سبب سرعة القذف عند النساء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٦ ، ١٥ يناير ٢٠٢٠

الرعشة والقذف عند النساء

تحدث الرعشة عند النساء عند تعرضهن للإثارة النفسيّة، أو الجسديّة أثناء الجماع؛ ممّا يُؤدي إلى تمدد الأوعية الدمويّة داخل الأعضاء التناسليّة، وبالتالي تضخم الفرج، وتسرُّب السوائل من جدران المهبل، ومع استمرار التعرض للتحفيز تحدث التقلّصات المتناسقة في عضلات الأعضاء التناسيلّة، التي تتضمن؛ عضلات الرحم، والمولج أثناء الجماع، وتستمر هزة الجماع لدى النساء لمدّة أطول من الرجال بمدة تتراوح من ثلاث عشرة ثانية إلى إحدى وخمسين ثانية،[١]، ثمّ تُطرد السوائل من مجرى البول.

إنّ الوصول للنشوة الجنسيّة ليس ضروريًا لحدوث القذف لدى النساء، ويُصنف القذف لدى النساء إلى نوعين؛ السائل المتدفق، وهذا السائل عديم اللون والرائحة، ويحدث بكميّات كبيرة، والسائل المقذوف، وهذا السائل شبيه بالسائل المنوي لدى الرجال، وعادةً ما يكون سميكًا وحليبيًا، كما أنَّ إفرازات القذف النسائي، تُفرَز من غدّة موجودة في الجدار الداخلي للمهبل، وعادةّ هذا السائل الذي تقذفه النساء.[٢]


أسباب سرعة القذف عند النساء

تعاني بعض النساء من حدوث النشوة الجنسيّة المبكرة التي تُشبه القذف السريع لدى الرجال؛ وفي هذه الحالة قد تصل النساء إلى النشوة الجنسيّة قبل الرغبة بذلك، وتُصنف هذه الحالة بأنّها خلل جنسي غير محدد ومع ذلك لم تُدرس دراسة واسعة جدًا اليوم، إلّا إنّه يمكن حصر بعض الأسباب المؤديّة إلى حدوث هذه الحالة بالنقاط التالية:[٣]

  • التعلق المبالغ به بالنشاط الجنسي.
  • ممارسة الجنس تحت تأثير مشاعر الخجل والإحساس بالخطيئة أو ممارسته في بيئة غير مناسبة.
  • الأفكار السلبيّة التي تم تعلمها من الأسرة.
  • نقص المعرفة أو الخبرة الجنسيّة وعدم القدرة على التحكم بالإثارة الجنسيّة.
  • زيادة المتعة الجنسية تؤدي إلى زيادة الإثارة الجنسية وبالتالي حدوث القذف السريع لدى المرأة.
  • تناول بعض أنواع الأدوية مثل؛ الباروكسيتين.
  • الاضطرابات النفسيّة.
  • تحفيز نقطة الجي الموجودة في جدار المهبل.


أهمية القذف لدى النساء

للقذف لدى النساء أهمية كبيرة في الحصول على المتعة أثناء الجماع، والجماع يؤدي إلى إطلاق عدّة هرمونات، وهذه الهرمونات لها أهميّة كبيرة في عدّة جوانب، ومنها ما يأتي:[٤]

  • تقليل الالتهابات، والتوتر، والشعور بالألم.
  • تحفيز الدورة الدمويّة، وتحفيز الشعور بالراحة والارتخاء.
  • تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب.


أسباب مشكلات القذف لدى النساء

من أسباب مشكلات القذف لدى النساء ما يأتي:

الأسباب الفيزيائيّة

تلعب بعض الأسباب الفيزيائية مثل؛ الإصابة بالاضطرابات الصحية وتعاطي الأدويّة دورًا كبيرًا في التأثير على النشوة الجنسيّة لدى المرأة ومن هذه الأسباب:[٥]

  • الأمراض: مثل؛ التصلب اللويحي، ومرض باركنسون، وما يتصل بها من أعراض نفسية تُؤثر على القدرة الجنسيّة.
  • أسباب نسائيّة: بعض العمليات الجراحيّة النسائيّة مثل؛ عملية استئصال الرحم، أو استئصال الأورام السرطانيّة، تُؤثر في قدرة المرأة على الوصول إلى النشوة الجنسيّة والقذف.
  • الأدوية: بعض الأدوية التي تصرف دون وصفة طبيّة، تُؤثر على النشوة الجنسيّة والقذف، ومن هذه الأدوية:
    • أدوية ضغط الدم.
    • مضادات الهيستامين.
    • مضادات الاكتئاب خاصّة مثبطات إعادة استرداد السيروتونين الانتقائية.
  • التدخين وشرب الكحول: تُؤدي إلى إعاقة الوصول إلى النشوة الجنسيّة والقذف.
  • التقدم بالعمر: تتعرض المرأة بسبب التقدم بالعمر إلى بعض التغيرات العصبيّة، والهرمونيّة مثل؛ التأثير الناتج عن انخفاض مستوى هرمون الأستروجين الناتج عن انقطاع الطمث؛ ممّا يُؤثر على النشاط الجنسي والقذف.

الأسباب النفسيّة

تلعب بعض الاعراض النفسيّة دورًا كبيرًا في التأثير على قدرة المرأة على الوصول إلى النشوة الجنسيّة والقذف، ومن هذه الأسباب:[٥]

  • القلق أو الاكتئاب.
  • النظرة السيئة عن شكل الجسد.
  • المعتقدات الثقافيّة والدينيّة.
  • المشكلات الماليّة.
  • الشعور بالذنب أثناء العلاقة الجنسيّة.
  • التعرض لاعتداء جنسي أو نفسي في الماضي.

توتر العلاقة بين الطرفين

قد تُؤثر المشكلات الزوجية على علاقتهم الجنسيّة، ومن هذه المشكلات:[٥]

  • الصراعات غير المحلولة بين الطرفين.
  • ضعف التواصل بين الطرفين بما يختص بالحاجات، والرغبات الجنسيّة لكلا الطرفين.
  • الخيانة الزوجيّة.
  • العنف الجنسي.


المراجع

  1. Janet Brito (2018-11-23), "Everything you need to know about orgasms"، medicalnewstoday, Retrieved 2019-9-30. Edited.
  2. Janet Brito (2018-11-12), "What is female ejaculation?"، medicalnewstoday, Retrieved 2019-9-30. Edited.
  3. Onur Öztürk, Mustafa Ünal, Ertuğrul Taş (2017-11), "Premature Female Orgasm and Treatment in Primary Care Office with Some Easy Methods / Prematür Kadın Orgazmı ve Birinci Basamakta Bazı Basit Metotlar ile Tedavisi"، researchgate, Retrieved 2019-9-30. Edited.
  4. Janet Brito (2018-8-18), "What Real Orgasms Feel Like and How to Claim Your Own"، healthline, Retrieved 2019-9-30. Edited.
  5. ^ أ ب ت "Anorgasmia in women", mayoclinic, Retrieved 2019-9-30. Edited.