علامات الحمل في الأسبوع الأول

علامات الحمل في الأسبوع الأول
علامات الحمل في الأسبوع الأول

الحمل هو من أجمل نعم الله تعالى على الإنسان وهو الهدية التي تتوج العلاقات الزوجية، ويحدث الحمل نتيجة قيام حيوان منوي بتلقيح بويضة لينتج عنها بويضة مخصبة تسير إلى الرحم وتنغرس فيه لتبدأ رحلة مكونة من تسع أشهر تكبر فيها هذه البويضة وتصبح بقدرة الخالق جنين قادر على الحركة والحياة.

ويصاحب الحمل عادةً مجموعة من الأعراض المختلفة التي تظهر على النساء بدرجات وعلامات مختلفة ومتفاوتة، إلا أن أغلب النساء إجتمعت على مجموعة من العلامات يمكن إعتبارها العلامات الأولية للحمل.

وفي مقالنا هذا سنتطرق للحديث عن العلامات الأولية للحمل والتي تحدث عادةً في الأسابيع الأولى من الحمل.

يمتد الحمل لفترة 38-40 أسبوع وهي الفترة الطبيعية للحمل منذ قيام الحيوان المنوي بتلقيح البويضة، وهي تقدر بتسع أشهر يطلق على الشهور الثلاث الأولى أسم الثلث الأول من الحمل، بينما يطلق على الشهور الوسطى الثلث الثاني من الحمل وتعرف الشهور الأخيرة بأسم الثلث الأخير من الحمل.

ويطرأ على الجنين بشكل خاص مجموعة من التغيرات في كل أسبوع من أسابيع الحمل بينما لا تشعر الأم بهذه التغيرات بدقة واضحة في كل اسبوع.

وتتميز الأسابيع الأولى من الحمل بظهور مجموعة مختلفة من الأعراض على المرأة الحامل، وقد تشبه هذه الأعراض إلى حد كبير أعراض الدورة الشهرية، فتظن أغلب النساء بأن موعد الدورة الشهرية قد أقترب وهي تجهل بأن هذه الاعراض تشير إلى حدوث الحمل. وتشعر المرأة عادةً بأعراض متعددة في الأسبوع الثالث من الحمل. وقد لا تشعر معظم النساء بأي أعراض تذكر بالأسبوع الأول من الحمل لأن الحمل لم يثبت ولم يتكون بعد.

ومن أهم الأعراض المرافقة لأسابيع الحمل الأولى مايلي:


  • إنقطاع وغياب الدورة الشهرية، وهي تعتبر من أهم العلامات التي تشير إلى حدوث الحمل.
  • إضطرابات الجهاز الهضمي، وتشمل إحساس الحامل بإنتفاخ بطنها بالغازات مع الإحساس المتكرر بالإمساك والإسهال في بعض الأحيان.
  • حدية المزاج وتقلبه، كما تشعر العديد من الحوامل بهذا الاسبوع برغبة بالبكاء دون أي سبب يذكر.
  • تعب عام وإرهاق في الجسم دون القيام بأعمال متعبة وشاقة.
  • ترقق وألم في الثديين.
  • الإصابة بالغثيان الصباح، وتشعر العديد من الحوامل بهذا الغثيان عند محاولة الإستيقاظ من السرير.
  • ألم في منطقة أسفل الظهر والبطن يشبه الألم المرافق للدورة الشهرية إلى حد كبير.
  • ملاحظة بعض البقع الدموية الصغيرة التي تشير إلى إنغراس البويضة في جدار الرحم.
  • حساسية المرأة الحامل من بعض الروائح، فبعض النساء الحوامل في هذه الفترة لا تستطيع تحمل رائحة العطور، كما قد تشعر بعض النساء بحساسية إتجاه رائحة معينة من روائح الطعام التي قد تدفع بها أحيانًا إلى التقيؤ.
  • الرغبة في أكل بعض أنواع الطعام، كما قد تشعر بعض النساء بإنعدام الشهية إتجاه أصناف الطعام المتنوعة.
  • الصداع.

وننصح المرأة الحامل في هذه الفترة بزيارة الطبيب لتأكد من وجود الحمل، كما ننصحها بتناول حمض الفوليك الذي يحمي من تشوهات الأجنة، إضافة إلى أخذ فترات كافية من الراحة وعدم إرهاق نفسها في الأعمال الشاقة للحفاظ على سلامة الجنين.

فيديو ذو صلة :

624 مشاهدة