ما هو علاج احتقان الحلق والانف

ما هو علاج احتقان الحلق والانف

ما هو الرابط بين احتقان الحلق والانف؟

من الممكن القول أن احتقان الحلق والأنف عرضان شائعان لدى الكثير من الأشخاص، ويمكن أن يرتبط حدوث هذين العرضين معًا، ويحدث ذلك عادةً عند الإصابة باحتقان الحلق نتيجة المعاناة من العدوى في منطقة الحلق، فما هو علاج احتقان الحلق؟ وبالإضافة إلى ذلك كيف يمكن علاج احتقان الأنف؟ وهل يمكن أن يعاني الأطفال من الاحتقان؟ وإذا كان كذلك كيف يمكن التخفيف من ذلك؟ وسنجيب في مقالنا هذا عن جميع هذه الأسئلة بالإضافة إلى المزيد.[١]


كما يمكن وصف تزامن احتقان الأنف مع الحلق بحالة طبية تسمى النشلة (Catarrh) وهي حالة تحدث نتيجة تفاعل الجهاز المناعي مع عدوى أو تحسس ممّا يُسبب تورم لبطانة الحلق والأنف، وزيادة إنتاجها للبلغم، والأسباب عديدة منها التهاب الأنف التحسسي وغي التحسسي، ونزلات البرد، والكتل الحميدة في الأنف (السلائل-Nasal Polyps).[٢]


ما هو علاج احتقان الحلق؟

من الممكن أن تتواجد العديد من الخيارات العلاجية لاحتقان الحلق، ويمكن أن تقسم هذه العلاجات إلى استخدام الأدوية، أو استخدام العلاجات المنزلية، ويمكن تفصيل ذلك كما يأتي:


علاج احتقان الحلق بالأدوية

عادةً ما يعتمد علاج احتقان الحلق على السبب الكامن وراء هذه الشكوى، فلا يحتاج احتقان الحلق الناجم عن الإصابة بعدوى فيروسية إلى العلاج، إذ سيتعافى المصاب به من تلقاء نفسه، ولتخفيف الألم المرافق له يمكن أن يستخدم المصاب أدوية تسكين الألم الخفيفة، مثل دواء باراسيتامول (Paracetamol)، ولكن يجب التنويه إلى عدم استخدام دواء الأسبرين (Aspirin) للأطفال، إذ يمكن أن يسبب ذلك حالة خطرة تسمى متلازمة راي (Reye's syndrome).[٣]


وعند الإصابة باحتقان الحلق الناجم عن الإصابة بعدوى بكتيرية سيصف الطبيب للمصاب نوعًا من أدوية المضادات الحيوية، وقد تبدأ الأعراض بالتلاشي قبل إنهاء مجموعة الجرعات الموصوفة من الطبيب، ولكن يجب الاستمرار في تناول الدواء حتى إنهاء هذه الجرعات، لإن عد الالتزام يؤدي لزيادة شدة العدوى، أو انتقال البكتيريا إلى عضو آخر من الجسم.[٣]


العلاجات المنزلية لاحتقان الحلق

وبالإضافة إلى ما ذكر سابقًا يمكن لبعض العلاجات المنزلية أن تساعد في علاج احتقان الحلق، ونذكر من هذه العلاجات ما يأتي:[٤]

  1. المضمضة بمحلول ملحي دافئ، ويمكن صنع هذا المحلول باستخدام كوب من الماء، وملعقة، أو نصف ملعقة من الملح.
  2. الحرص على عدم التحدث بصوت مرتفع حتى يتحسن الحلق.
  3. استخدام مرطبات الجو، إذ يساعد ذلك على ترطيب الحلق.
  4. الحصول على القسط الكافي من الراحة، وذلك لمساعدة الجسم لمقاومة العدوى.
  5. شرب المشروبات الساخنة لتهدئة الحلق، مثل الشاي الساخن بالعسل، ومشروب الليمون بالماء الساخن.
  6. من الممكن مص أو مضغ قطعة من الحلوى أو مصاص.
  7. تناول بعض الأطعمة الباردة، مثل الآيس كريم، لتهدئة الحلق.



ما هو علاج احتقان الأنف؟

كما هو الحال بعلاج احتقان الحلق، تتوفر العديد من الخيارات العلاجية لاحتقان الأنف، وتقسم هذه الخيارات العلاجية إلى الأدوية الفموية، والبخاخات، بالإضافة إلى العلاجات المنزلية، ويمكن توضيح ذلك كما يأتي:


علاج احتقان الأنف بالأدوية الفموية

تتواجد العديد من الخيارات العلاجية لاحتقان الأنف، إذ يمكن استخدام بعض الأدوية التي لعلاج هذه الحالة، ومن أبرز هذه الأدوية:[٥][٦]

  • الأدوية المضادة للهيستامين، التي تستخدم لعلاج الحساسية، كدواء لورتادين (Loratadine)، وسيتيريزين (Cetirizine).
  • مضادات الاحتقان (Decongestants)، تساعد هذه الأدوية على تقليل احتقان الأنف عن طريق تقليل انتفاخ المجرى الأنفي، بالإضافة إلى تقليل الضغط المتكون في الجيوب، مثل دواء فينيليفرين (Phenylephrine)، ودواء سودوافدرين (Pseudoephedrine)، ويجب الالتزام ببعض التعليمات عند استخدام هذه الأدوية، والتي تتضمن ما يأتي:
    • عدم استخدام حبوب مضادات الاحتقان عبر الفم لأكثر من أسبوع، إلا عند استشارة الطبيب المختص.
    • عدم استخدام مضادات الاحتقان، وأدوية نزلات البرد التي لا تحتاج إلى وصفة طبية للأطفال الذين تقل أعمارهم عن الأربع سنوات.
    • يجب استشارة الطبيب المختص قبل البدء بتناول أي دواء، وبصورة خاصة إذا كان الشخص يعاني من مرض ما، أو يأخذ دواء بصورة مستمرة.
  • المضادات الحيوية.


علاج احتقان الأنف بالبخاخات

يمكن ذكر أبرز البخاخات الأنفية لعلاج احتقان الأنف كما يأتي:[٦][٥]

  • الأدوية المضادة للهيستامين، مثل دواء أزيلاستين (Azelastine).
  • الستيرويد الأنفي، مثل دواء موميتازون (Mometasone)، ودواءفلوتيكازون (Fluticasone).
  • مضادات الاحتقان، مثل دواء نافازولين (Naphazoline)، ودواء أوكسيميتازولين (Oxymetazoline)، ويجب عدم استخدامه لأكثر من ثلاثة أيام.


العلاجات المنزلية لاحتقان الأنف

وبالإضافة إلى ذلك يمكن أن تساعد بعض العلاجات المنزلية في علاج احتقان الأنف، وتتضمن هذه العلاجات ما يأتي:[٦][٧]

  1. تجنب السباحة في برك السباحة المليئة بمادة الكلور المعقمة، إذ يمكن لهذه المادة أن تهيج بطانة الأنف، الأمر الذي يسبب احتقان الأنف.
  2. استخدام بخاخ المحلول الملحي، إذ يساعد هذا البخاخ في الحفاظ على رطوبة الأنف من الداخل.
  3. الحفاظ على الرأس مرتفع عند النوم، كوضع وسادتين إذ يساعد ذلك على تسهيل عملية التنفس.
  4. شرب كمية كبيرة من الماء، الأمر الذي يمنع انسداد الجيوب الأنفية، عن طريق تحليل البلغم.
  5. وضع منشفة مبتلة بالماء الساخن على الوجه، إذ يساعد ذلك على فتح المجرى الأنفي.
  6. استخدام الري الأنفي، أو الحقنة الأنفية، ولكن يجب استخدام ماء مقطر ومعقم، أو الماء المغلي بعد تركه يجف في هذه العملية، كما يجب غسل الجهاز بعد كل استخدام، وتركه يجف في الهواء.



هل يعاني الأطفال من الاحتقان؟ وكيف يمكن تخفيفه؟

نعم من الممكن أن يعاني الأطفال من احتقان الأنف، ويمكن تخفيف الاحتقان لدى الأطفال عن طريق النصائح التالية:[٨][٩]

  1. الحرص على حصول الطفل على ما يكفي من السوائل، إذ يمكن إعطاء الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن الثلاثة أشهر الشراب المعتاد عليه، سواء كان ذلك حليب الأم، أو الحليب الصناعي، أو الماء، أما الأطفال الأكبر سنًا تقديم لهم المشروبات الساخنة المتنوعة.
  2. استخدام مرطبات الجو، أو الاستلقاء بالحوض الاستحمام مع الطفل بعد ملئه بالماء الدافئ، والحرص على استنشاق الطفل لبخار الماء الساخن.
  3. التخلص من البلغم، يمكن استخدام شفاطة البلغم لاستخراجه من حلق الطفل، كما يمكن استخدام المحلول الملحي لإذابته، ويجب التنويه إلى عدم استخدام الأدوية المذوبة للبلغم للأطفال الذين تقل أعمارهم عن الأربع سنوات إلا بعد استشارة الطبيب المختص.
  4. يمكن استخدام معلقة من العسل للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن السنة، وذلك للتخلص من الكحة.
  5. استخدام الكريمات المرطبة حول فتحتي الأنف، وذلك لمنع التشققات في البشرة.
  6. تجنب محفزات الاحتقان، مثل تعريض الطفل لدخان السجائر.


ومن الممكن أن تحتاج بعض حالات الاحتقان عند الأطفال استشارة الطبيب المختص، ويكون ذلك في الحالات التالية:[٨]

  • عند إصابة طفل يقل عمره عن الثلاثة أشهر من الاحتقان.
  • معاناة الطفل من التنفس السريع، بالإضافة إلى ارتفاع حرارة الجسم، والسعال.
  • ملاحظة ألم الأذن.
  • ملاحظة سعال شديد، أو سعلل يصاحبه صوت يشبه النباح.
  • عند استمرار الأعراض لأكثر من أسبوعين.



المراجع

  1. "Sore throat", mayoclinic, Retrieved 7/1/2021. Edited.
  2. "Catarrh", nhs, Retrieved 14/1/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Sore throat", mayoclinic, Retrieved 7/1/2021. Edited.
  4. "Sore Throat 101: Symptoms, Causes, and Treatment", healthline, Retrieved 7/1/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "What Causes a Stuffy Nose?", healthline, Retrieved 7/1/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت "How to Treat Nasal Congestion and Sinus Pressure", webmd, Retrieved 7/1/2021. Edited.
  7. "What is catarrh? Causes and treatment tips", netdoctor, Retrieved 14/1/2021. Edited.
  8. ^ أ ب "Treating a Child's Congestion or Stuffy Nose", webmd, Retrieved 7/1/2021. Edited.
  9. "Going with the Flow: Recognizing and Treating Catarrh (Postnasal Drip)", .healthline, Retrieved 14/1/2021. Edited.