طريقة حقن الابر في العضل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٩ ، ٩ يناير ٢٠٢٠
طريقة حقن الابر في العضل

حقن الإبر في العضل

تُعرَف حقن الإبر بأنّها تقنية تُستخدم في توصيل الدواء بشكل عميق في العضلات؛ مما يسمح بامتصاص الدواء في مجرى الدم بشكل سريع، وقد تتطلب بعض الأمراض الحقن الذاتي؛ مثل: [مرض تصلب اللويحي|التصلب المتعدد]]، أو التهاب المفاصل الروماتويدي، ويُعدّ الحقن العضلي ممارسة شائعة تُنفّذ من خلال حقن العديد من الأدوية، خاصةً اللقاحات، ومن المهم التخلص من الإبر وغيرها من المعدات بشكل صحيح، ورميها في حاوية بلاستيكية صلبة مصنوعة خصيصًى للإبر المستخدمة، وتُستخدَم الحقن في الحالات التي تمنع فيها أخذ الدواء بالطرق الآتية:[١][٢]

  • عن طريق الفم، وابتلاع الدواء في المعدة؛ لأنّ بعض الأدوية تُدمّر بواسطة الجهاز الهضمي عند ابتلاعها.
  • عن طريق حقن الدواء في الوريد؛ إذ يُجرى الحقن العضلي بدلًا من الحقن في الوريد؛ لأنّ بعض الأدوية تُهيّج الأوردة، أو بسبب عدم القدرة على تحديد موقع الوريد المناسب.
  • حقن الدواء تحت الجلد في الأنسجة الدهنية أسفل طبقة الجلد مباشرة؛ ذلك بسبب امتصاص الحقن العضلي بشكل أسرع من الحقن تحت الجلد؛ لأنّ كمية الدم الواصلة إلى الأنسجة العضلية أكبر من الكمية الواصلة إلى الأنسجة الموجودة أسفل الجلد، وتحمل الأنسجة العضلية كمية أكبر من الدواء مقارنة بالأنسجة تحت الجلد.


طريقة حقن الإبر في العضل

يجب اتباع خطوات بسيطة لحقن الإبر في العضل، ومن أهمها غسل اليدين بالماء والصابون بشكل كامل، ويُفضّل ارتداء قفازات طبية، وطريقة الحقن العضلي تتمثل في ما يأتي[١]:

  • فتح القطنة المُبلّلة بالكحول، ومسح المنطقة التي ستعطى فيها الحقن، ثم تركها تجفّ، وتجنب لمسها حتى تعطى الحقنة.
  • تحضير الإبرة؛ ذلك بالإمساك بالمحقنة باليد التي تُستخدَم للكتابة، وسحب الغطاء باليد الأخرى، ثم وضع المحقنة بين الإبهام والسبابة، والإمساك بها بشكل مريح.
  • إمساك الجلد حول المكان الذي سيجرى فيه الحقن، ثم الضغط برفق باليد الفارغة، وسحب الجلد بحيث يبدو مشدودًا قليلًا.
  • إدخال الإبرة في العضلات عبر الجلد بزاوية 90 درجة.
  • سحب المكبس قليلًا للتّأكد من عدم إصابة الأوعية الدموية، وفي حال خروج دم يجب إخراج الإبرة على الفور، وعدم حقن الدواء، والتخلص من كليهما، والحصول على حقنة جديدة، وعند إعطاء الحقنة الثانية ينبغي إعطاؤها على الجانب الآخر.
  • حقن الدواء، يُضغط على المكبس لحقن الدواء، وقد تسبب بعض الأدوية الألم؛ لذا يُنصَح بحقن الدواء ببطء لتخفيف الألم.
  • إخراج الإبرة بمجرد حقن الدواء في الزاوية نفسها التي دخلت فيها، ثم وضع الشاش على المنطقة التي أعطيت فيها الحقنة.


أماكن حقن الإبر في العضل

تؤخذ الحقن العضلي في أيٍّ من المناطق العضلية الآتية:[٣]

  • الذراع العلوي، تُعدّ العضلة الدالية الموقع الأكثر شيوعًا التي يرجى فيها الحقن، وهي العضلة موجودة في أعلى الذراع بالقرب من الكتف، وتُتلقّى كميات صغيرة من الدواء فيها فقط بمقدار 1 مليلتر أو أقلّ؛ لذلك لا يستخدمه الأطباء للأدوية التي تتطلب كميات أكبر.
  • الورك، غالبًا ما يعطي مسؤول الرعاية الصحية الحقنة العضلية في العضلة رباعية الرؤوس، إذ إنّها موقع حقن آمن للغاية للرضع الذين تزيد أعمارهم على 7 أشهر والبالغين؛ لأنّها سميكة، وتوجد بعيدًا عن الأعصاب والأوعية الدموية الرئيسة.
  • الفخذ، يستخدم الأشخاص الذين يحتاجون إلى الحقن الذاتي العضلة المتسعة في الفخذ عادةً.
  • الأرداف، يُفضِّل الأطباء استخدام الأرداف للحقن بسبب الخطر المحتمل لإصابة العصب الوركي.


المراجع

  1. ^ أ ب "How do I give an intramuscular injection?", www.drugs.com,24-9-2019، Retrieved 29-9-2019. Edited.
  2. Jacquelyn Cafasso (11-8-2017), "What Are Intramuscular Injections?"، www.healthline.com, Retrieved 29-9-2019. Edited.
  3. Jayne Leonard (Jayne Leonard ), "Locations"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 29-9-2019. Edited.