنها ما يلي:[١]

  • الخيط وبالإنجليزية Floss ، إذ يُنصح بتنظيف الأسنان بالخيط مرة واحدة على الأقل يوميًا، وهذا يساعد في إزالة البلاك Plaque ، وبقايا الطعام الموجودة بين الأسنان، التي يصعب على فرشاة الأسنان إزالتها.
  • تنظيف الأسنان عند الطبيب، إذ من الأخطاء التي يمارسها الناس الذهاب إلى الطبيب إذا كان هناك ألم في الأسنان فقط، لكن ينصح بزيارة طبيب الأسنان بانتظام للكشف عن صحة الأسنان واللثة قبل أن تتفاقم مشاكل اللثة أو الأسنان.
  • الإقلاع عن التدخين، حيث هناك علاقة قوية بين التهاب اللثة والتدخين، فالأخير يضعف جهاز المناعة في الفم مما يجعل مكافحة عدوى اللثة أقل.
  • فرشاة الأسنان، إذ ينصح بتنظيف الأسنان باستخدام الفرشاة مرتين في اليوم، وبعد كل وجبة مما يساعد في التقليل من البكتيريا الضارة في اللثة، وينصح باستخدام فرشاة ذات شعيرات ناعمة، حيث اللثة تتأثر سلبًا بطريقة التنظيف الخاطئة أو خشونة فرشاة الأسنان.
  • غسول الفم، حيث غسول الفم العلاجي جزء من الطرق التي ينصح بها في تنظيف الفم، إذ يشد اللثة ويقلل من التهابها، ويساعد في إزالة بقايا الطعام أيضًا، والتقليل من رائحة الفم الكريهة.


المراجع

  1. ^ أ ب Christine Frank (10-11-2017), "6 Ways to Keep Your Gums Healthy"، healthline, Retrieved 30-03-2019.
  2. Christine Frank (22-05-2017), "Periodontitis"، www.healthline.com, Retrieved 30-03-2019.
  3. ^ أ ب Kathleen McCoy (16-06-2017), "10 Home Remedies for Receding Gums"، draxe.com, Retrieved 30-03-2019.
  4. "6 Natural Products for Optimal Oral Health", www.hyperbiotics.com, Retrieved 30-03-2019.
  5. Sowmya Kote, Sunder Kote، Lakshminarayan Nagesh (31-12-2011)، "Effect of Pomegranate Juice on Dental Plaque Microorganisms (Streptococci and Lactobacilli)"، ncbi, Retrieved 30-03-2019.