علامات تلقيح البويضة بعد الابرة التفجيرية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٨ ، ٢٣ سبتمبر ٢٠١٨
علامات تلقيح البويضة بعد الابرة التفجيرية

الإبرة التفجيرية هي عبارة عن حُقن تُعطى تحت الجلد وتحتوي على هرمون الحمل الذي يُسمى بهرمون مُوجهة الغُدد التناسلية المَشيمائية البشرية، وحين يكون لدى المرأة بويضة ناضجة داخل المبيض، تُساعد هذه الحقن على الإسراع في عملية إطلاق سراح تلك البويضة فيما يُسمى بعملية الإباضة، والتي تحدث في غضون 36 ساعة من تلقي الحقن.

قد تكون الإبر التفجيرية مفيدة جدًا كعلاج للخصوبة، لاسيما إن تم استخدامها مع أنواع أخرى من العلاجات التي تؤدي الغرض نفسه، وتساعد الطبيب بشكل أفضل في تحديد وقت إطلاق البويضية، الذي يؤدي بدوره على تحديد الوقت المناسب للجماع من أجل تلقيحها بالحيوانات المنوية.

الآثار الجانبية للإبر التفجيرية


في حال نجاح أو فشل الإبر التفجيرية، فإن المرأة ستعاني من بعض الآثار الجانبية التي تحدث فور تلقي الحقن، والتي تتضمن:

  • ألم وتَوَّرُم في الثديين.
  • احتباس السوائل.
  • زيادة طفيفة في الوزن.
  • تقلبات مزاجية كالاكتئاب، والعصبية.
  • اضطرابات في الجهاز الهضمي كالغثيان والقيء وآلام البطن والإسهال.
  • والشعور بالتعب العام وعدم الراحة.

علامات تلقيح البويضة بعد الإبرة التفجيرية


  • حالة من الإعياء أو الشعور بالإرهاق والتعب العام، وهو من الأعراض الأولية لتلقيح البويضة بعد الإبر التفجيرية، ويمكن أن يستمر هذا الشعور لفترة تصل إلى ثمانية أسابيع، ولا يزول مع أخذ قسطًا وافيًا من الراحة، لأنه بسبب التغيُّرات الهرمونية التي تكون في أوجها في بداية الحمل.
  • من الأعراض الأولية هي التقلبات المزاجية التي تتراوح ما بين شعور بالسعادة غير المُفسر إلى الحزن والضيق والملل دونما سببٍ أيضًا، وهذه التَّغيُّرات تكون في ذروتها في الأسابيع الأولى، ويمكن التخفيف منها ببعض الاهتمام من قِبل الزوج، ويُجدر الإشارة بأن التقلبات المزاجية تصاحب المرأة طوال أيام حملها، لكنها تكون أقل منها في بدايته.
  • التبول بكثرة رغم أن كمية البول تكون قليلة، وبشكلٍ خاص في أوقات المساء والليل، ويحدث هذا العرض بسبب الزيادة في معالجة السوائل من قِبل الكبد والكلى، والذي يتسبب فيه زيادة التدفق للماء أثناء فترة التلقيح وخلال فترة الحمل.
  • تغُّيرات الثدي التي تحدث للتمهيد لعملية إنتاج الحليب، وهو من أكثر أعراض التلقيح شيوعًا، حيث تبدأ المرأة بالشعور بألم وتورم طفيف في الثديين، ثم يبدأ الثديين بالانتفاخ، ويصاحب هذا العرض ألم حاد جدًا في الحلمات مع تَغيُّرات ملحوظة في لونهما ليصبح داكن أكثر.
  • آلام وتشنجات في منطقة أسفل البطن، وتحدث بسبب التغيُّرات في حجم الرحم.
  • اضطرابات هضمية، والتي تبدأ بالشعور بانتفاخ البطن والغازات، إلى تغيرات في سرعة عمليات الأيض وعمل الجهاز الهضمي، والسبب الرئيسي لهذه الاضطرابات أثناء فترة التلقيح هو زيادة معدلات هرمون الحمل.
  • من أهم علامات تلقيح البويضة بعد الإبرة التفجيرية هو غياب أو تأخر الطمث، وهي من الأعراض التي تؤكد الحمل، والتي يمكن بعدها عمل فحص الحمل لزيادة التأكيد.